الأخــبــــــار
  1. قراقع: المستشفيات الميدانية استهتار بحياة الأسرى
  2. الاحتلال يعتدي على مجموعة من موظفي دائرة الأوقاف ويعتقل 3 حراس
  3. نقل 40 أسيرا مضربا من سجن "أوهليكدار" إلى المستشفيات
  4. خارجية قطر: ابومازن رأس الشرعية ونتعامل مع م.ت.ف كممثل شرعي ووحيد
  5. اعتقال فتى بحوزته عبوتين انبوبيتين وصل لمحكمة سالم الاحتلالية في نابلس
  6. حمدونة: الأسرى يهددون بحل التنظيم في حال استشهاد أحدهم
  7. عشرات المستوطنين يقتحمون المسجد الأقصى بذكرى احتلال القدس
  8. الحمد الله يبحث التعاون مع الشرطة الإيطالية
  9. متطرفون يهود يحرقون سيارتين ويخطون شعارات معادية في بلدة عارة
  10. نقل 20 أسيرا من سجن" هداريم" إلى مستشفى "مائير"
  11. قراقع: لا خيار أمام الاحتلال إلا التفاوض مع قادة الإضراب
  12. الاحتلال يعتقل 15 مواطنا من الضفة
  13. ترامب يخفض ميزانية التمويل العالمي
  14. قوات الاحتلال تداهم بلعين وتصادر مقتنيات المواطنين
  15. الطقس: جو غائم جزئيا وارتفاع على درجات الحرارة
  16. الفصائل تؤكد تمسكها بحفظ أمن كافة المخيمات بلبنان
  17. بريطانيا تعلن رفع حالة التأهب الأمني في البلاد إلى المستوى "الحرج"
  18. حنون يحذر من تداعيات العجز المالي في موازنة الأونروا على اللاجئين
  19. بسبب سباق للمستوطنين- تشويشات على طريق الخليل القدس الاربعاء
  20. اصابة فتى بجراح خطيرة برصاص الاحتلال شرق البريج

هذه اسباب تدني نسبة المشاركة بالانتخابات

نشر بتاريخ: 14/05/2017 ( آخر تحديث: 14/05/2017 الساعة: 18:14 )
بيت لحم - معا - تقرير وجدي الجعفري - شهدت الانتخابات المحلية بالضفة الغربية نسبة مشاركة "ضعيفة" بلغت 53.4% رغم ارتفاع اعداد المرشحين الى 4411 يتنافسون من خلال 536 قائمة انتخابية على 1561 مقعدا في 145 هيئة ومجلساً محلياً.

وشارك بالانتخابات 420,682 ناخبا وناخبة، ونسبتهم 53.4% من مجمل أصحاب حق الاقتراع، والبالغ عددهم 787,386 ناخبا وناخبة. وارجع مراقبون انخفاض نسبة المشاركة الى العديد من الاسباب ابرزها اليأس من التجارب السابقة، والانقسام الفلسطيني ومقاطعة ثلاثة من ابرز الفصائل الفلسطينية للانتخابات وهم حماس والجبهة الشعبية والجهاد الاسلامي.

ورأى استاذ علم الاجتماع الدكتور محمد فرحات ان تدني المشاركة يعود الى حالة اليأس التي تسيطر على المجتمع الفلسطيني من التجارب السابقة في الانتخابات، واستقالة الفرد من ممارسة دوره في الحياة العامة.

وأوضح ان الفلسطينيين يعانون من اليأس والاحباط من الحقل العام، لعدم تلبية المؤسسات العامة لرغبات المواطنين والمنتخبين، كما ان هناك خللا في تركيبة المنتخِب الفلسطيني الذي يرفض ان يقوم بدوره المجتمعي.

وقال ان معالجة الاحباط تحتاج الى الكثير من الجهد والعمل العميق في كافة اركان الحياة.

وأشار الى ان الانتخابات المحلية ليست مقياسا على مدى المشاركة في الانتخابات الرئاسية او التشريعية، فالانتخابات البلدية تسيطر عليها القبلية وتتصارع خلالها العائلات على عكس الانتخابات الرئاسية التي يكون فيها حماس اكبر للمشهد في ظل التصارع بين الفصائل والاحزاب.

بدوره، عزا المحلل السياسي د. احمد رفيق عوض انخفاض نسبة الاقبال على صناديق الاقتراع الى اربعة اسباب رئيسية، اولها عدم وجود تنافس حقيقي بين القوائم، والتنافس الموجود منخفض الوتيرة ولا يجذب الناس وهو قبلي بعيد عن السياسة والعقائدية والفكرية.

وقال ان الانقسام الفلسطيني اثر بشكل واضح على الانتخابات، وخفض من سقف التوقعات خاصة في ظل خيبة الامل واللامبالاة وعدم الرغبة في المشاركة في الحياة العامة من قبل المواطن الفلسطيني.

كما ان التوافق بين العديد من الكتل ادى الى خفض النسبة.

فيما رأى مراقبون ان انخفاض المشاركة يعود الى الظروف الصعبة التي تمر بها الاراضي الفلسطينية اضافة الى اضراب الاسرى الذي دخل يومه الـ 28 على التوالي.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017