/* */
الأخــبــــــار
  1. "الكابنيت" يوعز بمواصلة العمليات العسكرية ضد سوريا
  2. الوقائي يضبط شرائح اتصالات اسرائيلية في بيت لحم
  3. النيابة: من يروج ويتاجر بالشرائح الإسرائيلية مرتكب جريمة بحسب القانون
  4. الاحتلال يجرف الطريق الرئيسي الواصل لقرية النبي صموئيل شمال غرب القدس
  5. الوزارة: الاتصالات تخسر مليار و300 مليون د بسبب الاتصالات الاسرائيلية
  6. وزارة الإعلام توحد الأثير يوم الخميس دعماً لخطاب الرئيس
  7. أبو ردينة: خطاب الرئيس قد يكون الفرصة الأخيرة للسلام
  8. بعد ساعتين ونصف-انتهاء اجتماع كابينت اسرائيل حول سوريا دون قرار معلن
  9. المالكي لمنظمة التفاعل: فلسطين قادرة على تقديم خبراتها للمنظمة والعالم
  10. شرطة بيت لحم تقبض على شخص متهم بالنصب بمبلغ مليون ونص شيقل
  11. الخضري: تقرير البنك الدولي حول غزة يدق ناقوس الخطر
  12. الاحتلال يُغلق وسط الخليل تسهيلاً لحركة المستوطنين
  13. الخارجية تطالب المجتمع الدولي التقاط رسالة السلام التي يحملها الرئيس
  14. الكابينت الاسرائيلي يبحث اليوم تداعيات الأزمة مع روسيا
  15. الاحتلال يعتقل 2 من موظفي دائرة الاوقاف الإسلامية اثناء عملهم بالاقصى
  16. البنك الدولي: غزة دخلت مرحلة الانهيار الاقتصادي
  17. ضبط 350 شتلة ماريجوانا بالخليل
  18. السعودية:على المجتمع الدولي تحويل التضامن مع فلسطين الى واقع
  19. نتنياهو يدعو الكابينت للاجتماع غدا لبحث ملف سوريا قبل التوجه لامريكا
  20. القبض على المشتبه بقضية المرحومة عميرة

الاحتلال يهدد بسرقة مخصصات الشهداء والأسرى

نشر بتاريخ: 07/02/2018 ( آخر تحديث: 09/02/2018 الساعة: 08:28 )
بيت لحم - معا - تناقش "اللجنة الوزارية" الإسرائيلية في الكنيست، يوم الأحد، "اقتراح قانون" تقدم به وزير الجيش الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان، ينص على الاستيلاء على مخصصات ذوي الشهداء والأسرى والجرحى الفلسطينيين، من خلال خصم هذه المخصصات من أموال الضرائب، لتحويلها إلى صندوق خاص لتعويض "ضحايا" العمليات الإسرائيليين.

وينص الاقتراح، الذي وضعته وزارة جيش الاحتلال بعنوان: "خصم رواتب المخربين"، على أن الأموال التي سيتم خصمها من أموال الضرائب التي تجبيها إسرائيل للسلطة الفلسطينية تحول إلى صندوق يقام مستقبلا لثلاثة أهداف "إنفاذ القرارات في الدعاوى التي قدمها ضحايا العمليات ضد السلطة الفلسطينية وضد المنفذين، وإقامة مشاريع لتعزيز مكافحة الإرهاب، وتطوير بنى تحتية مدنية مثل الشوارع والإنارة وأخرى أمنية".

وبحسب اقتراح القانون الإسرائيلي، فإنه في نهاية كل عام يعرض وزير الجيش المعطيات السنوية على المجلس الوزاري المصغر، وبموجب التقرير يتم خصم مخصصات ذوي الأسرى والشهداء والجرحى من أموال الضرائب التي تحولها إسرائيل إلى السلطة الفلسطينية.
وتشير البيانات الصادرة عن وزارة جيش الاحتلال إلى أن المبالغ التي تدفعها السلطة الفلسطينية للاسرى والمحررين والجرحى تصل إلى 1.2 مليار شيكل (345 مليون دولار تقريبا) سنويا.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018