الأخــبــــــار
  1. تونس تطالب بدولة فلسطينية مستقلة وذات سيادة
  2. عريقات من واشنطن: البديل لخيار الدولتين هو الحقوق المتساوية
  3. الطقس: جو غائم جزئيا الى صاف
  4. مصرع مواطن 43 عاما بحادث سير ذاتي ببلدة الخضر
  5. مقتل فتى في مخيم يبنا برفح والشرطة تفتح تحقيقا
  6. وفاة طفلة صدمتها مركبة بمعسكر جباليا شمال غزة
  7. سقوط جزء من سقف كنيسة القيامة بمدينة القدس دون إصابات
  8. الاحتلال يمنع الاسيرة خديجة خويص من ارتداء حجابها بالسجن
  9. برلمانيون أوروبيون: يجب تعليق اتفاقية الشراكة مع إسرائيل
  10. ترامب: زعيم كوريا الشمالية سيتعرض لاختبار لم يجربه من قبل
  11. إصابات بالمطاط وإعاقة لعمل الصحفيين في مواجهات خلال مسيرة كفر قدوم
  12. الاحتلال يعتقل شابا على معبر الكرامة ويجري تفتيشا في منازل قرية طورة
  13. رويترز: إيران تكشف عن صاروخ باليستي جديد مداه 2000 كم
  14. روحاني: إيران ستواصل تعزيز قدراتها العسكرية والصاروخية
  15. تقارير لبنانية سورية: طائرات اسرائيلية قصفت اهدافا قرب مطار دمشق
  16. أبو مرزوق: مستعدون لتقاسم مسؤولية الحرب والسلام
  17. لافروف يحذر أمريكا من نقض الاتفاق النووي مع إيران
  18. تحكم طائرة ركاب أثناء الهبوط في مطار أتاتورك الدولي بتركيا
  19. قطر تُطالب بإلزام إسرائيل بنزع أسلحتها النووية
  20. هارتس:بعد فقدان امل حل الدولتين. عباس يطرح الدولة الواحدة على الطاولة

هارفي يُكبد تكساس خسائر قد تصل لـ 180 مليار دولار

نشر بتاريخ: 03/09/2017 ( آخر تحديث: 05/09/2017 الساعة: 08:42 )

بيت لحم -معا- قدر حاكم ولاية تكساس في الولايات المتحدة، غريغ أبوت، الأحد، الخسائر الناجمة لإعصار هارفي الذي اجتاح الولاية بعد أن تحول إلى عاصفة مدارية، قد تصل إلى 180 ملياردولار.

وقال أبوت، في مقابلة مع قناة "فوكس نيوز"، إن الخسائر الشاملة الناجمة عن هارفي في ولاية تكساس "ربما تتراوح ما بين 150 مليار-180 مليار دولار".

ويزيد هذا الرقم بأشواط من حجم الأموال المبدئية التي طلبها الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، الأسبوع الماضي من الكونغرس، لاحتواء خسائر الإعصار، وقدرها 7.85 مليار دولار.

وأضاف حاكم ولاية تكساس "المنطقة الجغرافية والسكان الذين تأثروا بهذا الإعصار المروع والفيضان أكبر بكثير من إعصار كاترينا، وهو ما يتطلب ما يزيد عن 120 مليار دولار".

وتأتي تصريحات أبوت في وقت بدأ الآلاف في العودة إلى منازلهم لتقييم حجم الضرر من السيول التي لم يسبق لها مثيل، والتي دمرت مناطق كثيفة السكان بتكساس في ظل مخاوف بشأن المخاطر الصحية.

ومن المتوقع أن يكون هارفي، الذي وصل للساحل يوم 25 أغسطس كأقوى إعصار يضرب تكساس منذ 50 عاما، أحد أكثر الكوارث الطبيعية تكلفة في التاريخ الأميركي.

وتسبب هارفي في تشريد أكثر من مليون شخص، وخلف دمارا على مساحة تمتد لأكثر من 480 كيلومترا، قال مسؤولون إنها ستحتاج أعواما لإصلاحها.

وكانت الوكالة الأميركية لحماية البيئة أعلنت أن 13 موقعا للاستجابة البيئية الشاملة، وهي مناطق صناعية سابقة عالية التلوث في تكساس، غرقت أو دُمرت بسبب الإعصار، لكن التأثير الكامل على المناطق المحيطة لم يتضح حتى الآن.

والإعلان يأتي في ظل تصاعد مخاوف بشأن المخاطر الصحية الناجمة عن مياه السيول القياسية التي تحتوي على مزيج سام من الكيماويات والزيت والبكتيريا من شبكة الصرف الصحي سيئة السمعة في هيوستون.

ويشكل الضرر الناتج عن الإعصار تحديا اقتصاديا وإنساني لترامب، الذي زار هيوستون أمس السبت، والتقى مع بعض السكان في مراكز الإيواء وعمال إنقاذ ساعدوا في نقل الناجين إلى بر الأمان.

(سكاي نيوز عربية)

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017