الأخــبــــــار
  1. نشر منظومة "القبة الحديدية" بمنطقة تل ابيب في مركز إسرائيل
  2. قائد شرطة الاحتلال في القدس يقتحم المسجد الأقصى
  3. الاحتلال يعتقل 19 مواطنا من الضفة الغربية
  4. جيش الاحتلال يفجر علما فلسطينيا وضعه فلسطينيون جنوب قطاع غزة
  5. فرنسا: الأيام القادمة ستنشأ آلية تجارية بين الاتحاد الأوروبي وإيران
  6. اليوم- مصر تغلق معبر رفح بالاتجاهين للاحتفال بثورة يناير
  7. الخارجية تدين تدخل بعض الدول بالشؤون الداخلية لفنزويلا
  8. مؤسسات رام الله والبيرة تطالب بالغاء قرار حبس رئيسي البلدية
  9. حالة الطقس: ارتفاع ملموس على درجات الحرارة
  10. وزير الدفاع الفنزويلي: الجيش لا يعترف بغوايدو رئيسا للبلاد
  11. ترامب يعلن اعترافه بزعيم المعارضة الفنزويلية رئيسا انتقاليا للبلاد
  12. الكابينت يسمح بدخول اموال قطر الى غزة
  13. الرئيس يتابع بقلق بالغ ويدين الاعتداءات على الأسرى
  14. بلدية نابلس تعلق الدوام اليوم تضامنا مع رام الله
  15. فشل الحوار بين الأسرى وإدارة معتقل "عوفر"
  16. فتح: نريد حكومة قوية تقودها فصائل منظمة التحرير
  17. الشرطة: 7 إصابات منها حرجة بحادث سير في طريق وادي النار شمال بيت لحم
  18. مستوطنون يشرعون بأعمال تجريف واسعة جنوب نابلس
  19. قوات القمع تقتحم قسم 2 في معتقل "مجدو" وإدارة السجن تنصب اجهزة تشويش
  20. العثور على جثة الصياد المصري المفقود ببحر الشيخ عجلين غرب غزة

شاهد- هكذا استقبل أعضاء الكنيست صاحب "خطاب العار"

نشر بتاريخ: 22/01/2018 ( آخر تحديث: 23/01/2018 الساعة: 10:55 )
بيت لحم- معا- أقدم حراس الكنيست، يوم الاثنين، على إخراج النواب الفلسطينيين من قاعة الكنيست بالقوة، إثر احتجاجهم على كلمة نائب الرئيس الأمريكي مايك بنس.

وبعد أن رحب بنس قدم بنس شكره لنتنياهو والحضور وشرع أعضاء الكنيست بالتصفيق، رفع النواب الفلسطينيون لافتات احتجاجية وصورا للقدس تعبيرا عن رفضهم لإعلان ترامب القدس عاصمة لإسرائيل وكذلك محتجين على مواقف بنس نفسه المنحازة بشكل سافر لإسرائيل على حساب حقوق الشعب الفلسطيني.

وظهر عضو الكنيست جمال زحالقة وهو يحتج على دفعه من قبل حراس الكنيست، الذين هرعوا على وجه السرعة لإخراج النواب الفلسطينيين من اعضاء القائمة المشتركة بمجرد رفعهم للافتات الاحتجاج.

وكان أعضاء الكنيست من القائمة المشتركة قد أعلنوا في وقت سابق أنهم سيقاطعون خطاب بنس، وجاء حضورهم للتعبير عن غضبهم وغضب الشعب الفلسطيني عموما من مواقف الولايات المتحدة تجاه القضية الفلسطينية.
وعلق رئيس تحرير شبكة معا د. ناصر اللحام على مشاهد إخراج اعضاء الكنيست الفلسطينيين بالقوة قائلا: "أمام حثالة من العنصريين في الكنيست، أثبت نائب الرئيس الأمريكي مايك بينس وسفيره فيلدمان انهما مجرد أدوات رخيصة عند الصهاينة. بينس ألقى خطاب العار ضد العرب والفلسطينيين وضد ايران والمسلمين وضد أحرار العالم. هذا اليوم أثبت للعالم أن إسرائيل مجرد مستعمرة عسكرية أمريكية ولن تكون دولة مهما طال الزمن، وأنها عصابة قتلة ستزول في أقرب فرصة. هذا اليوم نتأكد مرة أخرى أننا في الإتجاه الصحيح مع أحرار العالم وأن اليهود ليسوا شعبا وإنما طائفة باعت روحها للشيطان الإستعماري".
وأضاف اللحام في حسابه على الفيسبوك: "بعد سنوات سيدفع أولاد وأحفاد يهود العالم أثمان لا يمكن تخيلها عن هذه الجريمة بحق العرب ، وحينها لن ينفعهم نباح بينس ولا خوار الثور الهائج ترامب... فقط أجيال اليهود سيدفون ثمن هذا الخطاب".

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018