الأخــبــــــار
  1. البيت الابيض يجري اتصالات مع الاردن وفلسطين واسرائيل لاستعادةامن القدس
  2. موفاز:التحقيقات مع نتنياهو حول الفساد افقدته رشده وتسبب بازمة الاقصى
  3. المفتي لمعا: نرفض التفتيش بالاقصى والحل بالعودة لـ14 تموز
  4. السويد وفرنسا ومصر تدعو إلى اجتماع طارئ لمجلس الأمن بعد مواجهات القدس
  5. الصحة: استشهاد مواطن متأثرا بجروح اصيب بها في مواجهات العيزرية
  6. إصابة مواطن برصاص الاحتلال في مواجهات شرق خان يونس
  7. الاحتلال يقمع الاف المصلين في منطقة باب الاسباط بالقدس
  8. الهلال الاحمر: استشهاد فتى إثر انفجار لغم من مخلفات الاحتلال في طوباس
  9. الهلال الأحمر:إصابة شاب بجروح خطيرة خلال مواجهات مع الاحتلال بالعيزرية
  10. نقيب الاطباء د.نظام نجيب يزور جرحى الاقصى بالمقاصد ويتبرع بالدم
  11. قوى رام الله تدعو لاعلان يوم الاحد يوم تصعيد شامل
  12. آليات الاحتلال تقتحم كوبر لهدم منزل منفذ عملية حلميش ومواجهات بالمنطقة
  13. الحمد الله: شعبنا قال كلمته بأن لنا السيادة الأولى على مقدساتنا
  14. مظاهرات في أراضي 48 تضامنا مع الاقصى مساء اليوم
  15. ابو زياد: لا وصاية لإسرائيل على أي شبر من القدس
  16. قوات الاحتلال تعتقل فتاة من بني نعيم
  17. ليفني: الاوضاع تتدهور ونطلب تدخل امريكا والاردن والفلسطينيين للتهدئة
  18. الإعلام": الاحتلال يستهدف الصحافيين للتغطية على إرهابه
  19. ليبرمان وايزنكوت يزوران مكان العملية في مستوطنة "حلميش"
  20. دعوات لعزل الطيبي من الكنيست بسبب خطابه الذي الهب مشاعر الاف المصلين

(العطاء بلا مقابل)

نشر بتاريخ: 09/07/2017 ( آخر تحديث: 09/07/2017 الساعة: 16:52 )
الكاتب: وائل عبد الله أحمد خليل
ما أَجمل أن نٌعطيَ ولكن ألاجملَ مِن ذلك هو ذاك العطاءُ الذي يكونُ بِلا مُقابل وما أَجَمَل أن نَكُونَ كُرَماء في وقتٍ قَلَ فيه الكرم وكثُرَ فيه الشُح وما أَجمل الإخلاص في زمنٍ كَثُرَ فيه الرياء وما أَجمل المصلحة عندما تَكون في سبيل الله وما أَجمل أن تٌسِعَدَ الآخرين من أجل أن تَسَعد وما أَجملَ الدُعاء لِأًخيكَ وهو لَيَسَ بِأَخيك مِن أُمِكَ وَأَبِيك ...

فما هو العطاء النبيل ؟ وما هي صُور العطاء ؟ وكيف نعمل باِلعطاء ؟

العطاء النبيل أن تُقدم للأخرين ما عِنَدكَ بِطريقتكَ الخاصة وبدون مُقابل فعندما نُحِب الأخرين بِصدق وعندما نٌؤثر الأخرين على أنفسنا وعندما نَبتسم للأخرين من القلوب وعندما ندعو لمن حَولنا بِصدق وعندما نُسامح وَنصفح وعندما نَعتز بأنفسنا وعندما نططبع بِأخلاق النبي محمد صلى الله عليه وسلم وصحبه الكرام نكون قد أوفينا بمعنى العطاء.

فلماذا نكره ونحن جبلنا على الحب؟ ولماذا نكذب ونحن من قال عليه الصلاه والسلام بأنا صادقون ؟ ولماذا نخون الأمانه وهي ليست من صفات المؤمنين ؟ ولماذا البخل وهو من قال عليه الصلاة والسلام "أنفق بلال أنفق ولا تخشَ ذي العرش اقلالا" ؟ ولماذا لا نعطي وقد كان عليه الصلاة والسلام كالريح المرسلة خيره على الجميع ؟ ولماذا ولماذا ولماذا ؟ فيا تُرى هل يمكن لنا نرى ونلمس بيننا كلمه غير لماذا ؟

فلنعود أنفسنا على العطاء ولنرسم الفرحة على وجوه الأخرين ولنٌحسِن الظنَ بِالأخرين ولِنُمَرس أنُفسنا على بذل الغالي والنفيس في سبيل الأخرين فاذا أعطينا كل ذلك فانتظر عطاء الله عليك و من أجل العمل بالعطاء لا بد من اتباع بعض النصائح التالية :

- قدر نفسك واعتز بها

-مارس الانشطة الرياضية

- كن السبب في ان يبتسم لك أحد كل يوم

- سامح نفسك والاخرين

- كن كالواعة الكبيرة التي تحمل بداخلها الواعة الصغيرة

- تطبع باخلاق النبي عليه الصلاة والسلام وصحبه الكرام رضوان الله عليهم وعش حياتك بالحب وقدر قيمة الحياه (د.ابراهيم الفقي رحمه الله)

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017