الأخــبــــــار
  1. مجهولون يطلقون النار على رئيس بلدية بيتا
  2. مستوطنون يخطّون شعارات معادية على مركبات فلسطينية شمال غرب رام الله
  3. الاحتلال يستولي على "مدحلة" وجرافة شرق يطا
  4. الطيراوي: وضع مخيم اليرموك مأساوي
  5. اصابةخمسة مواطنين برصاص الاحتلال في خانيونس
  6. ادعيس: أقصانا وأسرانا ثوابت مشروعنا الوطني
  7. التربية تعلن انتهاء أزمة جامعة بيت لحم والدوام اليوم
  8. الاحتلال يعتقل 16 مواطنا من الضفة الغربية
  9. اصابة صياد واعتقال 4 ومصادرة مركبين في بحر غزة
  10. طائرات الاستطلاع تطلق صاروخا صوب دراجة وآخر صوب أرض زراعية شرق البريج
  11. فتية يكسرون الباب الحديدي المؤدي إلى مصلى باب الرحمة المغلق
  12. مصرع شقيقين من بلدة الخضر جنوب بيت لحم بعد سقوطهما عن مبنى قيد الإنشاء
  13. الرئيس: لن نستلم أموال "المقاصة" منقوصة قرشا واحدا
  14. الرئيس:قرار قرصنة أموالنا مسمار بنعش اتفاق باريس وتنصل من كل الاتفاقات
  15. فتح: اسرائيل والعملاء وحدهم من يسعون لضرب منظمة التحرير
  16. 6 اصابات بينها إصابة خطيرة لطفل إثر حادث سير على مفرق سالم شرق نابلس
  17. شرطة بيت لحم تقبض على شخص أغلق مكب المنيا للنفايات وهدد المدير بالقتل
  18. الاحتلال يهدم منزلين وبركس في بيت حنينا شمال القدس
  19. الاحتلال يعزل والدة الشهيد صالح البرغوثي بظروف مأساوية في"هشارون"
  20. قوات الاحتلال تعتقل 40 مواطنا من الضفة

الخارجية: نتنياهو يعتبر الانحياز الأمريكي ضوءا للتمادي بمخططاته

نشر بتاريخ: 14/02/2018 ( آخر تحديث: 14/02/2018 الساعة: 13:36 )
رام الله- معا- أكدت وزارة الخارجية والمغتربين أن إعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب حول القدس وموقفه من وكالة "الاونروا"، والتوجه لمهاجمة الشعب الفلسطيني وقيادته وإتهامها بـ (عدم الرغبة بالمفاوضات)، أعطت اليمين الحاكم في اسرائيل برئاسة بنيامين نتنياهو الضوء الأخضر للذهاب بعيداً في تنفيذ سياساته القائمة على تكريس الإحتلال وتعميق الإستيطان في الأرض الفلسطينية المحتلة، وولدت لدى المسؤولين الاسرائيليين شعوراً بوجود غطاء أمريكي للتمادي في فرض الأمر الواقع بقوة الإحتلال، ولو كانت المواقف الأمريكية ملتزمة بالشرعية الدولية وقراراتها وبالقانون الدولي، ولو كانت متوازنة على الأقل لما تجرأ نتنياهو للتفكير بهذه الطريقة.

وأضافت في بيان وصل معا،" أظهر الإعلام العبري اهتماماً ملحوظاً برد الفعل الأمريكي على ما قاله رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو، حول قيامه بإجراء إتصالات مع الإدارة الأمريكية بشأن فرض السيادة الاسرائيلية على الضفة الغربية، ووصل هذا الاهتمام الى وصف صحيفة "يديعوت احرونوت" العبرية الرد الأمريكي بـ (إهانة من البيت الأبيض لم تكن متوقعة لرئيس الوزراء الاسرائيلي)، وهنا تجدر الإشارة الى أن الإدارة الأمريكية سارعت الى الاعلان بأن: (التقارير القائلة بأن الولايات المتحدة تتحدث مع اسرائيل عن مخططات ضم الضفة الغربية كاذبة... الرئيس ترامب مستمر بالتركيز على مبادرته السلمية)."

ورأت الوزارة أن تصريحات نتنياهو تعكس بشكل أساس أهداف اليمين الحاكم وتوجهاته المعلنة في الضم والتهويد والقضاء على فرص حل الدولتين، وإغلاق الباب نهائياً أمام فرصة إقامة دولة فلسطينية مستقلة قابلة للحياة وذات سيادة بعاصمتها القدس الشرقية المحتلة من جهة، وهي أهداف يمينية متطرفة تستظل بالموقف الامريكي المنحاز، الذي يُحاول إستباق نتائج المفاوضات عبر فرض الأمر الواقع على قضايا الحل النهائي خاصة القدس واللاجئين، وهو ما يؤدي الى تدمير دور واشنطن كوسيط، ويُحدث نتائجاً كارثية على عملية السلام والمفاوضات.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018