عـــاجـــل
أبو ردينة: لا شرعية للجهود الرامية لفصل قطاع غزة عن الضفة الغربية
الأخــبــــــار
  1. أبو ردينة: لا شرعية للجهود الرامية لفصل قطاع غزة عن الضفة الغربية
  2. وزارة الصحة: استشهاد الشاب صبري احمد ابو خضر 24 عاما شرق غزة
  3. استشهاد شاب برصاص الاحتلال شرق غزة
  4. الاحتلال يعتدي على مزارعين ويصادر مزروعاتهم شمال الخليل
  5. الاحتلال يدعي محاولة تسلل مواطنين من غزة وانفجار عبوة كانت بحوزتهم
  6. الاحتلال يطلق النار على متظاهرين شرق غزة ويصيب احدهم بجراح
  7. بمشاركة 25 دولة- استشارية الأونروا تناقش أزمتها المالية في عمان
  8. مستوطنون يجددون اقتحامهم للاقصى واعتقال رئيس قسم الحراسة بالمسجد
  9. الاحتلال يقصف عدة مواقع للمقاومة بغزة
  10. صافرات الانذار تدوي في مستوطنات "غلاف غزة"
  11. صافرات الانذار تدوي في مستوطنات "غلاف غزة"
  12. الإحتلال يغلق طريق "ايتسهار" وحاجز حواره بنابلس بسبب تظاهرة للمستوطنين
  13. 17 حريقا في اسرائيل بفعل الطائرات الورقية
  14. مصرع مواطن وإصابة 6 آخرين في حادث سير بين رام الله ونابلس
  15. الاحتلال يستهدف موقعاً للمقاومة بغزة بعدة قذائف
  16. الدفاع المدني يتعامل مع 407 حوادث خلال الأسبوع الماضي
  17. الاحتلال يطلق صاروخا صوب مجموعة فتية شرق البريج دون اصابات
  18. إصابة برصاص الاحتلال قرب خيام العودة شرق خانيونس
  19. الاحتلال يعتقل طفلا من كفر قدوم

ابنة الثري التركي وصديقاتها.. تفاصيل تحطم طائرتهن

نشر بتاريخ: 12/03/2018 ( آخر تحديث: 13/03/2018 الساعة: 08:36 )
بيت لحم - معا - كشفت دائرة الطيران المدني بالشارقة في الإمارات أن الطائرة التركية المنكوبة، التي تقل الفتاة مينا ابنة رجل الاعمال التركي حسين بشاران وصديقاتها الـ 7 و3 من طاقم الطائرة، لم تتقدم بأي طلب لإجراء صيانة على أرض مطار الشارقة الدولي.

وقد كانت ابنة الثري التركي وصديقاتها في دبي يحتفلون بتوديع عزوبية مينا التي كان من المفترض أن تتزوج الشهر المقبل.

وأكد بيان صدر عن دائرة الطيران، اليوم الاثنين، أن الطائرة الخاصة التي سقطت مساء الاحد، في جنوب غرب إيران، بعد إقلاعها من مطار الشارقة، في طريقها إلى إسطنبول، لم يكن يوجد على متنها أي مواطن إماراتي.
وأفادت معلومات دائرة الطيران بأن الطائرة المنكوبة من طراز 604 "بومبادير"، تحمل تسجيل (TCTRB)، أقلعت في تمام الساعة الخامسة و16 دقيقة مساء، بالتوقيت المحلي من مطار الشارقة إلى مطار إسطنبول، واختفت عن الرادار بعد مغادرة أجواء الإمارات عند الساعة السابعة والنصف مساء.

وتضيف المعلومات أنه، عند إقلاع الطائرة كان يوجد على متنها 11 شخصا، منهم 8 ركاب بينهم 6 يحملون الجنسية التركية، واثنان يحملون الإسبانية، و3 أشخاص من طاقم الطائرة، ولا يوجد أي أسباب واضحة حول سقوط الطائرة إلا بعد الانتهاء من التحقيقات الرسمية التي تجريها السلطات الإيرانية والتركية.

إلى ذلك، قال رئيس الهلال الأحمر التركي، كريم كينيك، على "تويتر"، نقلا عن الهلال الأحمر الإيراني: "تم العثور على حطام الطائرة والجثث. وسيتم نقلهم من الجبل عندما تشرق الشمس. أقدم التعازي لمن فقدوا أحباءهم".

أوضح المتحدث باسم هيئة الطيران المدني الإيرانية، رضا جعفر زاده، للتلفزيون الرسمي، أن الطائرة تحطمت قرب مدينة شهركرد بجنوب غرب إيران.

ونقلت وكالة الطلبة للأنباء، عن المتحدث باسم أجهزة الطوارئ الإيرانية، مجتبى خالدي، قوله إن السكان المحليين الذين وصلوا إلى موقع التحطم قالوا إن جثث الضحايا احترقت ولم يعثروا على ناجين.

تجدر الإشارة إلى أن حسين بشاران هو نائب سابق لرئيس نادي طرابزون سبور لكرة القدم، ويمتلك شركات تمارس أنشطة متعددة، بدءا من اليخوت حتى قطاع الطاقة.

وتشمل مشروعاته للبناء مشروع إسكان في الجانب الآسيوي من إسطنبول أطلق عليه اسم "أبراج مينا" نسبة إلى ابنته.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018