الأخــبــــــار
  1. النقيب يدعو الاطباء للتجمع بالمشافي وخطوط التماس لحماية ابناء شعبنا
  2. وليد عساف يعلن عن تشكيل لجنة وطنية لاعادة بناء منزل عائلة ابو حميد
  3. الصحة: إصابات بالاختناق بين المرضى بمجمع فلسطين الطبي
  4. الحكومة البريطانية: لن نصمت حيال ما يجرى من انتهاكات في فلسطين
  5. الحكومة تحمل الاحتلال كامل المسؤولية عن تدهور الاوضاع في الضفة
  6. مصرع عامل جراء سقوطه داخل ورشة للبناء في الخليل
  7. زوارق الاحتلال تطلق النار صوب سواحل منطقة السودانية شمال غرب قطاع غزة
  8. جامعة بيرزيت تعلن عن تعطيل الدوام اليوم السبت بسبب الأوضاع الراهنة
  9. أستراليا تعترف رسميا بالقدس الغربية عاصمة لإسرائيل
  10. حالة الطقس: أجواء صافية وبادرة وارتفاع آخر على درجات الحرارة
  11. التربية تعلق الدوام في مدارس رام الله والبيرة فقط
  12. التربية تعلق الدوام في مدارس رام الله والبيرة فقط نتيجة استمرار عدوان
  13. جيش الاحتلال يهدم منزل عائلة ابوحميد بالكامل
  14. الاحتلال يعتدي على الصحفيين في مخيم الامعري
  15. الاحتلال يضبط بندقية ورشاش في سيارة بالخليل ويعتقل ركابها
  16. الاحتلال يغلق حاجز قلنديا بعد القاء زجاجة حارقة عليه دون اصابات
  17. الاحتلال يغلق حاجز قلنديا بعد القاء كوع على الحاجز دون اصابات
  18. الرئيس يهاتف هنية معزيا بوفاة شقيقه
  19. عضو الكنيست ارون حازان يدعو لاغتيال الرئيس عباس ومحمود العالول
  20. الاردن يدين التصعيد الإسرائيلي واقتحام المدن والمؤسسات ‎الفلسطينية

احمد بحر يتحدث عن شروط مسبقة لعقد المركزي

نشر بتاريخ: 10/01/2018 ( آخر تحديث: 10/01/2018 الساعة: 13:23 )
غزة - معا - دعا د.أحمد بحر النائب الأول لرئيس المجلس التشريعي لسحب الاعتراف بإسرائيل ووقف التنسيق الأمني مع الاحتلال كشرط أساسي قبل عقد جلسات المجلس المركزي لمنظمة التحرير.

وأكد بحر أن انعقاد المجلس المركزي في ظل قرارات ترامب ونتنياهو بشأن القدس قبل سحب الاعتراف باسرائيل ووقف التنسيق الأمني لا معنى ولا قيمة سياسية أو وطنية له على الإطلاق.

وشدد بحر على ضرورة تهيئة الأرضية الوطنية لإنجاح جلسات المجلس المركزي عبر قرارات وطنية قوية وحقيقية وجريئة ضد الاحتلال والإدارة الأمريكية وعدم إخضاع الساحة الفلسطينية لمنطق التلاعب بالألفاظ والشعارات التي لا تسمن ولا تغني من جوع.

واعتبر بحر اجتماعات المجلس المركزي بمثابة فرصة أخيرة للرئيس محمود عباس والسلطة الفلسطينية وحركة فتح لاعادة صياغة برنامج العمل الوطني التوافقي عبر الخروج من نفق وأسر اتفاقات أوسلو وقطع كل أشكال العلاقات السياسية والأمنية مع الاحتلال وتفعيل برنامج المقاومة بكافة أشكالها ضد الاحتلال وتطبيق أسس ومبادئ الشراكة الوطنية وتطبيق اتفاقات الوحدة والمصالحة الفلسطينية ووقف العقوبات اللاإنسانية على قطاع غزة.

ودعا بحر الكل الوطني الفلسطيني لالتقاط الفرصة التاريخية السانحة للدفاع عن الحقوق والثوابت الوطنية والذود عن حمى القدس والمقدسات عبر إجبار السلطة وفتح على العودة إلى أحضان شعبها والتقيد ببرنامج الإجماع الوطني التحرري الذي ضحى من أجله مئات الآلاف من الشهداء والجرحى والأسرى.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018