الأخــبــــــار
  1. الفصائل الفلسطينية تتفق على إجراء انتخابات عامة قبل نهاية 2018
  2. وفد مصري الى غزة خلال 48 ساعة لمتابعة تنفيذ اتفاق المصالحة
  3. الاحمد: السلاح الفلسطيني يجب أن يكون واحدا
  4. الأحمد: إنهاء الانقسام كليا ينتهي بإجراء الانتخابات
  5. واشنطن تخطط للحفاظ على وجودها العسكري في سوريا بعد هزيمة "داعش"
  6. الطقس: جو بارد وفرصة لسقوط الامطار
  7. هآرتس نقلاعن مسؤول فلسطيني:ابومازن رفض قبول دعوة أميركية لزيارة واشنطن
  8. نائب رئيس الولايات المتحدة سيلقي خطابا امام الكنيست الشهر المقبل
  9. مستشار حكومة اسرائيل: "قانون التسوية" غير دستوري
  10. السويد: دعمنا لفلسطين ينبع من قناعات أخلاقية
  11. التربية والمانحون يبحثون عددا من القضايا التعليمية
  12. الصحة: نسبة الإناث المصابات بداء السكري أعلى عن الذكور
  13. أمين عام الرئاسة يستقبل وفدا من "حاخامات من اجل السلام"
  14. تتارستان تؤكد دعم حقوق الشعب الفلسطيني ونضاله المشروع
  15. الخارجية: شروط نتنياهو وأركان ائتلافه عراقيل على طريق "صفقة القرن"
  16. الحساينة يدعو أصحاب المنشآت الصناعية المتضررة لاستلام تعويضاتهم
  17. سعد الحريري يعلن من بيروت تجميد استقالته
  18. إسرائيل تدعي ضبط مواد متفجرة بطريقها لغزة عبر كرم أبو سالم
  19. وفاة إسرائيلية أصيبت بعملية تفجير في القدس قبل 6 سنوات
  20. بلدية الاحتلال تهدم بناية قيد الإنشاء في حي شعفاط شمال القدس

الهرفي يلتقي مدير ادارة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بالخارجية الفرنسية

نشر بتاريخ: 07/09/2017 ( آخر تحديث: 10/09/2017 الساعة: 08:15 )

باريس -معا - في مقر وزارة الخارجية الفرنسية، التقى سلمان الهرفي، سفير فلسطين في فرنسا بالسيد جيروم بونافون المدير العام لإدارة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في الخارجية الفرنسية. وقد تناول اللقاء عرضاً للاوضاع السياسية والميدانية في المنطقة وخاصة في فلسطين كما تناول العلاقات الثنائية الفلسطينية الفرنسية وسبل تطويرها.

وقدم السفير الهرفي خلال اللقاء عرضاً شاملاً لآخر التطورات في مسار القضية الفلسطينية، وأكد على أن حل الدولتين بات مهدداً بشكل لم يسبق له مثيل خاصة من خلال الاجراءات الاسرائيلية وعلى رأسها الاستيطان المتسارع في اراضي دولة فلسطين المحتلة وخاصة في مدينتي القدس والخليل.

وتطرق الهرفي الى الجهود التي بذلت من اجل العودة الى طاولة المفاوضات حيث قام الطرف الفلسطيني بتنفيذ جميع الالتزامات المستحقة، لكن حكومة الاستيطان الإسرائيلية لم تقم حتى الان بما يتوجب عليها، مؤكداًّ جهوزية الفلسطينيين للدخول في مفاوضات جادة فور التزام اسرائيل بالتعهدات وتطبيقها لمستحقات السلام من خلال وقف الاستيطان والموافقة على جدول زمني للوصول الى تسوية شاملة.

وأشاد بالدور البناء والجاد الذي تلعبه فرنسا خاصة في مجال دعم المؤسسات الوطنية الفلسطينية، مثنياً على سوية العلاقات الفلسطينية الفرنسية وعلى ضرورة تطويرها في كل المجالات، وخاصة في مجال التنسيق بين البلدين في المنظمات الدولية وحصول فلسطين على عضوية منظمات دولية جديدة.

وتناول اللقاء ايضاً التحضيرات الجارية لعقد الاجتماع الحكومي الفلسطيني الفرنسي المشترك برئاسة رئيسي وزراء البلدين وبحضور عدد الوزراء الفرنسيين ونظرائهم الفلسطينيين والذي سيعقد في رام الله في شهر مارس/ آذار القادم، حيث تم الاتفاق بين السفير الهرفي وبونافون على عقد اجتماع لكبار الموظفين في شهر ديسمبر/ كانون الأول القادم على أن تعقبه زيارة لوزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان الى فلسطين قبل انعقاد الاجتماع الحكومي المشترك. وقبل الزيارة المرتقبة للرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون إلى فلسطين في الربيع القادم.

وأثنى السفير الهرفي على ايجابية الحكومة الفرنسية ورغبتها في تطوير وتعزيز العلاقات الثنائية والتنسيق بين البلدين والتي تأخذ منحى تصاعدياً وفي هذا السياق وجه دعوة للسيد بونافون لزيارة فلسطين في أي وقت يراه مناسباً .

فيما شدد بونافون على عمق التزام فرنسا بتحقيق السلام في المنطقة لما له من تأثير إيجابي على المنطقة والعالم، مؤكداً على قبوله الدعوة لزيارة فلسطين وواعداً بتلبيتها في أقرب فرصة.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017