الأخــبــــــار
  1. اصابة 4 جنود اسرائيليين في انقلاب جيب عسكري جنوب اسرائيل
  2. الدفاعات الجوية السعودية تعترض صاروخا أطلقه الحوثيون على جازان
  3. سفير إسرائيل في الأمم المتحدة يقدم شكوى رسمية للأمين العام ضد الرئيس
  4. زلزال بقوة 2.5 ريختر يضرب شمال غرب المدينة المنورة
  5. البرادعي: ترامب سيعاقب الفلسطينيين في حال عدم قبولهم بصفقة القرن
  6. التربية تعلن عن منح دراسية في الهند وبروناي
  7. مجلس الوزراء:تصويب اوضاع غزة ليس "عقوبات" مستنكرا "افتراءات" حماس
  8. الاحتلال يصدر قرارا للاستيلاء على أراض شرق بيت لحم
  9. العثور على جثتي امرأتين في عسقلان
  10. الخارجية: حملات التحريض تعكس غياب شريك السلام بإسرائيل
  11. الاحتلال يعتقل مقدسيا وطفله خلال تصديه لمحاولات اقتحام ارضه بسلوان
  12. محيسن: اجتماع عاجل لقادة فصائل العمل الوطني لتفعيل المقاومة الشعبية
  13. اسرائيل تعيد فتح معبر كرم أبو سالم بعد إغلاقه لمدة يومين بدواع امنية
  14. ليبرمان: لا نعرف اذا كان الاسرائيليون في غزة أحياء ام أموات
  15. حماس: الاختبار الحقيقي لقرارات المركزي تطبيقها على الارض
  16. الطقس: ارتفاع طفيف اليوم ومنخفض جوي جديد غدا
  17. المركزي: تعليق الاعتراف بإسرائيل ووقف التنسيق الامني وإنفكاك إقتصادي
  18. الصحة: اصابتان في "حادث عرضي" وسط قطاع غزة
  19. عودة يدافع عن خطاب ابو مازن بمواجهة اليمين في الكنيست
  20. الاحتلال يعتقل مواطنا بزعم اطلاقه النار شرق قلقيلية

على مسرح هزلي

نشر بتاريخ: 13/01/2018 ( آخر تحديث: 13/01/2018 الساعة: 10:59 )
الكاتب: أحمد الغندور
على مسرح هزلي

لا أدري أين وجهتي

نحو أيقونة الموت ... أو شغف الحياة

ها أنا أزاول كتابتي

وكأن قصف الطائرات ملهمي

أرسم أبياتاً من الموسيقى

وصوراً لكلماتٍ ترقص من الألم

من يملك حس التعبير عن الجرح

فليتقدم

من يعرف من قتل البسمة على الشفاه

فليتكلم

لا طائل من الهروب أو الرقص مع الخيانة

لا طائل من أن تنفخ أوداجك غضباً

فقد تقتلك ذبابة

أقتل ـ أحرق ـ زلزل ـ دمر

لا فرق يُذكر

لن تنال مني

أنا مع عرائس البحر

نعُد الموجات ونغري المرجان بالاقتراب

أنا مع كل نسرٍ في كل غابة

نسوق المطر إلى الياسمين

أنا مع كاتب التاريخ

نُعيد تفاصيل الحكاية ونمحو كل زيف

كفى هراءً واسمع

لن أقول دعابة

هذه أرضي وسطور قدري

لا مكان لك عليها

ارحل إلى زبد البحر

وأهجر برتقال يافا

فقد قُضي الأمر

فقدرك أن تقتلك ذبابة

انفلتت بين أشواك الغرقد

ويصدح السامر ويعلو الآذان

فهل لك أن تدري ... أين المكان؟

هنا أم هناك!

بل في مرج ابن عامر

حديث الزمان

وسيبلى مسرحك الهزلي

لا عيش لظالم

فقد آن الأوان.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017