الأخــبــــــار
  1. وزير الخارجية يطلب اجتماعا عاجلا للجمعية العامة للأمم المتحدة
  2. الرئاسة تدين الفيتو الامريكي وتعتبره استهتارا بالمجتمع الدولي
  3. المندوب الفرنسي في مجلس الامن: فرنسا تأسف للفيتو الأمريكي
  4. الولايات المتحدة تستخدم حق النقض ضد مشروع القرار المصري بشأن القدس
  5. الرئيس يوقع22اتفاقية ومعاهدة دولية تعزز من الشخصية الاعتبارية لفلسطين
  6. الرئيس: الولايات المتحدة تتبنى العمل الصهيوني
  7. الرئيس: سنتوجه للحصول على العضوية الكاملة في الأمم المتحدة
  8. الرئيس في اجتماع القيادة: إعلان ترامب لا يحمل أي شرعية
  9. الرئيس: سنتخذ اجراءات قانونية وسياسية ودبلوماسية ضد إعلان ترمب
  10. الثوري يقرر تشكيل قيادة عمل ميداني لتنفيذ القرارات وفق متطلبات المرحلة
  11. هايلي:نقل السفارة للقدس لا يعني اعترافنا بها كعاصمة وسننتظر المفاوضات
  12. هايلي بمجلس الامن: امريكا ستعترض على قرار القدس وستمارس الفيتو
  13. مجلس الامن: الاستيطان يقوّض فرص اقامة دولة فلسطينية
  14. بدء جلسة مجلس الامن للنظر في مشروع قرار بشأن القدس
  15. اسرائيل: اطلاق نار باتجاه حافلة مستوطنين قرب بيت امر شمال الخليل
  16. الرئيس لرؤساء الكنائس: هذه البلاد بلادنا وسنبقى يد واحدة
  17. مصرع 4 أشخاص بحريق في شقة بحي للمتدينين اليهود في نيويورك
  18. الحمد الله: قرار أميركا لن يعطي أية شرعية لإسرائيل
  19. اصابة فتاة بحروق اثر حريق شب في منزلها بغزة
  20. الخارجية: جريمة اغتيال أبو ثريا مكانها المحكمة الجنائية الدولية

(صور) زامبيا- إحياء يوم التضامن العالمي مع الشعب الفلسطيني

نشر بتاريخ: 04/12/2017 ( آخر تحديث: 06/12/2017 الساعة: 12:43 )
زامبيا- معا- قام اليوم مكتب الأمم المتحدة في زامبيا بالتنسيق والتعاون مع سفارة دولة فلسطين بأحياء يوم التضامن العالمي مع الشعب الفلسطيني في العاصمة الزامبية لوساكا ، وقد شارك في الاجتماع وزارة الخارجية الزامبية ومنظمات تابعة للأمم المتحدة، وعدد من سفراء واعضاء السلك الدبلوماسي المعتمد لدى جمهورية زامبيا ، بالإضافة الى حشد من المثقفين والصحفيين والمنظمات الشبابية الزامبية.

وانطلق الحفل على انغام النشيدين الوطني الفلسطيني والوطني الزامبي ، تلا ذلك عرض فيلم وثائقي حول تاريخ القضية الفلسطينية ، استعرض نضال الشعب الفلسطيني منذ ما قبل وعد بلفور مرورا" بتقسم فلسطين ونكبة شعبها وتشريده عام 1948 وما تلا ذلك من احتلال إسرائيل لبقية الاراضي الفلسطينية بما فيها القدس الشريف عام 1967 ، وصولا" الى الوقت الراهن وما يعانيه الشعب الفلسطيني من سياسات استعمارية استيطانية وعنصرية على يد أطول احتلال في التاريخ المعاصر ، والمقاومة الباسلة والصمود الاسطوري الذي يخوضه الشعب الفلسطيني.

خلال كلمته التي القاها بهذه المناسبة استعرض السفير الفلسطيني لدى جمهورية زامبيا د. وليد حسن الظلم التاريخي الذي وقع على الشعب الفلسطيني جراء وعود استعمارية مشؤومة وقرارات دولية غير عادلة ، كانت نتيجتها اغتصاب واحتلال استعماري إحلالي لفلسطين ، شكلت اساس المأساة التاريخية التي ما زال يقاسي من نتائجها الشعب الفلسطيني المكافح حتي يومنا هذا. واكد على عزيمة الشعب الفلسطيني التي لا تلين في الوصول الى حقوقه غير القابلة للتصرف بما في حقة في العودة وتقرير المصير واقامة دولته المستقلة بكل الوسائل والسبل السلمية السياسية والدبلوماسية والقانونية الممكنة كما طالب المجتمع الدولي بتحمل مسؤوليته التاريخية ، وقرن الاقوال بالأفعال لأنهاء الاحتلال الإسرائيلي الذي يعتبر وصمة عار على جبين البشرية.

عبرت الخارجية الزامبية عن الموقف الزامبي المتضامن مع الشعب الفلسطيني في يومه العالمي ، وان الوقت قد حان لأنهاء المأساة الفلسطينية الطويلة من خلال تطبيق قرارات الأمم المتحدة واقامة الدولة الفلسطينية ، واكدت ان الحكومة الزامبية والشعب الزامبي سيبقيان أوفياء لمبادئ مناهضة الاحتلال والاستعمار والتميز العنصري ، والالتزام بالقانون الدولي وقرارات الشرعية الدولية التي يجب ان تدخل حيز التطبيق.

من جانبها ممثلة الأمم المتحدة عبرت عن الالتزام التاريخي للأمم المتحدة اتجاه القضية الفلسطينية ، واكدت على ان ما يجري في الاراضي الفلسطينية المحتلة من سياسات الاستيطان والاخضاع للشعب الفلسطيني تتنافى مع قواعد الشرعية الدولية ، وشددت على أن قرارات الأمم المتحدة تشكل حلا" عادلا" للقضية الفلسطينية يجلب السلم والامن لجميع الاطراف.

اعقب الحفل السياسي ، حفل ثقافي شارك فيه مجموعات من الشبيبة الزامبية التي قدمت عروض مؤثرة من الشعر الهادف ، وغناء ورقص زامبي تقليدي تضامني مع الشعب الفلسطيني ، حيث اتشح الجميع بالكوفية الفلسطينية ، تلا ذلك بوفية للمأكولات الفلسطينية المتنوعة التي حازت على اعجاب الجميع.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017