الأخــبــــــار
  1. وزير الخارجية يطلب اجتماعا عاجلا للجمعية العامة للأمم المتحدة
  2. الرئاسة تدين الفيتو الامريكي وتعتبره استهتارا بالمجتمع الدولي
  3. المندوب الفرنسي في مجلس الامن: فرنسا تأسف للفيتو الأمريكي
  4. الولايات المتحدة تستخدم حق النقض ضد مشروع القرار المصري بشأن القدس
  5. الرئيس يوقع22اتفاقية ومعاهدة دولية تعزز من الشخصية الاعتبارية لفلسطين
  6. الرئيس: الولايات المتحدة تتبنى العمل الصهيوني
  7. الرئيس: سنتوجه للحصول على العضوية الكاملة في الأمم المتحدة
  8. الرئيس في اجتماع القيادة: إعلان ترامب لا يحمل أي شرعية
  9. الرئيس: سنتخذ اجراءات قانونية وسياسية ودبلوماسية ضد إعلان ترمب
  10. الثوري يقرر تشكيل قيادة عمل ميداني لتنفيذ القرارات وفق متطلبات المرحلة
  11. هايلي:نقل السفارة للقدس لا يعني اعترافنا بها كعاصمة وسننتظر المفاوضات
  12. هايلي بمجلس الامن: امريكا ستعترض على قرار القدس وستمارس الفيتو
  13. مجلس الامن: الاستيطان يقوّض فرص اقامة دولة فلسطينية
  14. بدء جلسة مجلس الامن للنظر في مشروع قرار بشأن القدس
  15. اسرائيل: اطلاق نار باتجاه حافلة مستوطنين قرب بيت امر شمال الخليل
  16. الرئيس لرؤساء الكنائس: هذه البلاد بلادنا وسنبقى يد واحدة
  17. مصرع 4 أشخاص بحريق في شقة بحي للمتدينين اليهود في نيويورك
  18. الحمد الله: قرار أميركا لن يعطي أية شرعية لإسرائيل
  19. اصابة فتاة بحروق اثر حريق شب في منزلها بغزة
  20. الخارجية: جريمة اغتيال أبو ثريا مكانها المحكمة الجنائية الدولية

نتائج زيارة رئيس الحكومة الى غزة

نشر بتاريخ: 07/12/2017 ( آخر تحديث: 07/12/2017 الساعة: 19:36 )
غزة-معا- غادر رئيس الوزراء الدكتور رامي الحمد الله والوفد المرافق له قطاع غزة
والتقى الحمد الله خلال زيارته الى قطاع غزة القصيرة اللواء توفيق ابو نعيم مسؤول قوى الامن الداخلي وعدد من قادة الاجهزة الامنية في قطاع غزة.

وقال المتحدث باسم وزارة الداخلية اياد البزم ان اللقاء ساده اجواء ايجابية.

وحضر الاجتماع كل من نائب رئيس الوزراء زياد أبو عمرو ووكيل وزارة الداخلية اللواء محمد منصور ومدير قوى الأمن الداخلي اللواء توفيق أبو نعيم، بالإضافة إلى قادة الأجهزة الأمنية والإدارات المركزية بالوزارة.

وأكد الحمد الله على أن الوحدة خيار استراتيجي، قائلاً: "قوتنا في وحدتنا، وإن الحكومة لن تدخر أي جهد لتحقيق هذا الأمر"، مقدماً شكره لحركة حماس وكل الفصائل الفلسطينية على جهودها في هذا الصدد.

وأضاف الحمد الله: "تعليماتنا لوزارة الداخلية في غزة أن تعمل كما في الضفة الغربية؛ من أجل الحفاظ على الأمن والأمان والاستقرار، وستقوم الحكومة بدعم كافة إجراءاتكم في غزة في هذا المجال".

وحول تسوية أوضاع الموظفين، قال رئيس الوزراء: "بدأنا العمل على عدة محاور في هذا الصدد، واللجنة القانونية الإدارية قطعت شوطاً جيداً في دراسة أوضاع الموظفين وتسويتها، وإيجاد الآليات لحل هذا الموضوع على أن تُنهي عملها بالكامل قبل تاريخ الأول من فبراير المقبل"، وتابع: "تم البدء بموظفي الشرطة والدفاع المدني كمرحلة أولى وسيتم استكمال بقية الأجهزة.

وأكد أن موضوع عودة الموظفين القدامى للعمل سيُحل بالتدريج وحسب الحاجة وبالحكمة والعقل، لافتاً إلى أن "إزالة آثار 11 عاماً من الانقسام لا يكون خلال يوم أو يومين، ويحتاج إلى وقت، ومع الإرادة الحقيقية التي نلمسها سيتم إنجاز كل شيء".

ونوّه رئيس الوزراء أنه ابتداء من اليوم ستتمكن الحكومة من الجباية في قطاع غزة، الأمر الذي سينعكس على كافة مناحي الحياة في غزة التي عانت كثيراً وواجهت ثلاثة حروب، وقد آن الأوان لحل كافة المشاكل.

من جانبه رحب اللواء توفيق أبو نعيم بزيارة رئيس الحكومة ونائبه ووكيل وزارة الداخلية والأمن الوطني لغزة، مُعبراً عن أمله في استمرار خطوات تحقيق الوحدة وإنهاء الانقسام بشكل كامل.

وأكّد أبو نعيم أن الأجهزة الأمنية هي تحت تعليمات السيد رئيس الوزراء وتوجيهاته، وهي جاهزة لتنفيذ كل ما يُطلب منها من أجل إنجاز المصالحة بشكل تام.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017