عـــاجـــل
حماس: القدس قلب الصراع مع الاحتلال ولا مجال لاخراجها من المعادلة
عـــاجـــل
الاحتلال يقوم بعملية تجريف وهدم لاسوار واراض في قريتي العيسوية والطور
الأخــبــــــار
  1. الاحتلال يقوم بعملية تجريف وهدم لاسوار واراض في قريتي العيسوية والطور
  2. النفط يسجل أعلى مستوى منذ عامين 58.37دولارا للبرميل ما يعادل 2.5بالمئة
  3. الاحتلال يعتقل الزميل الصحفي عبد الرحمن عوض من رام الله
  4. فتح: اسرائيل وحدها تتحمل ردود الفعل على جرائمها
  5. الاحتلال يعتقل 6 مواطنين من بيت لحم
  6. استشهاد المنفذ- مقتل 3 جنود في عملية اطلاق نار شمال القدس
  7. الاحتلال يعتقل 18 مواطنا بالضفة ويصادر اموالا بالاف الشواقل
  8. الطقس: انخفاض على درجات الحرارة
  9. معايعة: فلسطين تشهد حركة سياحية نشطة غير مسبوقة
  10. زملط: معركة سياسية تدور بالكونغرس الذي اعد 25 مشروع قانون ضدنا
  11. المالكي: فريق فلسطين للتدخل العاجل بمقدمة الفرق التي وصلت الكاريبي
  12. كبير حاخامات فيينا يزور صبر وشاتيلا في ذكرى المجزرة
  13. البيت الابيض يتراجع : لم نعلن الحرب على كوريا والادعاء بذلك سخيف
  14. الاحتلال يمنع مباراة بين فريق "برج اللقلق" وفريق بريطاني
  15. اختفاء ٤ اسرائيلين على ارتفاع ٤٥٠٠ متر فوق جبال نيبال ويجري البحث عنهم
  16. الرئيس: اجتماع القيادة سيبحث نتائج دورة الجمعية العامة والمصالحة
  17. الاحتلال يصادر شاحنة محملة ب3 طن من الفحم في يعبد
  18. كوريا الشمالية: امريكا اعلنت الحرب وسوف نسقط طائراتها التي تقترب منا

فيديو- رئيس بلدية اللد يحاول منع صلاة العيد

نشر بتاريخ: 01/09/2017 ( آخر تحديث: 06/09/2017 الساعة: 16:10 )
القدس- معا- اقتحمت الشرطة الاسرائيلية برفقة رئيس بلدية اللد اليميني يائير رفيفو، فجر اليوم الجمعة، مسجدا في اللد، لمنع صلاة عيد الأضحى ولوقف مكبرات الصوت التي كانت تبث تكبيرات العيد، بادعاء أنها تسبب الإزعاج.

وادعى رفيفو المعروف بمواقفه العدائية ضد الفلسطينيين أن المصلين أصابوه بيده عندما كان يحاول منع المصلين في مسجد دهمش في اللد من الصلاة ووقف تكبيرات العيد عبر مكبرات الصوت.

واعتبر المسلمون في اللد تصرفات رئيس البلدية بأنها "استفزازية وعنصرية، لأنه يتعمد البحث عن الحجج الواهية لعرقلة ادائنا للصلاة، فتارة يتذرع بدرجة الصوت، وتارة بأمور أخرى، فقط لمنعنا من ممارسة حقنا بالعبادة".

وقال أحد المصلين من داخل المسجد إن عناصر الشرطة الذين حاولوا منع تكبيرات العيد ووقف مكبرات الصوت، اعتدوا على المصلين وأخذوا بدفعهم، كما اعتدى رئيس البلدية على احد المصلين بينما كان يقوم بتصوير الاعتداء.
وعلى الرغم من اعتدائها على المصلين إلا أنهم واصلوا قامة صلاة العيد، رافضين الرضوخ لممارسات رئيس بلدية اللد، والذي بدوره انتقد الشرطة معتبرا أنها لم توفر له الحماية وأنه تعرض للإصابة في يده عندما هاجمه مصلون، حسب ادعائه.
وكان رافيفو قد أصدر تعليماته بوضع حواجز اسمنتية كبيرة، وشاحنات نفايات في ساحة السوق البلدي حيث تقام صلاة العيد، لعرقلة إقامتها، إلا أنه تراجع أخيرا بعد نضال خاضه الأهالي بقيادة أئمة المساجد.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017