الأخــبــــــار
  1. عشراوي: التحركات الأميركية المشبوهة بالمنطقة تتطلب تحركا دوليا
  2. الاحتلال يعتقل والدة الأسير محمد البدن خلال زيارته في السجن
  3. جلسة مشاورات سياسية بين فلسطين والنمسا
  4. البيت الأبيض: كوشنر التقى ملك الاردن وبحثا السلام بين إسرائيل وفلسطين
  5. جنوب سوريا: إسقاط طائرة بدون طيار إسرائيلية في القنيطرة
  6. المحكمة ترفض الاعترافات التي جمعها الشاباك من قتلة عائلة دوابشة
  7. وفاة عبد اللطيف محمود الديك من بلدة كفر الديك خلال تأديته مناسك العمرة
  8. الاحتلال يغلق حاجز ابو الريش ويحتجز شابا كان بطريقه للمحكمة الشرعية
  9. العاهل السعودي يصدر أمرا ملكيا بإعفاء رئيس هيئة الترفيه من منصبه
  10. مصر تقرر تمديد فتح معبر رفح حتى عيد الاضحى
  11. مسؤول امريكي: اسرائيل تقف وراء الهجمات على سوريا الليلة الماضية
  12. مصادر عبرية:نتنياهو اكد للملك عبدالله في عمان على ستاتيكوالصلاةبالاقصى
  13. الاحتلال يجبر المواطنين في تل ارميدة على خلع ملابسهم للدخول لمنازلهم
  14. طائرة استطلاع إسرائيلية تقصف موقعا للمقاومة بصاروخين جنوب غزة
  15. مصرع مواطن 32 عاما من سلفيت واصابة اثنين اخرين بحادث سير
  16. فصل الصيف يبدأ الخميس
  17. الاحتلال يعتقل امين سر حركة فتح شمال الخليل
  18. الاحتلال يعتقل وزير اسرائيلي سابق على خلفية نقل معلومات لطهران
  19. القوى تدين قمع حماس لتظاهرة شعبية في غزة
  20. استشهاد الطفل زكريا بشبش من المغازي مثأثرا بجراحه بمسيرات العودة

مجلس النرويج للاجئين: قطع تمويل "الأونروا" يلغي سنوات من العمل

نشر بتاريخ: 11/01/2018 ( آخر تحديث: 13/01/2018 الساعة: 11:45 )
أوسلو- معا- حذر المجلس النرويجي للاجئين اليوم، من أن تهديد الإدارة الأمريكية بقطع تمويلها لوكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين في الشرق الأدنى "الأونروا" سيكون له عواقب كارثية إذا ما نفذ، حيث سيعاقب مئات الآلاف من الأطفال الفلسطينيين في الضفة الغربية وغزة ولبنان والأردن وسوريا، والذين يعتمدون على الوكالة في تعليمهم.
وأضاف المجلس أن القرار من شأنه أن يحرم آباءهم من وسيلة الأمان الاجتماعي الوحيدة التي تساعدهم على البقاء على قيد الحياة تحت الاحتلال، أو في حالة النزوح.
وفي هذا الصدد يقول أمين عام المجلس النرويجي للاجئين يان إيغلاند" إن التهديد بقطع المساعدات لأغراض سياسية إلى ملايين المدنيين الذين يحتاجون إليها هو ما توقعناه من أنظمة غير ديمقراطية، ولكن ليس من أكبر مانح إنساني في العالم، إن قطع الأموال عن "الأونروا" لن يحقق شيئاً سوى دفع ملايين الفلسطينيين إلى المزيد من الفقر واليأس، ومصادرة الطعام من على مائداتهم، وإزالة الأسقف من فوق رؤوسهم والمدارس التي يرسلون أطفالهم إليها، ببساطة لا تملك المنظمات الإنسانية الأخرى القدرة على تلبية احتياجاتهم إذا نفذ هذا القرار، وستقع مسؤولية ذلك على عاتق إسرائيل، كقوة محتلة، وكذلك على حكومات الأردن ولبنان وسوريا."

ويعمل المجلس النرويجي للاجئين بشكل وثيق مع الأونروا في غزة؛ حيث يقدم الدعم النفسي والاجتماعي للأطفال المصابين بصدمات نفسية في مدارسها، كما يقدم المساعدة القانونية للاجئين الذين يتم إعادة بناء منازلهم المدمرة خلال حرب عام 2014.
كما يعمل في الضفة الغربية والقدس الشرقية مع الأونروا لحماية المجتمعات الفلسطينية المعرضة لخطر النقل القسري، ومن شأن قطع التمويل عن "الأونروا" أن يلغي سنوات من العمل مع جيل يعيش تحت الحصار المستمر والنزاع المتكرر.
وفي سوريا، من شأن التخفيضات التي تعاني منها "الأونروا" أن تزيد من تفاقم أوضاع اللاجئين الفلسطينيين هناك، حيث يحتاج 95% منهم إلى المساعدة الإنسانية، ما سيؤدي إلى حرمانهم من فرصتهم الوحيدة للوصول إلى المعونة المنقذة للحياة، كما سيترتب على ذلك عواقب مدمرة في الأردن ولبنان، إذ تعتبر "الأونروا" أهم مقدم للمساعدات والخدمات للاجئين الفلسطينيين، والذين يعيش كثير منهم بالفعل في فقر مدقع.

يشار الى أن الولايات المتحدة هي أكبر مانح "للأونروا" بحيث ساهمت بمبلغ مقداره 364 مليون دولار أمريكي في عام 2017، ويليها الاتحاد الأوروبي. ويساهمان معاً بنحو 40% من مجموع تمويل "الأونروا" للميزانية الأساسية لبرامجها.

ويضيف إيغلاند" إن قطع المساعدات التي يحتاجها اللاجئون بسبب عدم موافقة الولايات المتحدة على مواقف القادة الفلسطينيين أمر شنيع، وندعو السلطات الأمريكية إلى عدم الاستمرار في هذا التهديد الذي من شأنه تشويه سمعتها وتقويض دورها كجهة إنسانية مانحة".

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018