الأخــبــــــار
  1. وفد المخابرات المصرية يصل الى غزة عبر معبر "ايرز" بيت حانون
  2. الحساينة: منحة كويتية بمليونين ونصف دولار لاستكمال اعمار غزة
  3. الخارجية: تفكير استراليا بنقل سفارتها خروج عن القانون الدولي
  4. إطلاق النار على سائق جرار حاول اقتحام السفارة الاسرائيلية في انقرة
  5. الحكومة اقرت التوقيت الشتوي فجر السبت الموافق ٢٧ الشهر الجاري
  6. لبنان- قتيلان واكثر من 15 جريحا حصيلة الاشتباكات في مخيم المية ومية
  7. إطلاق غارة اسرائيلية شرق بيت حانون دون وقوع اصابات
  8. جرافات الاحتلال تتوغل بشكل محدود شرقي مدينة غزة
  9. العثور على جثة فتاة بجانب الشارع الرئيسي في منطقة المساكن بنابلس
  10. الاحتلال يعتقل 15 مواطنا من مناطق مختلفة في الضفة بعد عملية دهم وتفتيش
  11. الطقس: غائم جزئيا ومعتدل في معظم المناطق وحار نسبيا في الاغوار
  12. المستوطنون يحتفلون اليوم بافتتاح حديقة وسط الخليل
  13. قرار فلسطيني بمنع الاحتلال من التصرف باراضي الخان الاحمر
  14. السلطات التركية تسرح 259 موظفا حكوميا بتهم دعم الإرهاب
  15. المالكي يشارك في فعاليات رسمية وشعبية بأندونيسيا
  16. التجمع الوطني الديمقراطي يقرر مقاطعة "الكنيست"
  17. استراليا تدرس الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل ونقل السفارة
  18. سي.إن.إن: السعودية تستعد للاعتراف بمقتل خاشقجي
  19. الرئيس يستقبل رئيس البرلمان الليتواني
  20. الطقس: اجواء غائمة جزئيا وفرصة ضعيفة لسقوط الامطاء

هذا السبب قد يفجر الوضع بين إسرائيل ولبنان

نشر بتاريخ: 11/02/2018 ( آخر تحديث: 13/02/2018 الساعة: 08:47 )
بيت لحم- معا- قالت صحيفة هارتس الاسرائيلية إن التحذيرات الإسرائيلية في الفترة الأخيرة كانت كلها حول لبنان، بيد أنَّ وسائل الإعلام الأجنبية ذكرت أنَّ آخر هجوم شنته إسرائيل في الهجمات التي تشنها كل أسبوع تقريباً كان في سوريا.

فمنذ مساء الثلاثاء، الموافق 6 شباط، وحتى نهار الأربعاء الذي تلاه، كانت إحدى المنشآت السورية للدفاع والبحوث قرية جمرايا بالقرب من العاصمة السورية دمشق تتعرض للقصف الجوي. وذكرت تقارير واردة في وسائل الإعلام العربية أنَّ إسرائيل قصفت المنطقة مرتين على الأقل. وشُنَّت كذلك غارةٌ جوية على مبنى كبير للدفاع والبحوث بالقرب من مدينة حماة السورية، في أيلول الماضي، في هجومٍ بدا أنَّه ذو أهميةٍ خاصة.

ما الذي قد يفجر الصراع؟

ورغم التوتر المتزايد تعتقد إسرائيل أنَّ الحكومة اللبنانية وحزب الله لا يسعيان لأي مواجهة بشأن قضية الحدود. إذ إنَّ المصدر الحقيقي للتوتر هو وجود مصانع الأسلحة، واحتمالية لجوء الجيش الإسرائيلي إلى استخدام القوة لإحباط مخططات إيران، وهي خطوةٌ قد تؤدي إلى رد فعل عنيف من جانب حزب الله.

الأربعاء 7 شباط، بدأ الجيش الإسرائيلي في بناء جزء من جدارٍ سيمتد على طول الحدود اللبنانية بالقرب من منطقة روش حنيكرا في منطقة الجليل. وسيبدأ العمل وفق صحيفة Haaretz الإسرائيلية قريباً في قسم آخر من الجدار بالقرب من بلدة المطلة، ومن المُقرَّر أن يُبنى الجدار على امتداد 11 كيلومتراً (أي ما يعادل 6.8 ميل) وسوف يستغرق عدة أشهر. وتواصل الحكومة اللبنانية تحذيراتها بشأن تداعيات ذلك، مُشيرة إلى أنَّ إسرائيل تتعدَّى على الأراضي اللبنانية.

وتجري محاولاتٌ لتهدئة الوضع على جهتين: اللجنة الثلاثية مع قوات الأمم المتحدة المؤقتة في لبنان والإدارة الأميركية، وذلك بوساطة ديفيد ساترفيلد السفير الأميركي في وزارة الخارجية.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018