الأخــبــــــار
  1. البحرية الليبية: أكثر من 100 مفقود قبالة سواحل ليبيا بعد غرق قارب هجرة
  2. الأردن يستقبل الفلسطينية "رسمية عودة" بعد ابعادها من امريكا
  3. الوقائي يعتقل اكبر مروجي المخدرات برام الله وعصابة لصوص بجنين
  4. حماس تدعو لشد الرحال للأقصى والتصدي لاقتحامات المستوطنين
  5. الرئيس عباس يغادر نيويورك عائدا إلى أرض الوطن بعد خطابه بالامم المتحدة
  6. فلسطين تشارك بالتوقيع على معاهدة حظر الاسلحة النووية
  7. الحساينة: الحكومة جاهزة ولديها خطط للقيام بواجباتها بغزة
  8. الامن في بيت لحم يضبط 205 شتلة ماريجوانا داخل كهف شرق بيت لحم
  9. اعتقال 3 فتية وإصابة جندي احتلالي في مواجهات المغير
  10. الرئيس: مشكلتنا مع الاحتلال الاستعماري وليس مع اليهودية كديانة
  11. الرئيس: مرتاحون من اتفاق القاهرة ونهاية الأسبوع ستذهب الحكومة لغزة
  12. الرئيس يطالب بانهاء الاحتلال خلال فترة زمنية محددة
  13. الرئيس: سنمنح ترامب والمجتمع الدولي الفرصة الممكنة للوصول إلى الصفقة
  14. الرئيس: لا دولة فلسطينية في غزة ولا دولة فلسطينية بدون غزة
  15. الرئيس يهدد بحل السلطة: نحن سلطة بلا سلطة
  16. الرئيس:استمرار الاستيطان والتنكر لحل الدولتين يشكل خطرا حقيقيا
  17. الرئيس: إسرائيل رفضت كل المبادرات الدولية للحل بما فيها مبادرة السلام
  18. أبو مازن: الاحتلال وصمة عار وإنهاؤه ضرورة لموجهة الإرهاب
  19. الرئيس: نحن ضد الإرهاب مهما كان مصدره أو منبعه ونعمل على محاربته
  20. وفاة رضيع من الشيوخ والنيابة تحقق

الملك عبد الله: عدم التقدم بالسلام يؤجج الإحباط والغضب

نشر بتاريخ: 14/09/2017 ( آخر تحديث: 16/09/2017 الساعة: 08:52 )
عمّان- معا- حذر العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني، من أن عدم إحراز أي تقدم في مسار عملية السلام من شأنه أن يؤجج مشاعر الإحباط والغضب لدى شعوب المنطقة ويخدم أجندة المتطرفين.
وأضاف العاهل الأردني "أننا على تواصل دائم وتنسيق مستمر مع قيادة السلطة الوطنية الفلسطينية وعلى مختلف الصعد لاستئناف عملية السلام".

وقال الملك عبد الله في مقابلة مع الوكالة الاردنية الرسمية: "خلال تواصلي مع الرئيس الأميركي ترامب وأركان إدارته، لمست التزاما بدعم جهود الوصول إلى حل يضمن السلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين، وهو أمر إيجابي ومشجع".
وأضاف "أتوقع أن نرى ترجمة حقيقية لهذا الالتزام في المستقبل القريب، ومن الضروري أن يكون وفقا لحل الدولتين، باعتباره الحل الوحيد لإنهاء الصراع".
وشدد الملك عبد الله على أن القضايا الإقليمية مترابطة، "فالتوصل إلى سلام عادل وشامل يضمن قيام دولة مستقلة للأشقاء الفلسطينيين على ترابهم الوطني وعاصمتها القدس الشرقية، من شأنه تحقيق الأمن والاستقرار للمنطقة وشعوبها، وإن عدم إحراز أي تقدم في مسار عملية السلام من شأنه أن يؤجج مشاعر الإحباط والغضب لدى شعوب المنطقة ويخدم أجندة المتطرفين، الذين يستغلون الظلم الواقع على الفلسطينيين، والاعتداءات المتكررة على المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس الشريف، وقد شهدنا ذلك مؤخرا خلال الأزمة الأخيرة في القدس الشريف".

وأكد أن الأردن يواصل بموجب الوصاية الهاشمية حماية الأماكن المقدسة في مدينة القدس، "ونسخِّر جميع إمكاناتنا للتصدي لأي محاولة للتقسيم الزماني والمكاني في المدينة".
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017