/* */
عـــاجـــل
الأحمد: لا يوجد ورقة مصرية بل مسودة مقترحات لتنفيذ الاتفاق السابق
عـــاجـــل
الاحتلال يعلن قصف موقع شمال القطاع ردا على تسلل شبان عادوا إلى غزة
الأخــبــــــار
  1. بريجية: الموافقة على بناء ٢٠ وحدة استيطانية في بؤرة جنوب شرق بيت لحم
  2. مستوطنون يقتحمون مقبرة باب الرحمة بحماية قوات الاحتلال
  3. بريجية: الموافقة على بناء ٢٠ وحدة استيطانية في بؤرة جنوب شرق بيت لحم
  4. إسرائيل توقف الاستنفار على حدود غزة وتسمح للمستوطنين بالخروج للحقول
  5. الاحتلال: قصفنا هذه الليلة 60 موقعا للمقاومة
  6. الفصائل الفلسطينية توافق على وقف إطلاق النار من منتصف الليلة
  7. اسرائيل: مقتل جندي متأثرا بجراح اصيب بها عصرا على حدود غزة
  8. حماس: قادرون على ترسيخ معادلة القصف بالقصف
  9. حماس: تصعيد الاحتلال سيضعه امام استحقاقات وسيرفع تكلفة الحساب
  10. ليبرمان يجدد التهديد: ان استمرت صواريخ حماس فستكون النتيجة صعبة
  11. سقوط فذيفة هاون في منطقة مفتوحة في "غلاف غزة"
  12. غارات إسرائيلية على موقع للمقاومة وسط قطاع غزة
  13. بحرية الاحتلال تستهدف الصيادين- اصابة صياد ببحر شمال القطاع
  14. ملادينوف يدعو لوقف التصعيد في قطاع غزة فورا
  15. الرئاسة تطالب المجتمع الدولي بالتدخل الفوري لمنع تدهور الاوضاع بغزة
  16. الرئاسة تحذر من سياسة التصعيد الجارية حاليا على حدود قطاع
  17. الاحتلال يقصف موقع القدس بـ 12 صواريخ غرب خانيونس جنوب القطاع
  18. الاحتلال يقصف موقعي "فجر" و"القدس" غربي خانيونس

وقفة تضامنية مع الاسير المريض احمد لطفي في طوباس

نشر بتاريخ: 02/08/2017 ( آخر تحديث: 02/08/2017 الساعة: 15:18 )
طوباس- معا - أدان احمد الأسعد القائم بأعمال محافظ محافظة طوباس والاغوار الشمالية سياسة الإهمال الطبي التي تنتهجها ادارات السجون الإسرائيلية بحق الأسرى الفلسطينيين محملا اياها وحكومتها المسؤولية الكاملة عن حياة أي اسير يتعرض للاذى داخل السجون الاسرائيلية .

وقال الأسعد : ان الحكومة الإسرائيلية تمارس سياسة الموت البطيء بحق الأسرى المرضى وتمتنع من معالجتهم وتحويلهم للمشافي الاسرائيلية " .

جاء ذلك خلال وقفة تضامنية نظمتها اليوم حركة التحرير الوطني الفلسطيني فتح على دوار الشهداء بالمدينة اليوم مع الأسير احمد لطفي دراغمه والذي يعاني أمراضا عدة شارك فيها أمين سر اقليم حركة فتح محمود صوافطة ورئيس بلدية طوباس م. حسان المجلي وممثلي الأجهزة المدنيين والأمنية وذوو الأسير وحشد من الأهالي والأشبال والزهرات والمتضامنين.

واشار الاسعد الى ان السيد الرئيس يولي اهمية بالغة لقضية الاسرى ويتابع شؤونهم باستمرار موضحا بانه تشكل اولوية اساسية بالنسبة للقيادة الفلسطينية التي تسعى جاهدة في العمل على تحرير الاسرى الفلسطينيين من السجون الاسرائيلية.

واوضح الاسعد ان الاسير محمد لطفي دراغمه والمحكوم 15 عاما يعاني اوضاعا صحية صعبه جراء اصابته قبل سنوات عند اعتقاله مبينا ان ادارة السجن تماطل في علاجه وترفض تحويله للمستشفى، مشيدا بتضحيات الاسير لطفي والذي يعد احد كوادر الحركة المميزين في العمل الوطني والنضال على مستوى المحافظة.

وطالب الاسعد المؤسسات الحقوقية ومؤسسات المجتمع المدني بضرورة الوقوف الى جانب الاسرى سيما المرضى منهم لان ما تمارسه ادارات السجون بحقهم يتناف مع مبادئ القانون الدولي والقانون الدولي الانساني.

بدوره اشاد احمد ابو الحسن مدير وزارة شؤون الاسرى بالدور النضالي والوطني للاسرى والذي ضحوا بحريتهم لاجل الوطن والقضية مطالبا المجتمع المحلي بتكثيف نشاطاتهم التضامنية مع قضية الاسرى لما لهذه القضية من اهمية بالغة.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018