الأخــبــــــار
  1. الرئيس يتسلم دعوة رسمية لحضور قداس منتصف الليل
  2. نتنياهو: لن تُفكك أي مستوطنة ما دمت رئيسا للحكومة
  3. أبو ردينة: التحريض على حياة الرئيس تجاوز للخطوط الحمر
  4. نادي الأسير: إدارة معتقل "عتصيون" تُقدم للأسرى طعام منتهي الصلاحية
  5. المئات يعتصمون أمام رئاسة الوزراء للمطالبة باسقاط قانون الضمان
  6. الاحتلال يهدم منزلا ويعتقل صاحبه في قرية الجفتلك بالأغوار
  7. استشهاد شاب تعرض لإطلاق النار من قبل قوات الاحتلال في إذنا غرب الخليل
  8. الاحتلال يعتقل 28 مواطنا من الضفة
  9. إصابة مواطن برصاص الاحتلال قرب بلدة إذنا غرب الخليل
  10. منظمات صهيونية توزع ملصقات تدعو لقتل أبو مازن ردا على عملية عوفرا
  11. الرئاسة: سنتخذ قرارات مصيرية لوقف الاعتداءات الإسرائيلية
  12. الاحتلال يعتقل تاجرا على معبر بيت حانون
  13. مستوطنون يهاجمون المركبات الفلسطينية على حاجز حوارة جنوب نابلس.
  14. عباس زكي: لا يمكن أن نقبل بسلام العبيد ونقبل بما رفضه ياسر عرفات
  15. نقابة الصحفيين: اقتحام وفا انتهاك فاضح بحق الاعلام الفلسطيني
  16. مراسل معا: إصابة شابين برصاص قوات الاحتلال في البيرة
  17. إصابة مسعف بقنبلة غاز ومواطن برصاص الاحتلال خلال التظاهرات شمال القطاع
  18. قوات الاحتلال تقتحم مقر وكالة وفا برام الله وتمنع الموظفين من مغادرته
  19. الاحتلال يطلق النار وقنابل الغاز على المتظاهرين في الحراك البحري
  20. الاحتلال يحكم على الأسيرة إسراء جابر بالسّجن الفعلي لمدة 30 شهراً

عيسى يستقبل عضو شرف الهيئة الإسلامية المسيحية

نشر بتاريخ: 14/01/2018 ( آخر تحديث: 14/01/2018 الساعة: 13:50 )
القدس- معا- أكد الأمين العام للهيئة الإسلامية المسيحية لنصرة القدس والمقدسات الدكتور حنا عيسى اليوم الأحد، على رفض قرار الرئيس الأمريكي اعتبار مدينة القدس المحتلة عاصمة لإسرائيل، مؤكداً على أن القدس مدينة محتلة تخضع للقانون الدولي.

جاء ذلك خلال استقبال الأمين العام د. عيسى عضو شرف الهيئة الإسلامية المسيحية، ممثل الرئيس في الاتحاد الاوروبي للجاليات الرئيس الفخري للجاليات الفلسطينية، عضو مراقب لاجتماع المجلس المركزي لمنظمة التحرير الفلسطينية الدكتور محمد عياش في مقر الهيئة بمدينة رام الله.

ووقف الطرفان على تداعيات قرار الرئيس الامريكي "ترامب"، مؤكدين على عروبة مدينة القدس وتاريخها العربي الاسلامي المسيحي، داعين الى تحقيق السلام العادل واحقاق حقوق الشعب الفلسطيني المشروعة بتحقيق مصيره واقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية.

وأكد د. محمد عياش على رفض معظم دول العالم للقرار الامريكي الاخير، حيث يعتبرون القدس عاصمة لدولتين.

وندد الطرفان بالإصرار الإسرائيلي على المساس بحرمة المقدسات وعلى رأسها المسجد الأقصى المبارك، من خلال مواصلة الاقتحامات اليومية لباحاته ومصلياته وآداء الطقوس التلمودية.

وثمن الطرفان انعقاد المجلس المركزي لمنظمة التحرير الفلسطينية داعيين لاتخاذ قرارات فاعلة بما يخص القدس.

وثمن د. عيسى ود. عياش المواقف الصلبة للقيادة الفلسطينية ممثلةً بالرئيس محمود عباس.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018