/* */
الأخــبــــــار
  1. الرئيس: القدس عاصمة فلسطين ولا استقرار لأحد بدونها
  2. الاردن يتدخل لمنع وزير زراعة الاحتلال من زيارة الاقصى
  3. اسرائيل تقول انها احبطت عملية تفجير في فرنسا
  4. إحياء الذكرى المئوية الأولى لميلاد الزعيم الأممي الراحل مانديلا
  5. الطقس: جو صاف وانخفاض على درجات الحرارة
  6. إسرائيل وأمريكا تعارضان الإعلان الوزاري حول التنمية المستدامة
  7. الاحتلال يصادق على مخطط لشق شارع استيطاني غرب رام الله
  8. حكومة الرزاز تحصل على ثقة مجلس النواب الاردني
  9. اردني يهدد بالقاء نفسه من شرفة مجلس النواب
  10. مدفعية الاحتلال تقصف نقطة "ضبط ميداني" شرقي رفح
  11. استشهاد عبدالكريم رضوان وإصابة 3 آخرين بقصف شرق مدينة رفح
  12. توغل محدود مقابل مخيم العودة شرقي رفح واستهداف مطلقي البالونات
  13. الشاعر: كل امكانياتنا تحت تصرف اهلنا في الخان الاحمر
  14. المؤبد للأسيرين محمد ابو الرب ويوسف كميل بدعوى قتل مستوطن
  15. نتنياهو هدد بحل الحكومة بحال عدم تغيير مكانة اللغة العربية
  16. الاحتلال يقطع المياه عن 3000 دونم زراعي في الأغوار الوسطى
  17. الغاء زيارة القنصل الأمريكي لنابلس بسبب ضغوطات الأحزاب والمؤسسات
  18. محكمة الاحتلال تقضي بهدم 4 منازل شمال القدس وتمليك الارض للمستوطنين
  19. حالة الطقس: اجواء صافية ودافئة في معظم المناطق
  20. الاحتلال يحتجز أكثر من 2000 شاحنة مُحملة بالبضائع لغزة

الوطني يدين تنظيم الكنيست الإسرائيلي زيارة لرؤساء برلمانات افريقية

نشر بتاريخ: 06/12/2017 ( آخر تحديث: 07/12/2017 الساعة: 08:36 )
عمان- معا- أدان المجلس الوطني الفلسطيني الدعوة الإسرائيلية المقدمة لعدد من رؤساء البرلمانات الإفريقية (رواندا وأوغندا وجنوب السودان وغانا وتنزانيا)، للمشاركة في مؤتمر برلماني، يعقد خلال الفترة 5-7/12/2017 في الكنيست الإسرائيلي في القدس المحتلة.

وعبر المجلس الوطني الفلسطيني عن رفضه لمثل هذه الدعوات التي تضفي شرعية على الاحتلال الإسرائيلي للأراضي الفلسطينية، مؤكدا أن الزيارة لمدينة القدس المحتلة وزيارة مواقع استيطانية فيها والتجول في نفق أسفل المسجد الأقصى وغيرها، تمثل مخالفة صريحة للقانون الدولي ولقرارات الشرعية الدولية التي تعتبرها أراضي فلسطينية محتلة منذ عام1967، خاصة أن أصحاب الحق لم يوجهوا مثل تلك الدعوات لرؤساء تلك البرلمانات.

وعبر عن اعتزازه بتاريخه النضالي المشترك مع الشعوب الإفريقية، في عقود النضال ضد الاستعمار والفصل العنصري، وهو مؤمن بالموقف المبدئي للشركاء الأفارقة وعلىرأسهم الاتحاد الإفريقي، بكل مؤسساته المختلفة، وفي طليعتها البرلمان الإفريقي باستمرار مساندة ودعم نضال الشعب الفلسطيني حتى نيل كامل حقوقه في إقامة دولته الفلسطينية المستقلة، على حدود الرابع من حزيران عام 1967 وعاصمتها القدس.

ومن المقرر أن ينظم الكنيست الإسرائيلي غدا جولة ميدانية لرؤساء تلك البرلمانات في القدس المحتلة، برفقة ما يسمى بوزير شؤون القدس في حكومة اليمين الإسرائيلي المتطرف "زئيف الكين" لزيارة الموقع الاستيطاني "عير دافيد" المقام على أراضي بلدة سلوان الفلسطينية، وطريق الآلام في البلدة القديمة بالقدس الشرقية، وكنيسة القيامة، بالإضافة إلى تنظيم زيارة استفزازية لحائط البراق والنفق أسفل المسجد الأقصى المبارك.

وكان رئيس المجلس الوطني الفلسطيني سليم الزعنون قد وجه خلال الأيام الماضية رسائل متطابقة لعدد من رؤساء البرلمانات العربية ورؤساء الاتحاد البرلماني العربي والبرلمان العربي والاتحاد البرلماني الإسلامي ورئيس البرلمان الأفريقي، حثهم فيها على اتخاذ موقف حاسم واستثمار علاقاتهم للضغط على رؤساء تلك البرلمانات من أجل إلغاء هذه الزيارة، وبناء علاقات التعاون البرلماني المشترك التي تخدم الشعوب العربية والإسلامية والإفريقية، على أساس تعزيز مبدأ التضامن، ومواجهة ما تمثله إسرائيل العنصرية من تهديد مشترك لمصالح الجانبين.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018