الأخــبــــــار
  1. الرئيس: ربما نصرف 40% من الرواتب الشهر المقبل
  2. اللحام يكشف عن صفقة القرن: أفشلنا 3 مراحل وضلت المرحلة الرابعة
  3. "ارباك ليلي"على طول الحدود والاحتلال يطلق النار
  4. إصابات بالرصاص الحي والاختناق شرق القطاع
  5. اشتيه يعقد مشاورات مع حزب الشعب لتشكيل الحكومة
  6. المعارضة تطرح خارطة طريق لما بعد بوتفليقة
  7. السودان.. مقتل 8 أطفال بانفجار في أم درمان
  8. 234 مليار دولار عجز الحكومة الأميركية في شباط
  9. المغرب- اعتقال 5 أجانب يحملون جوازات سفر إسرائيلية
  10. الرئيس يهاتف والد الشهيد أحمد مناصرة من بلدة وادي فوكين ببيت لحم
  11. مراسلة معا: استهداف جديد لمطلقي البالونات شرق البريج
  12. العثور على جثة شاب على مدخل قرية عناتا شمال شرق القدس والشرطة تحقق
  13. مصادر طبية تؤكد لـ معا وجود3 إصابات طفيفة جراء قصف الاحتلال شرق البريج
  14. استهداف من طيران الاستطلاع لمجموعة من مطلقي البالونات شرق البريج
  15. شرطة إسرائيل: التقديرات تشير إلى أن انفجار السيارة في إيلات جنائي
  16. مصادر فلسطينية: إطلاق عدد كبير من البالونات تجاه مستوطنات "غلاف غزة"
  17. دعوات في الداخل للتظاهر اليوم على مدخل قلنسوة تصديا لقرارات هدم 3 بيوت
  18. الاحتلال يجري أعمال تمشيط بحثا عن فلسطيني اجتاز السياج جنوب القطاع
  19. القوى تدعو الشعب لاوسع مشاركة بفعاليات "يوم الارض"
  20. اصابة شابين بإطلاق نار خلال شجار وقع في المنطقة الشرقية بنابلس

جيش الإحتلال يشرع بجمع معلومات شخصية عن الفلسطينيين

نشر بتاريخ: 07/03/2018 ( آخر تحديث: 08/03/2018 الساعة: 08:49 )
بيت لحم- معا- ذكرت صحيفة هارتس الاسرائيلية بان الجيش الإسرائيلي بدأ في الأشهر الأخيرة، بجمع المعلومات الشخصية عن السكان الفلسطينيين في الضفة الغربية، في إطار ما يسمى بإقامة "شبكة للمناطق".

ويجري الجنود دوريات ويقيمون نقاط تفتيش مؤقتة، ويطالبون الفلسطينيين الذين يمرون عبر هذه النقاط بتعبئة استمارة تتطلب تقديم التفاصيل الشخصية مثل الاسم والعمر ورقم البطاقة الشخصية والصورة بطاقة الهوية ورقم الهاتف ونوع السيارة ورقم لوحتها، والمكان الذي تنطلق سفرياتها والى اين تقصد.

ويتم جمع هذه المعلومات بصورة عشوائية، حتى ممن يعتبرون بعيدين عن الشبهات او من غير المسجلين لدى قوات الاحتلال وفق هارتس.
وقال الجنود الاسرائيليون ممن شاركوا في هذه النشاطات ان الهدف منها هو الحصول على أوسع ما يمكن من بيانات ومعلومات عن المعتقلين الفلسطينيين لدى اسرائيل. ويقتصر جمع المعلومات فقط على الرجال ولا يشمل الأطفال وكبار السن.

وتقام هذه الحواجز عادة عند ساعات الفجر، حتى يمر أكبر عدد من الفلسطينيين عبرها في طريقهم الى العمل، ما يتسبب باختناقات في حركة المرور.
ويتعين على الجنود في كل نقطة تفتيش جمع معلومات ما لا يقل عن مائة فلسطيني، في حين أن مهمة الدورية الراجلة للجنود مطالبة بجمع معلومات من 30 فلسطينيا.

وتقول الصحيفة التي أوردت هذا التقرير، ان هذا النهج الجديد اثار تذمر الجنود ولا سيما جنود الاحتياط وأثارت تساؤلات عن الغوص في الأمور الشخصية للفلسطينيين والأضرار بحياتهم الروتينية، وقد اطلقوا على هذه الإجراءات الجديدة تسمية عامية "عناق الدب".
وأضافت صحيفة "هآرتس" انها تلقت عدة شهادات من الجنود تتعلق بهذه الإجراءات، كان بعضهم قد رواها أمام نشطاء "كسر الصمت".

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018