الأخــبــــــار
  1. تشيّع جثمان الشهيد باسل إبراهيم في قرية عناتا
  2. اشتية: النهج التفاوضي انتهى ونعمل على خلق مسار دولي جديد
  3. ناطق فتح: الاثنين اجتماع لقادة المنظمة وفتح والأمن لاتخاذ قرارات هامة
  4. مصرع طفله بحادث دهس في طوباس
  5. فرنسا لا تنوي نقل سفارتها من تل ابيب الى أي مدينة أخرى
  6. غزة- الصحة تحذر من سياسة القنص التي ينفذها الاحتلال
  7. أبو ردينة: لن نقبل بأي تغيير على حدود القدس الشرقية المحتلة
  8. تقرير: حكومة نتنياهو تخطط لدمج المستوطنات بالقوانين الاسرائيلية
  9. مسيرة تضامنية مع القدس في المكسيك
  10. فتح معبر رفح ومغادرة حافلتين تقلان مسافرين تجاه الجانب المصري
  11. مصرع طفلة 3 سنوات بعد أن صدمها باص في ديرالبلح وسط قطاع غزة
  12. الطقس: ارتفاع على درجات الحرارة في الأيام القادمة
  13. التربية تدعو طلبة غزة للخروج اليوم من معبر رفح لجامعاتهم
  14. القدس على أجندة اجتماع مجموعة عدم الانحياز بنيويورك
  15. الجهاد تؤكد عزمها تصعيد "الانتفاضة"
  16. حماس تدعو لصياغة برنامج نضالي يدعم "الانتفاضة"
  17. اندلاع مواجهات على حاجز مخيم شعفاط شمال القدس والاحتلال يغلق الحاجز
  18. مهنا: معبر الكرامة يعمل الاحد المقبل من 12 ظهرا حتى 9:30 مساء
  19. استشهاد شاب في مجمع فلسطين الطبي وصل باصابة حرجة بالصدر من عناتا
  20. إصابة شابين دهساً من قبل جيب عسكري اسرائيلي عند حاجز الجلمة شمال جنين

ترأس اجتماع فلسطين- السيسي: المصالحة تمهد للسلام مع اسرائيل

نشر بتاريخ: 09/10/2017 ( آخر تحديث: 09/10/2017 الساعة: 11:29 )
بيت لحم- معا- عقد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي الأحد اجتماعا لبحث الجهود التي تبذلها مصر، من أجل إنهاء الانقسام وتحقيق المصالحة الفلسطينية.

وقال السيسي، في بيان صدر عن الرئاسة المصرية عقب الاجتماع، إن "التحركات المصرية الرامية لمساعدة الاشقاء الفلسطينيين في بدء مرحلة جديدة من وحدة الصف الفلسطيني تمهد للانطلاق نحو سلام عادل بين فلسطين وإسرائيل".

وضم الاجتماع رئيس الوزراء المصري شريف إسماعيل، ووزيري الدفاع صدقي صبحي، والداخلية مجدي عبد الغفار، ورئيس المخابرات العامة الوزير اللواء خالد فوزي.

وتناول الاجتماع، حسب البيان، "تطورات الجهود التي تبذلها مصر على صعيد تحقيق المصالحة الفلسطينية، وما أسفرت عنه تلك الجهود من قيام الفصائل الفلسطينية باتخاذ خطوات ملموسة لإنهاء الانقسام ورأب الصدع".

وطالب بمواصلة تلك التحركات باعتبار إنها "ستساعد على إنشاء الدولة الفلسطينية المستقلة، بما يلبي طموحات الشعب الفلسطيني المشروعة في حياة أمنة ومستقرة ومزدهرة".

ولم يوضح الرئيس المصري طبيعة المرحلة الجديدة، التي أشار إلى بدئها، غير أنه سبق أن تحدث عن أهمية إتمام ما أسماه "صفقة القرن" لحل القضية الفلسطينية، دون تفاصيل أكثر حول تلك الصفقة التي أعلن عنها في زيارته الأخيرة في واشنطن في إبريل/نيسان الماضي.

وتقوم مصر بدور الوساطة حاليا، لتحقيق المصالحة الفلسطينية بين حركتي "فتح" و"حماس"، وهو ما نتج عنه بدء وزراء حكومة الوفاق الفلسطينية تسلم مقار وزارات قطاع غزة عقب عقد أول اجتماع وزاري في القطاع منذ 2014.

وتستضيف القاهرة، الثلاثاء المقبل، مباحثات بين "فتح" و"حماس" لتطبيق اتفاق المصالحة الذي وقع في العام 2011.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017