الأخــبــــــار
  1. اصابة شاب بجراح بالرصاص الحي خلال مواجهات في بلدة سردا شمال رام الله
  2. قوات الاحتلال تعتقل ٤ شبان من داخل محل تجاري في حي المصايف برام الله
  3. شرطة الاحتلال تقتحم مسجد قبة الصخرة
  4. الصحة:4 اصابات بالرصاص المطاطي خلال مواجهات بالنبي صالح
  5. الرئيس يتسلم دعوة رسمية لحضور قداس منتصف الليل
  6. نتنياهو: لن تُفكك أي مستوطنة ما دمت رئيسا للحكومة
  7. أبو ردينة: التحريض على حياة الرئيس تجاوز للخطوط الحمر
  8. نادي الأسير: إدارة معتقل "عتصيون" تُقدم للأسرى طعام منتهي الصلاحية
  9. المئات يعتصمون أمام رئاسة الوزراء للمطالبة باسقاط قانون الضمان
  10. الاحتلال يهدم منزلا ويعتقل صاحبه في قرية الجفتلك بالأغوار
  11. استشهاد شاب تعرض لإطلاق النار من قبل قوات الاحتلال في إذنا غرب الخليل
  12. الاحتلال يعتقل 28 مواطنا من الضفة
  13. إصابة مواطن برصاص الاحتلال قرب بلدة إذنا غرب الخليل
  14. منظمات صهيونية توزع ملصقات تدعو لقتل أبو مازن ردا على عملية عوفرا
  15. الرئاسة: سنتخذ قرارات مصيرية لوقف الاعتداءات الإسرائيلية
  16. الاحتلال يعتقل تاجرا على معبر بيت حانون
  17. مستوطنون يهاجمون المركبات الفلسطينية على حاجز حوارة جنوب نابلس.
  18. عباس زكي: لا يمكن أن نقبل بسلام العبيد ونقبل بما رفضه ياسر عرفات
  19. نقابة الصحفيين: اقتحام وفا انتهاك فاضح بحق الاعلام الفلسطيني
  20. مراسل معا: إصابة شابين برصاص قوات الاحتلال في البيرة

الإعلام: تحريض سفير الولايات المتحدة خروج على الاعراف الدبلوماسية

نشر بتاريخ: 11/01/2018 ( آخر تحديث: 11/01/2018 الساعة: 16:45 )
رام الله- معا- دعت وزارة الاعلام السفير الامريكي لدى إسرائيل الى توضيح وضعه أن كان سفيراً للولايات المتحدة الامريكية أم ناطقاً باسم المستعمرين انضم الى جوقة التحريض الإسرائيلية، جاء ذلك عقب هجوم السفير الأمريكي دافيد فريدمان على دولة فلسطين ومؤسساتها.

واعتبرت الوزارة تصريحات السفير الامريكي خروج على الاعراف الدبلوماسية والشرعية الدولية واستمرار للانحياز الأعمى، وانقلاب على القانون الدولي، وقرارت مجلس الأمن والجمعية العامة.

وأكدت مناقشة المحافل الأمريكية لما يسمى قانون "تايلور فورس" لخصم مخصصات أسرانا من عائداتنا الضريبية ابتزاز سياسي وقرصنة تتقاطع مع انحياز مراقب الدولة الأمريكي لويس دودارون، الذي يستهدف مناهجنا، ويتهمها بالتحريض، يقع ضمن في خطوات الادارة الامريكية في هجومها المعادي على وكالة الأونروا وقضية اللاجئين والقدس والأسرى والشهداء.

وتقول الوزارة لأقطاب الانحياز الأمريكي إن الاحتلال هو أصل كل إرهاب، وأساس كل تحريض، ومنبع التطرف، ولا يمكن في أي ظرف أن يجتمع السلام والإرهاب معاً، ويكفي فقط العودة لمناهج إسرائيل التي تشرعن العداء والتطهير العرقي، وتدعو للفتك بأبناء شعبنا، وتمجد القتلة بأرفع الأوسمة.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018