الأخــبــــــار
  1. الاحتلال يعتقل مرافق الرئيس الراحل ابوعمار
  2. عساف: سنتصدى لمساعي نتنياهو لهدم الخان الأحمر
  3. الصحافة الاسرائيلية: تقارير تتحدث عن قصف اسرائيلي على سوريا
  4. احتراق حافلة جراء القاء زجاجة حارقة قرب مستوطنة معاليه ادوميم
  5. الحكومة الإسرائيلية تعيد تعيين الحاخام إيلي بن دهان نائبا لوزير الجيش
  6. نتنياهو: خان الأحمر سيخلى قريبا جدا لن أقول لكم متى ولكن استعدوا لذلك
  7. جيش الإحتلال يبدأ مساء اليوم مناورات عسكرية حتى الأربعاء في الأغوار
  8. الاحتلال يطلق قنابل الغاز والرصاص على المسير البحري الـ16
  9. شرطة طولكرم تفك لغز مقتل مواطن يعمل بالصرافة وتقبض على 3 مشتبه بهم
  10. النيابة: الإشغال الشاقة 10 اعوام لمدان بقضية هتك عرض
  11. الخارجية: صمت المجتمع الدولي يُغذي تصعيد جرائم المستوطنين
  12. الهلال الاحمر: 8 اصابات بالرصاص المطاطي و60 بالاختناق بمواجهات عوريف
  13. الاحتلال يهدم منشآت تجارية في قرية جبل المكبر جنوب القدس
  14. وزير التعليم الإسرائيلي: منذ سنوات طويلة إسرائيل لم تعد تربح في الحروب
  15. وفد من الاتحاد الاوروبي على رأسه نائب ميلادينوف يصل قطاع غزة
  16. جنرال إسرائيلي: حزب الله يسعى للتموضع في الجولان لخلق جبهة ثانية
  17. وصول وفد من الاتحاد الاوروبي على رأسه نائب ميلادينوف عبر حاجز "ايرز"
  18. نتنياهو: سنواصل العمل حتى لو أسقط شركاؤنا الحكومة
  19. عاصفة ثلجية ضربت نيويورك اوقعت سبعة قتلى وعدد من الجرحى
  20. مستوطنون يهاجمون منازل المواطنين في قرية عوريف جنوب نابلس

حرب قادمة- اسرائيل تشعل الحروب وأمريكا تنفذها والعرب يدفعون الفواتير

نشر بتاريخ: 14/10/2017 ( آخر تحديث: 14/10/2017 الساعة: 13:06 )
الكاتب: رئيس التحرير / د. ناصر اللحام
شبح الحرب الأكبر والأقرب للتصديق هو الحرب بين أمريكا وكوريا. والأسباب لتصديق ذلك كثيرة ، تمتد من بيونغ يانغ حتى موسكو وبكين وطوكيو وسيئول وواشنطن . اما شبح الحرب المباشرة بين أمريكا وايران فهو الاقل حظا، لان اسرائيل وامريكا معنيتان بتغذية الحرب المستعرة بين السنة والشيعة ، فلماذا تحاربهم طالما انهم يقتلون بعضهم بعضا ، وان المسلمين يدمّرون حضارتهم بأيديهم !!

امّا خطاب التصعيد الذي تلاه ترامب ضد ايران فهو مجرد تسخين اّخر ، يرمي الى محاولة ابتزاز ايران بطريقة او بأخرى لاعطاء ضمانات لحماية امن صغيرتها اسرائيل . بل ان الخطاب ، ربما جرى كتابته في تل أبيب فهو يخالف المصالح الامريكية ذاتها، ويمنع عن الشركات الامريكية الاستفادة من كنوز الشرق ، ويترك الساحة للشركات الاوروبية والاسيوية لتجرف ما تستطيع من خلال عقود واتفاقيات لعقود قادمة .

إن خطاب ترامب لا يرفع نسبة الحرب بين طهران وواشنطن ، وانما يتسبب فقط في خفض مؤشرات البورصة وابعاد الشركات الامريكية الاحتكارية عن المنطقة ، وهو تسخين لن يفضي الى شيء ، سوى شعور اللذة العابر يسرى في اوصال نتانياهو وباقي المستوطنين .

مدير مكتب شارون السابق ، المحامي دوف فايسجلاس ، قال عبر اذاعة الجيش الاسرائيلي كلاما خطيرا سبق خطاب ترامب : من شبه المؤكد أن امريكا سوف تتورط في حرب مع كوريا الشمالية، وقد تتحول الى حرب نووية ، يكون نتيجتها ابادة كوريا الشمالية وتورط امريكا لسنوات قادمة في حرب صعبة . وبالتالي فان على قادة اسرائيل عدم استعجال حرب كوريا قبل ان تضمن امريكا أمن اسرائيل أمام ايران . فامريكا سوف تغيب عن الشرق الاوسط لسنوات ، ويد ايران ستكون طليقة في المنطقة كلها .

وفي الختام لا يوجد من ينتصر في أي حرب، وقد علمتنا التجارب ان نقول ( الويل للمنتصر ) .. فقد انتهى عصر الحروب الكلاسيكية ، وفي الواقع الجديد ، الجميع يخسر ، ولا أحد ينتصر .

نتانياهو تمنّى قبل أيام ان تعيش اسرائيل ليصبح عمرها 100 عام .. يبدو الأمر مشكوك فيه مع تطور الاسلحة النووية ، وانها أصبحت تباع في السوق السوداء كما تباع البضائع المهربة . و (من يحمل السيف. بالسيف يموت ) .
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018