عـــاجـــل
الاحتلال يقوم بعملية تجريف وهدم لاسوار واراض في قريتي العيسوية والطور
عـــاجـــل
حماس: القدس قلب الصراع مع الاحتلال ولا مجال لاخراجها من المعادلة
الأخــبــــــار
  1. الاحتلال يقوم بعملية تجريف وهدم لاسوار واراض في قريتي العيسوية والطور
  2. حماس: القدس قلب الصراع مع الاحتلال ولا مجال لاخراجها من المعادلة
  3. النفط يسجل أعلى مستوى منذ عامين 58.37دولارا للبرميل ما يعادل 2.5بالمئة
  4. الاحتلال يعتقل الزميل الصحفي عبد الرحمن عوض من رام الله
  5. فتح: اسرائيل وحدها تتحمل ردود الفعل على جرائمها
  6. الاحتلال يعتقل 6 مواطنين من بيت لحم
  7. استشهاد المنفذ- مقتل 3 جنود في عملية اطلاق نار شمال القدس
  8. الاحتلال يعتقل 18 مواطنا بالضفة ويصادر اموالا بالاف الشواقل
  9. الطقس: انخفاض على درجات الحرارة
  10. معايعة: فلسطين تشهد حركة سياحية نشطة غير مسبوقة
  11. زملط: معركة سياسية تدور بالكونغرس الذي اعد 25 مشروع قانون ضدنا
  12. المالكي: فريق فلسطين للتدخل العاجل بمقدمة الفرق التي وصلت الكاريبي
  13. كبير حاخامات فيينا يزور صبر وشاتيلا في ذكرى المجزرة
  14. البيت الابيض يتراجع : لم نعلن الحرب على كوريا والادعاء بذلك سخيف
  15. الاحتلال يمنع مباراة بين فريق "برج اللقلق" وفريق بريطاني
  16. اختفاء ٤ اسرائيلين على ارتفاع ٤٥٠٠ متر فوق جبال نيبال ويجري البحث عنهم
  17. الرئيس: اجتماع القيادة سيبحث نتائج دورة الجمعية العامة والمصالحة
  18. الاحتلال يصادر شاحنة محملة ب3 طن من الفحم في يعبد

النائب عودة يطالب كاتس بانشاء وحدة تحقيقات بحوادث العمل

نشر بتاريخ: 05/09/2017 ( آخر تحديث: 09/09/2017 الساعة: 09:03 )

القدس- معا- طالب النائب أيمن عودة رئيس القائمة المشتركة وزير العمل والرفاه الاجتماعي الاسرائيليحايم كاتس بتحويل الميزانية المطلوبة من أجل اقامة وحدة تحقيقات خاصة بحوادث العمل، خاصة وأن التحقيقات في كارثة انهيار المبنى في شارع "رمات هحيال" في تل ابيب والذي راح ضحيته 6 أشخاص وأصيب أكثر من 24 شخص لم تنتهي حتى الأن، رغم مرور عام على الكارثة ولم يتم تقديم لائحة أتهام ضد اي من المسؤولين.

وطالب النائب عودة الوزير كاتس بالكشف عن مجريات التحقيق في كارثة أنهيار المبنى في تل ابيب وتخصيص الموارد اللازمة لمنع الضحية القادمة في حوادث العمل.

وقال النائب عودة:"لا يمكن ان نقبل باستمرار هذا الواقع الأليم والموجع، منذ بداية العام الحالي قتل 21 عامل غالبيتهم من العرب والعمال الاجانب، هذا الواقع لحوادث العمل هو نتيجة لانفلات تام وتنصل مؤسسات الدولة من مسؤوليتها على سلامة وحياة العمال، على كافة المؤسسات تحمل مسؤوليتها وتكثيف المراقبة على ورشات العمل والتأكد من توفير المشغلين لكافة وسائل السلامة للعمال."

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017