الأخــبــــــار
  1. الفصائل الفلسطينية تتفق على إجراء انتخابات عامة قبل نهاية 2018
  2. وفد مصري الى غزة خلال 48 ساعة لمتابعة تنفيذ اتفاق المصالحة
  3. الاحمد: السلاح الفلسطيني يجب أن يكون واحدا
  4. الأحمد: إنهاء الانقسام كليا ينتهي بإجراء الانتخابات
  5. واشنطن تخطط للحفاظ على وجودها العسكري في سوريا بعد هزيمة "داعش"
  6. الطقس: جو بارد وفرصة لسقوط الامطار
  7. هآرتس نقلاعن مسؤول فلسطيني:ابومازن رفض قبول دعوة أميركية لزيارة واشنطن
  8. نائب رئيس الولايات المتحدة سيلقي خطابا امام الكنيست الشهر المقبل
  9. مستشار حكومة اسرائيل: "قانون التسوية" غير دستوري
  10. السويد: دعمنا لفلسطين ينبع من قناعات أخلاقية
  11. التربية والمانحون يبحثون عددا من القضايا التعليمية
  12. الصحة: نسبة الإناث المصابات بداء السكري أعلى عن الذكور
  13. أمين عام الرئاسة يستقبل وفدا من "حاخامات من اجل السلام"
  14. تتارستان تؤكد دعم حقوق الشعب الفلسطيني ونضاله المشروع
  15. الخارجية: شروط نتنياهو وأركان ائتلافه عراقيل على طريق "صفقة القرن"
  16. الحساينة يدعو أصحاب المنشآت الصناعية المتضررة لاستلام تعويضاتهم
  17. سعد الحريري يعلن من بيروت تجميد استقالته
  18. إسرائيل تدعي ضبط مواد متفجرة بطريقها لغزة عبر كرم أبو سالم
  19. وفاة إسرائيلية أصيبت بعملية تفجير في القدس قبل 6 سنوات
  20. بلدية الاحتلال تهدم بناية قيد الإنشاء في حي شعفاط شمال القدس

الأسرى المضربون في سجن نيتسان يتعرضون لمعاملة سيئة

نشر بتاريخ: 15/05/2017 ( آخر تحديث: 15/05/2017 الساعة: 13:12 )
طولكرم- معا- أكدت مؤسسة مهجة القدس للشهداء والأسرى، أن الأسرى المضربين عن الطعام في سجن نيتسان يتعرضون لمعاملة سيئة جداً ومن استفزازات يومية من إدارة السجن والسجانين.

وأفاد الأسير وجيه جلال وجيه خليل في رسالة وصلت مهجة القدس نسخةً عنها اليوم، أن الأوضاع الصحية للأسرى المضربين في سجن نيتسان في تراجع مستمر، بالإضافة للشعور بالتعب العام والإرهاق، كما تم نقل عدد من الأسرى المضربين إلى المستشفيات لإجراء فحوصات طبية وبعدها تم إرجاعهم إلى العزل.

وأوضح أنه تم نقله من سجن هداريم إلى سجن نيتسان وأنه يتواجد حالياً معه في عزل نيتسان (70) أسيراً مضرباً عن الطعام.

وأضاف الأسير وجيه خليل في رسالته التي وصلت مهجة القدس أنه ومنذ أن تم عزلهم وهم يعانون من معاملة سيئة جداً ومن استفزازات يومية من قبل السجانين، حيث يقوم السجانين بإجراء تفتيشات غير مبررة وباستمرار، إضافة إلى حرمانهم من أبسط الاحتياجات الشخصية، حيث أنهم أخرجوا من سجن هداريم بداية الإضراب من دون ملابس، وكذلك كإجراء عقابي بحقهم منعتهم إدارة السجن من الخروج إلى الساحة (الفورة) لمدة أسبوعين متتالين.

من جهتها حملت مؤسسة مهجة القدس سلطات الاحتلال وإدارة مصلحة سجونه المسؤولية الكاملة عن حياة الأسرى المضربين عن الطعام، الذين يمرون في ظروف صحية صعبة وسط تجاهل سلطات الاحتلال لمطالبهم الإنسانية، وطالبت مهجة القدس اللجنة الدولية للصليب الأحمر ومؤسسات حقوق الإنسان التابعة لهيئة الأمم المتحدة أن تقوم بدورها الإنساني الذي أوجبته القوانين والمواثيق الدولية تجاه أسرانا في سجون الاحتلال وهي إلزام دولة الاحتلال (إسرائيل) بالاستجابة لكافة مطالب أسرانا الإنسانية والعادلة التي يطالبون بها في إضرابهم الذي يخوضونه حاليا والتي كفلتها اتفاقيات جنيف والمواثيق الدولية.

جدير بالذكر أن الأسير وجيه خليل من بلدة عتيل قضاء طولكرم وهو أعزب واعتقلته قوات الاحتلال بتاريخ 03/05/2006م وأصدرت المحكمة بحقه حكماً بالسجن (17) مؤبداً بالإضافة إلى (50) سنة على خلفية انتمائه وعضويته في حركة الإسلامي في فلسطين وجناحها العسكري سرايا القدس والتخطيط لتنفيذ عمليات فدائية، وهو أمير أسرى حركة الجهاد الإسلامي في سجن هداريم.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017