الأخــبــــــار
  1. نيجيري يطعن دنماركيين اثنين في ليبرفيل ردا على قرار ترامب بشان القدس
  2. مجلس الأمن ينظر في مشروع قرار يرفض اعتراف واشنطن بالقدس عاصمة لإسرائيل
  3. أردوغان يدعو مجلس الأمن والأمم المتحدة للقيام بما يلزم حيال القدس
  4. يلدريم: قنصليتنا في القدس تضطلع بمهام سفارة لدى فلسطين
  5. قوات الاحتلال تعتقل طفل 6 سنوات في مخيم الجلزون
  6. اصابة 4 مواطنين برصاص الاحتلال شرق غزة والبريج
  7. أردوغان: إسرائيل تمارس الإرهاب مثل التنظيمات الإرهابية
  8. أشرف القدرة: وصول اصابتين بجراح متوسطة واختناق شرق غزة
  9. اصابة الزميل محمد الصياد مراسل فضائية معا بشظايا قنبلة صوت في القدس
  10. الاردن تسلم 15 طائرة (أف 16) من هولندا
  11. إعتقال مسؤول ملف المقدسات في إقليم القدس لحركة فتح عوض السلايمة
  12. تشيّع جثمان الشهيد باسل إبراهيم في قرية عناتا
  13. اشتية: النهج التفاوضي انتهى ونعمل على خلق مسار دولي جديد
  14. ناطق فتح: الاثنين اجتماع لقادة المنظمة وفتح والأمن لاتخاذ قرارات هامة
  15. مصرع طفله بحادث دهس في طوباس
  16. فرنسا لا تنوي نقل سفارتها من تل ابيب الى أي مدينة أخرى
  17. غزة- الصحة تحذر من سياسة القنص التي ينفذها الاحتلال
  18. أبو ردينة: لن نقبل بأي تغيير على حدود القدس الشرقية المحتلة
  19. تقرير: حكومة نتنياهو تخطط لدمج المستوطنات بالقوانين الاسرائيلية
  20. مسيرة تضامنية مع القدس في المكسيك

فيديو- إغلاق ملف الاعتداء على فلسطينيين وهما مكبلان

نشر بتاريخ: 10/08/2017 ( آخر تحديث: 13/08/2017 الساعة: 11:50 )
بيت لحم- معا- قررت وحدة التحقيقات الخاصة مع عناصر الشرطة الاسرائيلية عدم فتح تحقيق مع عناصر الشرطة بعد اعتدائها على شابين فلسطينيين من القدس وهما مكبلان، مستخدمين "غاز الفلفل" وكذلك مسدس الصاعق الكهربائي "تيزر".
وبحسب ما نشر موقع صحيفة "هآرتس" العبرية اليوم فإن فصول هذه القضية لم تقف عند عدم فتح التحقيق ضد عناصر الشرطة الاسرائيلية، والموثق اعتداؤهم على الشابين بالفيديو، ولكن الادعاء العام وجه تهما للشابين بالاعتداء على عناصر الشرطة وعرقلة مهام وتوجيه الاهانة، وامضى الشابان 4 أيام في السجن قبل الافراج عنهما ووضعهما في الحبس المنزلي، ولم يجر اتهام نضال بإلقاء الحجر لعدم وجود ادلة على ذلك وفي نفس الوقت تأكيد نضال بأنه ألقى حجرا نحو مياه البحر دون نوايا اصابة أي شخص.
وتعود فصول قضية الاعتداء على الشابين "كاظم، ونضال" من مدينة القدس للشهر الماضي أثناء تواجدهما مع افراد عائلتهما على شاطئ البحر في مدينة تل أبيب، حيث قدمت اسرائيلية شكوى لدورية شرطة تدعي فيها بأن نضال القى حجرا اصاب رأس ابنتها، وتوجه عناصر الشرطة الى نضال الذي كان في سيارته وطلبوا منه الترجل منها، ولكنه رفض وفقا لرواية الشرطة وعندما ادرك من حديث الشرطة أنه قيد الاعتقال، ترجل من السيارة ورافق عناصر الشرطة الى مركز قريب للشرطة، وادعى عناصر الشرطة بأن صديقه كاظم وصل وبدأ يكيل الشتائم لعناصر الشرطة، وشارك افراد العائلة معه في محاولة دخول المركز بالقوة والتأثير على تأدية مهام عناصر الشرطة.
وأشار الموقع إلى أن الشابين بعد الاعتداء عليهما وهما مقيدان تقدما بشكوى في مركز الشرطة ضد عناصر الشرطة، وقدما للشرطة شريط فيديو يظهر فيه كيفية الاعتداء عليهما، ومع ذلك فإن وحدة التحقيقات لم تفتح تحقيقا وأغلقت الملف بشكل نهائي، وهذا ما استغربه قاضي محكمة صلح مدينة تل أبيب والذي تساءل في جلسة المحكمة "ما الخطر الذي كان من الممكن أن يشكله شاب يرتدي ملابس البحر ومقيد من الخلف وملقى على الارض على عناصر الشرطة؟، وما الذي يدفع الى استخدام المسدس الصاعق وكذلك غاز الفلفل؟"، وقد جاءت اقوال القاضي بعد عرض اشرطة فيديو من قبل محامي الدفاع عن الشابين أمام المحكمة.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017