الأخــبــــــار
  1. القبض على 6 أشخاص خططوا لتفجير كنيسة في الإسكندرية
  2. الرئيس يطمئن على صحة الدكتور صائب عريقات
  3. اصابات في حادث سير على طريق قلقيلية نابلس
  4. ترامب يعمل على عقد قمة لـ7دول اسلامية على غرار كامب ديفيد
  5. السيسي يصدّق على اتفاقية تيران وصنافير
  6. الرئيس الصربي يؤكد دعم بلاده لفلسطين في سعيها لنيل حريتها واستقلالها
  7. إحياء يوم القدس في العديد من العواصم
  8. طهران: اعتقال خلية مرتبطة بتنظيم "داعش"
  9. الرئيس يهنئ الأمتين العربية والإسلامية بعيد الفطر
  10. الرئيس يصادق على قانون الجرائم الالكترونية
  11. شؤون الأسرى: ملیون فلسطیني ذاقوا مرارة التعذیب في سجون الاحتلال
  12. المفتي: غدا الأحد أول أيام عيد الفطر
  13. الإمارات تعلن الأحد أول أيام عيد الفطر
  14. طائرات اسرائيلية تقصف اهدافا للجيش السوري في الجولان
  15. معبر الكرامة يعمل 24 ساعة طيلة ايام العيد
  16. سقوط عدة قذائف هاون من داخل الأراضي السورية في هضبة الجولان المحتلة
  17. مجلس المنظمات يدعو العالم لضمان تعاون إسرائيل مع الامم المتحدة
  18. اليونيفيل ترفض اتهامات إسرائيل لـ"حزب الله"
  19. دفن 100 شخص جراء انهيار أرضي في الصين
  20. الطقس: اجواء حارة نسبيا وصافية ودرجة الحرارة العظمى بالقدس 30 مئوية

شاهد- الحاجّة رسمية حرّمت على نفسها طهي الطعام

نشر بتاريخ: 10/05/2017 ( آخر تحديث: 10/05/2017 الساعة: 11:25 )
سلفيت- معا- لم يعد للحياة طعم لدى للحاجة "رسمية"، ووحيدها الأسير وافي الديك من بلدة كفر الديك غرب سلفيت، يعاني خلف قضبان السجان.. فالحزن بات رفيق دربها لتجد من الدموع وسيلة لتطفئ لهيب ألمها، فمنذ دخوله إضراب الكرامة مع زملائه الأسرى، حرمت على نفسها طهي الطعام الى أن يفك الأسرى إضرابهم بعد تحقيق مطالبهم.

يحرم علي طهي الطعام

"يحرم علي طهي الطعام، يحرم علي وضع طنجرة على الغاز، طول ما الاسرى مضربين عن الطعام"، بهذه الكلمات ودموعها منهمرة، بدأت والدة الأسير وافي حديثها لـ معا عن إضراب إبنها داخل السجن مع زملائه، لتواصل "منذ أن بدأ الأسرى إضرابهم حرمت على نفسي طهي الطعام، وخصوصا ورق العنب لأنها الطبخة المفضلة لديه، فقبل أيام قمت بتحهيزه لطبخه، ولكن لم تتطاوعني نفسي فقمت بسكبه، صمتت وأخذت تتمتم، يا حبيبي يما أبصر شو صار فيك، كل ما يرن التلفون بفكر وافي بيرن ليطمني عليه".

مسحت دموعها ولملمت كلماتها لتعود لمواصلة حديثها قائلة "وافي كل شيء بحياتي هو أبوي وأمي وأخوي وإبني، هو وحيدي، أنجبته مع ثلاث بنات، لم يعش حياته كباقي من هم بعمره، عاش حياة السجن منذ كان عمره 16 عاما، حيث كان الإعتقال الأول عام 1998، أمضى بالسجن 9 شهور، والإعتقال الثاني كان عام 2003 وتم الحكم عليه 8 سنوات، أمضى منها 3 سنوات ونصف، وخرج من السجن ضمن صفقة عام 2007، ليتم إعتقاله عام 2014 علي ايدي عناصر الوحدات الخاصة أثناء عمله بدكانته، وذلك بتهمة عودته للنشاط ضد الإحتلال، من أجل إكمال محكوميته المتبقة وهي 5 سنوات، هذا هو الاحتلال لم يترك فرحة لأحد الا وينغصها، وتكمل بحرقة "كان علي نذر بأن أذبح شاة (ضآن)، بعد خروجه من السجن عام 2007 ولغاية الآن، الشاة تنتظر، أجهشت بالبكاء مرة أخرى".

بلعت ريقها المتحطّب، لتكمل حديثها "يعاني وافي من ألم في ظهره وذلك بسبب آثار الإعتقال الأول، حيث أنه لا يستطيع الجلوس جيدا، وعمره 37 عاما متزوج ولديه ولدان، جهاد عمره 14 عاما كبر ووالده خلف الزنازين، تركه وكان عمره 3 شهور، والآخر وعمره 8 سنوات، أحمل همهم كثيرا، ولا أحد يسأل بنا، وكأننا نعيش لوحدنا- صمتت فجأة- لتنهي حديثها بالدعاء لوافي ولجميع الأسرى بالتحرر وتحقيق مطالبهم".
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017