/* */
عـــاجـــل
مئات المستوطنين يقتحمون الاقصى وساحة البراق في ثالث ايام "عيد العرش"
الأخــبــــــار
  1. مئات المستوطنين يقتحمون الاقصى وساحة البراق في ثالث ايام "عيد العرش"
  2. توغل محدود لاليات الاحتلال شرق جباليا وانفجار عرضي بخانيونس
  3. طوق امني لمدة يومين على سبسطية بنابلس بسبب احتفالات المستوطنين
  4. ليفني تلتقي ابو مازن في نيويورك وتطالبه بضرورة عودة الحوار مع امريكا
  5. قوات الاحتلال تعتقل 15 مواطنا وتزعم تعرضها لقنبلة محلية في الضفة
  6. اصابة مواطنين برصاص الاحتلال شرق خانيونس
  7. اصابة ٦ مواطنين جراء حادث سير في المنطقة الشرقية في نابلس
  8. روحاني: إسرائيل وأسلحتها النووية هي الخطر الأكبر في الشرق الأوسط
  9. ملك الاردن:حل الدولتين الوحيد الذي يلبي طموحات الجانبين وينهي الصراع
  10. شرطة الاحتلال تعتقل شابين من سلوان بعد الاعتداء عليهما
  11. الرئيس الفرنسي: لا بديل عن حل الدولتين للصراع الإسرائيلي الفلسطيني
  12. اسرائيل: اندلاع 12 حريقا في محيط غزة بفعل البالونات المشتعلة
  13. أبو ردينة:كلمة ترمب بالأمم المتحدةتعمق الخلافات وتبعد فرص تحقيق السلام
  14. ترامب: سنقدم المساعدات فقط للأطراف التي تحترم الولايات المتحدة
  15. ترامب: منظمة "أوبك" تنهب باقي دول العالم
  16. ترامب: لن نقع رهينة لأي عقليات أو روايات دينية فيما يتعلق بالقدس
  17. المحكمة الجنائية الدولية لا تملك اي سلطة او شرعية
  18. ترامب: ملتزمون بتحقيق السلام بين الاسرائيليين والفلسطينيين
  19. ترامب:النظام الإيراني لا يحترم جيرانه وينشر الدمار في الشرق الأوسط

اشتيه: اجتماع القاهرة يجب ان يجمع الكل الفلسطيني

نشر بتاريخ: 12/11/2017 ( آخر تحديث: 14/11/2017 الساعة: 08:40 )
اسطنبول - معا - قال عضو اللجنة المركزية لحركة فتح د.محمد اشتية إن القيادة تسير وفق الثوابت التي أرساها الرئيس الرمز ياسر عرفات، وعلى رأسها الوحدة الوطنية التي نصرّ عليها.

جاء ذلك خلال كلمة ألقاها د.اشتية اليوم في حفل جائزة الشهيد ياسر عرفات للإبداع الأكاديمي للطلبة الجامعيين الفلسطينيين في تركيا، برعاية مؤسسة شقائق النعمان الثقافية، وبحضور جمع من قيادات فصائل العمل الوطني.

وشدد اشتية أن المصالحة لا رجعة فيها وأنها متطلب رئيسي لمواجهة الاستحقاقات القادمة، مشيرا إلى وجوب خروج اجتماع الفصائل في 21 نوفمبر الجاري في القاهرة باتفاق سياسي يجمع الكل الفلسطيني، ليشكل مرتكزا للذهاب إلى مؤتمر المجلس الوطني واستكمال مراحل المصالحة.

وأوضح بأن المصالحة لا تتم فقط بتسلم الحكومة مهامها بغزة، بل هي اتفاقية شاملة لكل المناحي التنظيمية والقانونية والإدارية والأمنية. مضيفا بأن التدرج في تنفيذ مراحل المصالحة مفيد ويعزز بناء الثقة بين الطرفين.

وقال اشتية إن الرئيس أبو مازن يعمل على حشد الدعم العربي ماليا ومعنويا لإنجاح المصالحة بكامل مفاصلها لاستكمال وحدة الوطن والشعب ثم الذهاب إلى مجلس وطني فلسطيني يضم الكل.

وفي سياق منفصل، قال اشتية بأن الإدارة الأمريكية لم تعرض أية افكار سياسية أو مشروع سياسي حتى اللحظة، مشيرا إلى أن الجانب الأمريكي ما زال حاليا في حالة استماع.

وأكد على أن أي برنامج ستقدمه الإدارة الأمريكية بالمستقبل يجب أن يلبي الحد الأدنى من حقوق الشعب الفلسطيني، مشددا على أن القيادة ستعارض أي مشروع ينتقص من هذه الحقوق ليكون مصيره مثل مشاريع سابقة ذهبت أدراج الريح.

واختتم اشتية كلمته بتهنئة الطلبة المتفوقين وذويهم، مشيرا إلى أن التعليم هو رافعة للوطن من اجل ان ينتهي هذا الاحتلال.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018