/* */
عـــاجـــل
روسيا: الادعاء بمغادرة طائرات إسرائيل لسوريا قبل إسقاط "إيل 20" أكاذيب
الأخــبــــــار
  1. إسرائيل: سنواصل عملياتنا في سوريا حتى بعد حادثة سقوط الطائرة الروسية
  2. موسكو:إسرائيل استخدمت الطائرة الروسية درعا واقيا أمام الدفاعات السورية
  3. الاحتلال يعتقل 19 مواطنا من الضفة
  4. اليوم- تشريح جثمان الشهيد محمد الريماوي بحضور طبيب فلسطيني
  5. وزير إسرائيلي: سنواصل هجماتنا ضد إيران في سوريا
  6. الاحتلال يعتقل أمين سر حركة فتح في بلدة العيسوية بمدينة القدس
  7. الاحتلال يمنع الوزير صيدم من الدخول لبيت إكسا لتفقد المسيرة التعليمية
  8. اصابات في مواجهات مع الاحتلال على الحدود الشرقية لقطاع غزة
  9. طائرات الاحتلال تقصف مجموعة شبان شمال قطاع غزة
  10. رياض المالكي: ايرلندا تعهدت تحويل 7 مليون دولار للسلطة
  11. الوفد المصري يغادر القطاع بعد ساعات من اجتماعه مع قادة حماس
  12. اصابة 3 مواطنين جراء حادث سير على مدخل النصيرات وسط قطاع غزة
  13. ارتفاع عدد الوفيات في حادث السير في نابلس الى اثنين
  14. الاحتلال يتسبب بإحراق مزرعة خلال اقتحامه لبلدة سبسطية غرب نابلس
  15. الوفد الأمني المصري يصل غزة في زيارة تستمر 3 ساعات للقاء قادة حماس
  16. بدء انتخابات الاعادة في 5 هيئات محلية في الضفة الغربية
  17. الاحتلال: إلقاء عبوة أنبوبية متفجرة باتجاه مستوطنة بيت إيل دون إصابات
  18. إيران: مصرع إرهابيين وإصابة آخر واعتقال رابع في هجوم الأهواز الإرهابي
  19. مقتل ثمانية من الحرس الثوري إثر هجوم استهدف عرضا عسكريا في إيران

الجبهة تحذر من اشاعات الاستخبارات بالسجون

نشر بتاريخ: 12/01/2018 ( آخر تحديث: 14/01/2018 الساعة: 08:31 )
القدس -معا - حذرت منظمة الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين في سجون الاحتلال من خطورة الانجرار وراء الإشاعات التي تبثها استخبارات سجون الاحتلال من أجل إرباك الأسرى.

وأفادت اللجنة الإعلامية للمنظمة بأن إدارة مصلحة السجون عبر استخباراتها تقوم ببث الإشاعات بين الأسرى حول إمكانية الإفراج المبكر لعدد كبير منهم، تحت ذريعة القرار الذي اتخذه القاضي الاسرائيلي " روبرت شتاين" في المحكمة العليا والذي طالب بزيادة المساحة المخصصة للأسرى سواء الجنائيين أو السياسيين لتصل إلى 4 متر ونصف لكل أسير، باعتبار أن الاكتظاظ الموجود اليوم لا يتلاءم مع الشروط القانونية والإنسانية.

وقالت منظمة السجون " لقد حاولت مسبقاً ما تُسمى وزارة الأمن الداخلي للاحتلال استثناء الأسرى الفلسطينيين من هذا القرار استمراراً لأساليب التنكيل والتعذيب بحقهم، لكن يبدو أن إدارة مصلحة السجون تخشى تقديم الالتماسات للمحاكم بهذا الصدد، حيث جاء على لسان الأسرى أن إدارة مصلحة السجون ملزمة بتطبيق هاذ القرار حتى نهاية آذار لهذا العام، لذا فهي مضطرة لحل المعضلة بافتتاح سجون جديدة وتوسيع نطاق إفراج "لجنة الثلث"، إضافة إلى إعادة العمل بما يُسمى "المنهلية" أو ما يعرف بالإفراج الإداري، أي أن يتم خصم مدة 21 يوماً عن كل سنة أمضاها الأسير في السجون".

وأضافت المنظمة " أن جهاز استخبارات السجون يحاول بث أخبار مفادها أن إدارة مصلحة السجون على الأغلب ستنفذ قانون الإفراج الإداري "المنهلي" للأسرى مما يعني الافراج عن مئات من الأسرى الفلسطينيين قريباً والذين يشملهم القانون".

وطالبت منظمة الجبهة الجهات المعنية المتخصصة بالخارج بمتابعة المسألة قانونياً لإنهاء حالة عدم الاستقرار التي تبثها هذه الإشاعات.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018