الأخــبــــــار
  1. البحرية الليبية: أكثر من 100 مفقود قبالة سواحل ليبيا بعد غرق قارب هجرة
  2. الأردن يستقبل الفلسطينية "رسمية عودة" بعد ابعادها من امريكا
  3. الوقائي يعتقل اكبر مروجي المخدرات برام الله وعصابة لصوص بجنين
  4. حماس تدعو لشد الرحال للأقصى والتصدي لاقتحامات المستوطنين
  5. الرئيس عباس يغادر نيويورك عائدا إلى أرض الوطن بعد خطابه بالامم المتحدة
  6. فلسطين تشارك بالتوقيع على معاهدة حظر الاسلحة النووية
  7. الحساينة: الحكومة جاهزة ولديها خطط للقيام بواجباتها بغزة
  8. الامن في بيت لحم يضبط 205 شتلة ماريجوانا داخل كهف شرق بيت لحم
  9. اعتقال 3 فتية وإصابة جندي احتلالي في مواجهات المغير
  10. الرئيس: مشكلتنا مع الاحتلال الاستعماري وليس مع اليهودية كديانة
  11. الرئيس: مرتاحون من اتفاق القاهرة ونهاية الأسبوع ستذهب الحكومة لغزة
  12. الرئيس يطالب بانهاء الاحتلال خلال فترة زمنية محددة
  13. الرئيس: سنمنح ترامب والمجتمع الدولي الفرصة الممكنة للوصول إلى الصفقة
  14. الرئيس: لا دولة فلسطينية في غزة ولا دولة فلسطينية بدون غزة
  15. الرئيس يهدد بحل السلطة: نحن سلطة بلا سلطة
  16. الرئيس:استمرار الاستيطان والتنكر لحل الدولتين يشكل خطرا حقيقيا
  17. الرئيس: إسرائيل رفضت كل المبادرات الدولية للحل بما فيها مبادرة السلام
  18. أبو مازن: الاحتلال وصمة عار وإنهاؤه ضرورة لموجهة الإرهاب
  19. الرئيس: نحن ضد الإرهاب مهما كان مصدره أو منبعه ونعمل على محاربته
  20. وفاة رضيع من الشيوخ والنيابة تحقق

المالكي يستقبل وفدا من منظمة التعاون والتنمية الاقتصادي

نشر بتاريخ: 14/09/2017 ( آخر تحديث: 14/09/2017 الساعة: 12:43 )
رام الله- معا- استقبل وزير الخارجية والمغتربين د. رياض المالكي، اليوم الخميس، في مكتبه بمقر وزارة الخارجية، في مدينة رام الله، وفد من منظمة التعاون والتنمية في الميدان الاقتصادي، برئاسة كارلوس كوندي.

في بداية حديثه استعرض المالكي الوضع الاقتصادي الصعب الذي تعانيه فلسطين في ظل الانتهاكات الإسرائيلية المتواصلة، وتأثيرها على الاقتصاد الفلسطيني بشكل سلبي، وان استمرار إسرائيل، القوة القائمة بالاحتلال، في سياستها الاستيطانية التوسعية في الأرض الفلسطينية هي المعيق الأساسي لتطور الاقتصاد الفلسطيني، ومن تداعياته حرمان الفلسطينيين من الاستفادة من مواردهم الطبيعية، حيث أشار المالكي الى تقرير البنك الدولي، الذي دعا إلى إزالة القيود الإسرائيلية المفروضة على حركة الفلسطينيين في ما يسمى بالمنطقة ج في الضفة الغربية المحتلة، حيث تبقي إسرائيل على السيطرة المدنية والأمنية، وأوضح التقرير ان إزالة المعيقات ستزيد حجم اقتصاد الضفة الغربية بمقدار الثلث في ثماني سنوات.
وأوضح التقرير أن تحقيق النمو لن يكون متاحاً فقط عبر وصول أفضل إلى الموارد الشحيحة المهمة، خصوصاً الأرض والمياه، لكن سيتيح الوصول أيضاً إلى موارد طبيعية أخرى ستسمح للشركات الفلسطينية بالاستفادة من المميزات النسبية للمنطقة ج في الزراعة والتعدين وأعمال المحاجر والسياحة.

واكد المالكي على دورة وزارة الخارجية والمغتربين في التواصل مع الجاليات الفلسطينية في انحاء العالم وخاصة رجال الاعمال لتشجيعهم على الاستثمار في فلسطين، رغم معيقات الاحتلال، بالإضافة الى دورة وزارة الخارجية والمغتربين في التنسيق وتشكيل لجان عمل لرجال الاعمال الفلسطينيين مع نظرائهم من دول العالم من اجل التشبيك وتبادل الخبرات في مختلف المجلات.

من جانبه استعرض كوندي اهداف منظمته في تعزيز السياسات التي من شأنها تحسين الرفاه الاقتصادي والاجتماعي للناس في جميع أنحاء العالم. حيث توفر المنظمة محفلا تستطيع فيه الحكومات العمل معا لتبادل الخبرات والبحث عن حلول للمشاكل المشتركة. والعمل مع الحكومات لفهم ما يدفع التغيير الاقتصادي والاجتماعي والبيئي. وأشاد بالتعاون بين منظمته وسفارة دولة فلسطين لدى فرنسا ووزارة الاقتصاد الوطني وهيئة تشجيع الاستثمار الفلسطيني، مما ينعكس بالإيجاب على الجانبين، واكد على أهمية تعزيز التعاون وتطويره بين فلسطين ومنظمته للعمل معاً من اجل المساهمة في تطوير وتعزيز الاقتصاد الفلسطيني.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017