الأخــبــــــار
  1. قوات الاحتلال تعتقل 5 مواطنين من الضفة الغربية
  2. رئيس بنما: لن ننقل سفارتنا إلى القدس
  3. طائرات الاحتلال تقصف ميناء غزة البحري وموقعا لكتائب لقسام
  4. أنغولا تقيل سفيرها بإسرائيل لحضوره نقل سفارة أميركا للقدس
  5. تركيا: اتفقنا مع "الصحة العالمية" لدعم جرحى غزّة بـ1.2 مليون دولار
  6. ترامب: القمة مع كيم جون أون يمكن أن تتأجل
  7. مصرع طفلة ٥ سنوات جراء سقوط باب حديدي عليها في يطا
  8. إسرائيل تطالب الجنائية برفض الطلب الفلسطيني بفتح تحقيق في جرائمها
  9. قوات الاحتلال تعتقل 9 مواطنين من الضفة الغربية
  10. شبان تسللوا من غزة وتمكنوا من إحراق موقع للجيش الإسرائيلي قرب الحدود
  11. ناطق الاحتلال: إطلاق نار على سيارات للمستوطنين غرب رام الله ولا إصابات
  12. قوات الاحتلال تطلق قذيفة مدفعية ونيران الرشاشات شرق البريج
  13. استُدعي للمقابلة- الاحتلال يعتقل مواطنا من خانيونس على معبر بيت حانون
  14. مسلح يطلق النار على المارة بمدينة مارسيليا الفرنسية
  15. مصدر خاص:الرئيس اصيب بالتهاب رئوي وصحته تتحسن وبالمشفى يومين للاطمئنان
  16. عريقات: الرئيس بصحة جيدة ويتابع عمله حتى أثناء وجوده داخل المستشفى
  17. اندلاع حريق في كيبوتس "كيسوفيم" بفعل طائرة ورقية على حدود غزة
  18. محكمة اسرائيلية تتنظر غدا بطلب تشريح وتسليم جثمان الشهيد عويسات
  19. المالكي يسلم المدعي العام للجنائية الدولية غدا"إحالة الحالة في فلسطين"
  20. باراغواي تنقل سفارتها من تل ابيب الى القدس رسميا

المركزية تحمّل حماس مسؤولية محاولة الاغتيال وتطالبها بإنهاء "انقلابها"

نشر بتاريخ: 13/03/2018 ( آخر تحديث: 13/03/2018 الساعة: 21:59 )
رام الله - معا - أدانت اللجنة المركزية لحركة "فتح"، اليوم الثلاثاء، محاولة الاغتيال، التي تعرض لها موكب رئيس الوزراء رامي الحمد الله، ومدير المخابرات العامة اللواء ماجد فرج، وعدد من المسؤولين في الحكومة الفلسطينية، اثناء دخولهم إلى المحافظات الجنوبية لتدشين محطة تنقية مياه شمال غزة.
ورأت اللجنة المركزية في بيان صحفي، في هذا العمل الجبان استهدافا للإرادة وانجاز الشراكة الوطنية الفلسطينية، وحيت اللجنة رئيس الوزراء والوفد المرافق له، على ردة فعلهم التي تحلت برباطة الجأش لمواصلة انجاز المهمة الوطنية وافتتاح المشروع.

وأكدت مركزية فتح، أنه في الوقت الذي تستمر فيه حركة "فتح" لتحقيق الشراكة الوطنية وازالة اسباب الانقسام، تستمر قوى الظلام والانقسام في تدمير كل جهد او محاولة لتحقيق وحدتنا الوطنية في هذه الظروف العصيبة التي تواجهها قضيتنا ومشروعنا الوطني، بعد قرار الرئيس ترمب اعتبار القدس عاصمة لإسرائيل ونقل سفارة بلاده إليها، وفرض الاملاءات الهادفة إلى تدمير خيار الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس وفق الاجماع الدولي، واستبدال ذلك بمشاريع هزيلة وحلول انتقالية لدولة ذات حدود مؤقتة، ومحاولات تفريغ القضية الفلسطينية إلى قضايا جانبية وحاجات انسانية في محاولات يائسة محكوم عليها بالفشل سلفا، لإيجاد قيادة بديلة تتساوق مع هذه المشاريع الامنية والاقتصادية.

وطالبت مركزية "فتح"، "حماس"، بإنهاء انقلابها الدموي وقبول الشراكة السياسية بالاحتكام لإرادة الشعب، وحملت حماس مسؤولية الانقلاب، وأكدت أن البراءة مرتبطة باستعداد "حماس" لنبذ العنف الداخلي والتخوين والتكفير لتبرير استمرار جريمة انقلابهم.

وطالبت الاطراف الاقليمية بوضع النقاط على الحروف ازاء من يعطل مسيرة انهاء الانقلاب، وحيت أهلنا وشعبنا في غزة، الذين زحفوا لاستقبال رئيس الحكومة والوفد المرافق له، وانجاز مهمته الوطنية، وأكدت استمرار مسؤوليتنا الوطنية لإنقاذ اهلنا من الاوضاع الكارثية التي يعيشونها جراء الحصار الاسرائيلي ومواصلة حماس تكريس انقلابها.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018