الأخــبــــــار
  1. فلسطين تشارك في اجتماعات "الكومسيك" في اسطنبول
  2. الشرطة: 9 اصابات في حادث سير بمنطقة عقبة تفوح غرب الخليل
  3. الرئيس يستقبل مدير المخابرات الروسية ويبحث معه تطورات الأوضاع بالمنطقة
  4. "اعلان إسطنبول" يدعم اقامة دولة فلسطينية ويدين الاستيطان
  5. فتح باب التجنيد في الامن الوطني الفلسطيني
  6. أبو دياك: انجازات قطاع العدل لن تكتمل إلا باستعادة وحدة الوطن
  7. محكمة الاحتلال ترفض استئنافا مقدما باسم 3 مقدسيين
  8. الحمد الله يبحث تعزيز التعاون مع أمين عمان الكبرى
  9. مجلس الإفتاء يستنكر مخطط التلفريك في القدس
  10. حسين الشيخ: أبلغنا المصريون أن معبر رفح سيفتح السبت والأحد والإثنين
  11. الاحتلال يعتقل 9 مواطنين بينهم طفل
  12. زوارق الاحتلال تطلق النار تجاه الصيادين شمال غزة
  13. الفصائل الفلسطينية تتفق على إجراء انتخابات عامة قبل نهاية 2018
  14. وفد مصري الى غزة خلال 48 ساعة لمتابعة تنفيذ اتفاق المصالحة
  15. الاحمد: السلاح الفلسطيني يجب أن يكون واحدا
  16. الأحمد: إنهاء الانقسام كليا ينتهي بإجراء الانتخابات
  17. واشنطن تخطط للحفاظ على وجودها العسكري في سوريا بعد هزيمة "داعش"
  18. الطقس: جو بارد وفرصة لسقوط الامطار
  19. هآرتس نقلاعن مسؤول فلسطيني:ابومازن رفض قبول دعوة أميركية لزيارة واشنطن
  20. نائب رئيس الولايات المتحدة سيلقي خطابا امام الكنيست الشهر المقبل

الوزير المفوض الروسي: يهنئ الشعب الفلسطيني والرئيس عباس بقرار اليونسكو

نشر بتاريخ: 09/07/2017 ( آخر تحديث: 09/07/2017 الساعة: 16:44 )
القدس- معا- التقى السفير أنور عبد الهادي مدير الدائرة السياسية لمنظمة التحرير الفلسطينية اليوم الأحد مع الوزير المفوض الروسي إلبروس كوتراشيف في مقر السفارة الروسية بدمشق.

وفي بداية اللقاء وضع عبد الهادي الوزير المفوض بصورة آخر التطورات السياسية،على الساحة الفلسطينية ،خاصة أن محاولة نتنياهو استبدال المفاوضات بالإملاءات وفرض الحقائق على الأرض من خلال تكثيف عمليات الاستيطان الاستعماري، وطرح مشاريع القوانين العنصرية، وتدمير خيار الدولتين، وطرح ما يسمى الدولة الواحدة بنظامين (الأبرثايد)، أو الدولة ذات الحدود المؤقتة سيواجه الفشل، ولا حل إلا إنهاء الاحتلال الإسرائيلي، وإقامة دولة فلسطين المستقلة بعاصمتها القدس الشرقية على حدود 1967.

كما أطلع عبد الهادي الوزير المفوض على الجهود الدبلوماسية التي تقوم بها القيادة الفلسطينية لإنهاء الاحتلال الإسرائيلي وآخرها كان إدراج منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة اليونسكو مدينتي القدس والخليل ضمن لائحة التراث العالمي، بالإضافة إلى المساعي التي يبذلها الرئيس محمود عباس لتحقيق المصالحة وإنهاء الانقسام وإعادة الوحدة الفلسطينية، وتمكين حكومة الوفاق الوطني من تولي مسؤولياتها والذهاب لانتخابات عامة بأسرع وقت ممكن.

ومن جانبه قال الوزير المفوض الروسي أن الموقف الروسي سيظل داعما للحق الفلسطيني في إقامة دولته وتقرير مصيره، وان روسيا لم تعترف يوما بالمستوطنات التي تقوم دولة الاحتلال بإقامتها في الأراضي المحتلة، مهنئاً الشعب الفلسطيني والرئيس عباس بقرار اليونسكو الذي أكد على فلسطينية مدينة الخليل بالكامل ورفض المزاعم الصهيونية وهذه نقطة على طريق تحقيق الشعب الفلسطيني حقه المشروع في إقامة دولته المستقلة على الأرض الفلسطينية وعاصمتها القدس.

كما بحث الجانبان خلال اللقاء نتائج اجتماع آستانة من أجل حل الأزمة السورية سياسياً وفق حوار سوري _سوري بقيادة سورية دون تدخل خارجي ، وأكدا الطرفان التمسك بوحدة وسيادة سوريا على كافة أراضيها وعدم التدخل بشؤونها ووقف التمويل والتسليح للقوى الإرهابية، والرئيس الأسد هو الرئيس الشرعي المنتخب وليس من حق أي دولة أن تتدخل في موضوع الرئاسة السورية لأنها من حق الشعب السوري فقط، واتفق أيضاً الجانبان على تنسيق الجهود في الجولة السابعة المقررة غداً في جنيف.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017