الأخــبــــــار
  1. الصحة تناقش آخر تطورات إغلاق مستشفى وكالة الغوث بقلقيلية
  2. 4 إصابات خطيرة و2 متوسطة في حادث سير على طريق البحر الميت
  3. الوفد الامريكي يصل الاربعاء مساء والخميس يلتقي نتانياهو وابو مازن
  4. الصحة: البعثة الطبية للحج تفتتح عياداتها بمكة المكرمة
  5. المالكي يطالب بريطانيا بوعد "جونسون" مقابل وعد بلفور
  6. وزارة التنمية: لا صحة لما يشاع عن موعد صرف مخصصات الاسر الفقيرة
  7. النائب العام يبحث التعاون مع القنصلية الأمريكية العامة
  8. ايران: نحتاج لخمسة أيام لانتاج السلاح النووي
  9. الحكومة: عطلة عيد الأضحى تبدأ من صباح الخميس 31/08 حتى مساء الاثنين
  10. احباط محاولة تسلل لمعسكر استخبارات سري اسرائيلي
  11. عريقات: على الاتحاد الاوروبي إلزام اسرائيل بقبول مبدأ الدولتين
  12. وزارة العمل تغلق 3 منشآت مخالفة لشروط السلامة والصحة بالخليل
  13. الخارجية: الاستيطان يدمر فرص تحقيق الحل التفاوضي للصراع
  14. ضبط 500 قطعة أثرية بحوزة تاجر آثار في الخليل
  15. تقرير: تكثيف الاقتحامات والتفتيشات يستهدف إذلال الاسرى
  16. وفاة شقيق السفير الأردني في فلسطين
  17. وزارة الاقتصاد: فلسطين تصدر منتجات بقيمة 8.1 مليون خلال تموز
  18. الاحتلال يهدم منزل عائلة أبو سنينة في سلوان جنوب الأقصى للمرة الثانية
  19. اتحاد المعلمين: الحمدالله وعد بصرف 5% بداية العام
  20. كتائب أبو علي تحصل على قاعدة بيانات أعضاء الكنيست

انطلاق اجتماع وزراء خارجية التعاون الإسلامي دعما للأقصى

نشر بتاريخ: 01/08/2017 ( آخر تحديث: 03/08/2017 الساعة: 11:29 )
بيت لحم- معا- انطلقت بعد ظهر اليوم، في مدينة إسطنبول، فعاليات الاجتماع الطارئ للجنة التنفيذية على مستوى وزراء الخارجية بالدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي، لدعم القدس والمسجد الأقصى.

ويحضر المؤتمر الذي تنتهي فعالياته مساء اليوم، 44 ممثلاً عن دول منظمة التعاون الإسلامي.

ويبحث المجتمعون متابعة دعم المقدسيين، بهدف تمكينهم من الصمود والحفاظ على هويتهم، وصون المقدسات الإسلامية في القدس الشريف، في ظل التطورات الأخيرة التي استهدفت وضع قيود داخل المسجد الأقصى، بحسب بيان صدر عن المنظمة الأحد الماضي.

وسبق أن عقدت المنظمة الإسلامية في 24 يوليو/تموز المنصرم اجتماعًا طارئًا لمندوبي الدول الأعضاء فيها، بمدينة جدة السعودية، لرفض التصعيد الإسرائيلي الأخير ضد المسجد الأقصى.

وشهدت مدينة القدس خلال النصف الثاني من يوليو هبة شعبية امتدت إلى باقي المدن الفلسطينية، أجبرت إسرائيل على إلغاء إجراءات أمنية وقيود فرضتها على المسجد الأقصى ودخول المصلين إليه.

وعلى مدار أسبوعين من الفترة الماضية، ساد توتر في القدس والمدن والبلدات الفلسطينية في الضفة الغربية وقطاع غزة، قمعت خلالها الشرطة الإسرائيلية التظاهرات الفلسطينية الرافضة لتقييد الدخول للمسجد، ما أسفر عن سقوط قتلى وجرحى في صفوف الفلسطينيين.

تجدر الإشارة أنه صباح اليوم الثلاثاء أيضاً، اقتحم نحو 870 مستوطنا، المسجد الأقصى، بحراسة عناصر من الشرطة الإسرائيلية، الأمر الذى لاقى رفضاً فلسطينياً، وهو ما ينذر بعودة التوتر في القدس والأقصى.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017