الأخــبــــــار
  1. إدارة ترامب تدرس إيقاف لم شمل أسر اللاجئين
  2. البنك الدولي: مشاريعنا بالتعليم في فلسطين هي الأفضل بالمنطقة
  3. الحكومة تنعى شهداء الشرطة والقوى الأمنية في مصر
  4. مصرع طفلة عامين جراء دهسها من سيارة في رفح
  5. جيش الاحتلال يقصف 3 مدافع للجيش السوري ردا على سقوط 5 قذائف بالجولان
  6. الاحتلال يحتجز عشرات المزارعين خلف الجدار بسلفيت
  7. ارتفاع حصيلة شهداء الجيش المصري لـ58 ضابطا ومجندا
  8. نتنياهو يعمل على حشد دعم القوى العالمية لوقف انتكاسات أكراد العراق
  9. عريقات يغادر المستشفى بعد 7 أيام من زراعة الرئة
  10. الرئيس: الكوبلاك أحد أهم روافد العمل الشعبي لمنظمة التحرير
  11. استشهاد 14 شرطيا مصريا في اشتباك مسلح بمنطقة الواحات
  12. تقرير يوضح تدهور الحالة الانسانية بغزة: مليون ونصف تحت خط الفقر
  13. بريطانيا تؤكد على وجوب إيجاد حل للقضية الفلسطينية
  14. اصابة مواطن وشقيقته وطفلتيها بجراح متوسطة جراء إنفجار برفح
  15. الاحتلال يعتقل مواطنا خلال تظاهرة لاخلاء المستوطنين من منزل ابورجب
  16. وصول وفد من حركة حماس بقيادة صالح العاروري الى طهران
  17. الرئيس يرسل برقية شكر لرئيس مجلس الأمة الكويتي لمواقفه الداعمة لشعبنا
  18. الخارجية تطلق مشروعا لدعم حقوق الإنسان بفلسطين
  19. الاحتلال يداهم منزلين ويصادر أجهزة نقالة بالعروب
  20. الاحتلال يعتقل شابا من رام الله بتل ابيب بزعم تخطيطه لتنفيذ عملية

"المستهلك": اسطوانة الغاز ملكية المستهلك

نشر بتاريخ: 30/07/2017 ( آخر تحديث: 30/07/2017 الساعة: 15:56 )
رام الله- معا- أكد اليوم صلاح هنية رئيس جمعية حماية المستهلك الفلسطيني في محافظة رام الله والبيرة أن الجمعية تلقت عشرات الشكاوى بخصوص رفض وكلاء توزيع الغاز في المحافظة اعادة تعبئة الاسطوانات الموصوفة بدون رقبة، في اجراء غريب خصوصا ان الاسطوانة هي ملك المواطن قام بشرائها ويقوم الموزع بتبديلها باسطوانات اخرى ليست حديدة ويكون الموزع ذاته هو مصدر الجرة التي جرى استبدالها ويخلي مسؤوليته عنها.

وأضاف هنية: قمنا بالتواصل مع الدفاع المدني الفلسطيني على مستوى الوطن وابلغنا ان القرار ينص على عدم استبدال الاسطوانات المطعوجة والمنفوخة والمعرضة لعمليات لحام فقط والتي انتهت صلاحيتها بعد عشرة اعوام من الاستخدام، ورغم ذلك تصر نقابة وكلاء توزيع الغاز في محافظة رام الله والبيرة على عدم تبديل الاسطوانات دون رقبة كما يصفونها، الامر الذي سبب اضرارا مالية للمواطنين جراء تكرار دفع اثمان اسطوانة جديدة وتكرار تبديل الاسطوانات بعكس ما يعلنون وكلاء الغاز فتعود الكرة مرة اخرى.

وتسأل هنية عن سبب البطئ في اعلان نظام توزيع الغاز والزام محطات تعبئة الغاز ووكلاء الغاز بالنظام، واستبدال الاسطوانات التي تعتبر خطيرة على السلامة العامة ضمن صندوق يؤسس لهذا الغرض ويتم تمويله بما يقره النظام، وكنا قد طالبنا بفحص سلامة بعض الاسطوانات الجديدة التي تم استيرادها من قبل بعض الشركات للتأكد من سلامتها.

وأشار هنية إلى أن الحل الامثل هو توجه المواطنين الة محطات تعبئة الغاز لتعبئة اسطوانتهم لضمان بقاء اسطوانتهم الجديدة كما هي واعتبارها ملكيتهم.

وقالت رانية الخيري امين سر الجمعية ان الاسطوانة قانونيا ملك المواطن ابتاعها ودفع ثمنها وتم استبدالها عشرات المرات من قبل موزع الغاز بنوعية اقل جودة من الجديدة التي يملكها ومن ثم بات يرفض تبديل الاسطوانات لدى المواطن الذي هو اي الوكيل مصدرها اساسا. وابدت استغرابها من اسلوب تعامل بعض الوكلاء مع ربات البيوت الكبار في السن ورفض التبديل والادعاء ان الاسطونة ليست هم مصدرها رغم التأكيد ان الاسرة زبونة فقط هذا المحل.

وافاد مسؤول محل غاز الشني أن عدم التبديل للاسطوانات بدون عنق جاء من مديرية الدفاع المدني في محافظة رام الله والبيرة وليس قرارا ذاتيا، الا أننا نقدر حاجة المواطن لتبديل الاسطوانات للضرورة ونحترم زبائننا ولا نبتزهم ابدا، بل عمليا ننفذ قرار الدفاع المدني في المحافظة.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017