الأخــبــــــار
  1. الهلال الأحمر: قوات الاحتلال منعت طواقمنا من الوصول للمصاب في البيرة
  2. حماس تدعو للنفير العام في كل مناطق الضفة غدا الجمعة
  3. التنفيذية تدعو لاستمرار الفعاليات الشعبية لمواجهة الحملات المسعورة
  4. الاحتلال يغلق مدخلي الفوار والعروب بالبوابات الحديدية
  5. منظمة التحرير تدعو المواطنين للتصدي للاحتلال
  6. وفاء للشهداء- فتح أقاليم الضفة تدعو للتصعيد غدا
  7. وزير الصحة: لم نعلن حالة الطوارئ لكننا جاهزون لأي طارئ
  8. مستوطنون يهاجمون مركبات المواطنين شرق قلقيلية
  9. الاحتلال يقتحم اللبن الشرقية ويطلق القنابل والرصاص
  10. الرئاسة: التحريض على الرئيس وغياب افق السلام ادى لمسلسل العنف
  11. الرئاسة: المناخ الذي خلقته سياسة الاقتحامات أدى إلى مسلسل العنف
  12. حزما- جيش الاحتلال يعتقل فلسطينيا مر بالمكان تحسبا من عملية جديدة
  13. مواجهات مع الاحتلال على المدخل الشمالي لبلدة تقوع
  14. نقابة الاطباء تعلن حالة الطوارئ بصفوف اطبائها بكافة المحافظات
  15. نقابة الاطباء تعلن حالة الطوارئ بصفوف طواقمها
  16. الاحتلال يغلق حاجز قلنديا العسكري بالاتجاهين
  17. المقاومة الشعبية: كل جريمة يرتكبها الاحتلال لا يمكن أن تمر دون عقاب
  18. حدث "امني" عند بلدة حزما شمال شرق القدس
  19. مواجهات مع الاحتلال غرب ضاحية شويكة شمال طولكرم
  20. ازمة مرورية خانقة على طول طريق رام الله نابلس وانتشار مكثف للمستوطنين

في سنيريا ...مشروع شبابي يعيد للقراءة بريقها

نشر بتاريخ: 08/01/2018 ( آخر تحديث: 08/01/2018 الساعة: 00:30 )

قلقيلية - تقرير معا - في ظل التكنولوجيا الحديثة والانترنت اختار مجموعة من الشبان في بلدة سنيريا الى الجنوب من قلقيلية ان يعيدوا للكتاب مكانته الادبية من خلال انشاء مكتبة عامة يرتادها القراء .

وعملوا لعدة شهور للبحث عن مكان مناسب لفكرتهم حتى ان اهتدوا لبيت قديم في احد احياء البلدة وبدأت الفكرة ترى النور رغم عتمة المكان.

الشاب خالد البري وهو طالب هندسة في جامعة النجاح الوطنية ويعمل متطوع في مؤسسة اهداف يقول "ان الفكرة تبلورت في راسه من خلال مشاركاته في العديد من ورش العمل واخذ على عاتقه تنفيذ الفكرة فعرضها على مجموعة من اصدقائه الذين شاركوه الفكرة".

ويضيف البري انه خلال طرحه للفكرة على عدد من اهالي البلدة كان هناك من استغرب من الفكره وهناك من انتقدها واعتبرها بالامر غير الهام خاصة انه لا يوجد من يقرأ في ايامنا هذه لكن اصراره واصدقائه دفعهم لتنفيذ فكرتهم مهما كلفهم الامر ليس لسبب سوى التحدي وايصال رسالتهم لتشجيع القراءة في مجتمعهم القروي المحافظ.

وما يتمناه هؤلاء الشباب اليوم وبعد ان يتم افتتاح مكتبتهم ان تشهد اقبالا من الشبان والاطفال لاستعارة الكتب المهجورة والقراءة.

وقدم البري شكره الى كل الجهات التي وقفت الى جانبهم ودعمتهم سواء بالكتب او ببعض المبالغ البسيطة لتحقيق هذا الهدف.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018