/* */
الأخــبــــــار
  1. استشهاد عبدالكريم رضوان وإصابة 3 آخرين بقصف شرق مدينة رفح
  2. توغل محدود مقابل مخيم العودة شرقي رفح واستهداف مطلقي البالونات
  3. الشاعر: كل امكانياتنا تحت تصرف اهلنا في الخان الاحمر
  4. المؤبد للأسيرين محمد ابو الرب ويوسف كميل بدعوى قتل مستوطن
  5. نتنياهو هدد بحل الحكومة بحال عدم تغيير مكانة اللغة العربية
  6. الاحتلال يقطع المياه عن 3000 دونم زراعي في الأغوار الوسطى
  7. الغاء زيارة القنصل الأمريكي لنابلس بسبب ضغوطات الأحزاب والمؤسسات
  8. محكمة الاحتلال تقضي بهدم 4 منازل شمال القدس وتمليك الارض للمستوطنين
  9. حالة الطقس: اجواء صافية ودافئة في معظم المناطق
  10. الاحتلال يحتجز أكثر من 2000 شاحنة مُحملة بالبضائع لغزة
  11. قائم منذ 25 عاما- مقدسي يهدم منزله في سلوان بيده
  12. ابعاد النائب زحالقة شهراً عن الكنيست لوصفه ديختر بالقاتل
  13. سفن كسر الحصار تنطلق من ميناء "باليرمو" نحو غزة
  14. الاسير حسن شوكه يواصل اضرابه عن الطعام منذ 46 يوما
  15. إجلاء بيوت في مستوطنة "بيت عين" شمال الخليل بسبب حريق كبير في المنطقة
  16. إصابة مستوطنة بجروح بعد رشق مركبتها بالحجارة جنوب نابلس
  17. نتنياهو يوقف قانون الرقابة على شبكات التواصل الاجتماعي
  18. الجيش والمخابرات الإسرائيلية يطلبان تشديد الضغوط على سكان غزة
  19. الاحتلال يعتقل 26 مواطنا بعد عملية دهم وتفتيش
  20. ايهود باراك: نتنياهو يقود نحو دولة واحدة ذات أكثرية مسلمة

روسيا: "داعش" يحول أمواله إلى اوروبا تحسبا لهزيمته

نشر بتاريخ: 13/09/2017 ( آخر تحديث: 13/09/2017 الساعة: 11:10 )
روسيا - معا - كشف دميتري فيوكتيستوف، نائب رئيس قسم التحديات والتهديدات الجديدة بالخارجية الروسية عن أن تنظيم داعش بدأ بتحويل أمواله من الأراضي الخاضعة له إلى دول أجنبية، متوقعا هزيمته الوشيكة.

وأوضح فيوكتيستوف، خلال مؤتمر صحفي أجراه الثلاثاء في روما: "في السابق، تحدثنا عن أن داعش يراكم الأموال فى الأراضي الخاضعة له، لكن الآن، يبدأ التنظيم، الذي على ما يبدو يشعر بهزيمته المؤكدة الوشيكة وفقدان جميع الأراضي التي قد استولى عليها، يبدأ بتحويل الأموال في اتجاه عكسي، أي إلى دول أجنبية، بما فيها أوروبية".

وتابع: "من الواضح، أن تلك الأموال ستصرف على دعم خلايا داعش هناك وتنفيذ عمليات إرهابية في تلك الدول".

إضافة إلى ذلك، يحاول "داعش"، سعيا لتعويض خسائره في الأرباح من تجارة النفط في سوريا، إيجاد مصادر دخل جديدة، ويلجأ إلى عمليات متعلقة بالعملات الأجنبية وتهريب القطع الأثرية والمخدرات.

وشدد فيوكتيستوف على أن التدمير المادي لبنى "داعش" التحتية يمثل أحد الوسائل الأكثر فعالية لمكافحة تمويل نشاط هذا التنظيم، إذ أن هذا النهج هو الذي سمح بقطع الإيرادات التي كانت تحصل عليها "داعش" من تجارة المنتجات النفطية.

وتشير تقديرات مختلفة إلى أن الإرهابيين الدواعش فقدوا قرابة 90% من الأبار النفطية التي كانوا يسيطرون عليها سابقا، غير أن تلك التجارة لم تتوقف بالكامل، ما يعني أن أطرافا معينة لاتزال تشتري النفط منهم، بحسب فيوكتيستوف.

ولا يزال التنظيم يسيطر على حقلي التنك والعمر النفطيين الواقعين في ريف دير الزور الشرقي، واللذين ينتجان ما لا يقل عن 25 ألف برميل نفط يوميا. "روسيا اليوم"
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018