/* */
عـــاجـــل
إطلاق قذيفتي هاون على قوات الاحتلال قرب الحدود جنوب قطاع غزة
الأخــبــــــار
  1. استشهاد عبدالكريم رضوان وإصابة 3 آخرين بقصف شرق مدينة رفح
  2. توغل محدود مقابل مخيم العودة شرقي رفح واستهداف مطلقي البالونات
  3. الشاعر: كل امكانياتنا تحت تصرف اهلنا في الخان الاحمر
  4. المؤبد للأسيرين محمد ابو الرب ويوسف كميل بدعوى قتل مستوطن
  5. نتنياهو هدد بحل الحكومة بحال عدم تغيير مكانة اللغة العربية
  6. الاحتلال يقطع المياه عن 3000 دونم زراعي في الأغوار الوسطى
  7. الغاء زيارة القنصل الأمريكي لنابلس بسبب ضغوطات الأحزاب والمؤسسات
  8. محكمة الاحتلال تقضي بهدم 4 منازل شمال القدس وتمليك الارض للمستوطنين
  9. حالة الطقس: اجواء صافية ودافئة في معظم المناطق
  10. الاحتلال يحتجز أكثر من 2000 شاحنة مُحملة بالبضائع لغزة
  11. قائم منذ 25 عاما- مقدسي يهدم منزله في سلوان بيده
  12. ابعاد النائب زحالقة شهراً عن الكنيست لوصفه ديختر بالقاتل
  13. سفن كسر الحصار تنطلق من ميناء "باليرمو" نحو غزة
  14. الاسير حسن شوكه يواصل اضرابه عن الطعام منذ 46 يوما
  15. إجلاء بيوت في مستوطنة "بيت عين" شمال الخليل بسبب حريق كبير في المنطقة
  16. إصابة مستوطنة بجروح بعد رشق مركبتها بالحجارة جنوب نابلس
  17. نتنياهو يوقف قانون الرقابة على شبكات التواصل الاجتماعي
  18. الجيش والمخابرات الإسرائيلية يطلبان تشديد الضغوط على سكان غزة
  19. الاحتلال يعتقل 26 مواطنا بعد عملية دهم وتفتيش

الأسد: الحرب أنهكت سوريا لكنها لم تسقطها

نشر بتاريخ: 14/11/2017 ( آخر تحديث: 16/11/2017 الساعة: 08:29 )
بيت لحم- معا- أكد الرئيس السوري بشار الأسد اليوم أن الحرب المستمرة منذ سبع سنوات أنهكت سوريا، لكنها لم تسقطها.

وقال الأسد خلال استقباله ممثلين عن قوى وأحزاب وشخصيات من دول عربية عدة، إن الهدف الأساسي من الحرب هو إعادة سوريا والمنطقة قرونا إلى الوراء "عبر ضرب الشعور القومي والانتماء لهذه المنطقة ووضع الإنسان العربي أمام خيارين إما التخلي عن هويته والارتماء في حضن الأجنبي أو التوجه نحو الفكر المتطرف وتحويل المجتمعات العربية إلى مجتمعات متناحرة ومتصارعة".

وأضاف الأسد أنه لا يمكن لأي جيش أن يصمد في مثل هذه الحرب، مهما تلقى من دعم خارجي دون احتضان داخلي.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018