عـــاجـــل
مصدر خاص لـ معا: المصابون في سجن ريمون سجناء جنائيون وسجانون
الأخــبــــــار
  1. نتنياهو يبلغ الكابينت استمراره في الحكم رغم ما يطوقه من تهم بالفساد
  2. الخارجية تدعو الإدارة الأمريكية الى التقاط فرصة السلام
  3. الاحتلال يعتقل شابين خلال قمع فعالية تضامنية أمام سجن عوفر
  4. الاحتلال يهدم محلا في بيت حنينا وبركس أغنام بشعفاط شمال مدينة القدس
  5. تأجيل التصويت على قانون "القومية اليهودية" بسبب خلافات داخل الحكومة
  6. فريق ترامب أطلع مجلس الأمن على خطة السلام للشرق الأوسط
  7. استشهاد شاب متأثرا بجروحه التي أصيب بها الجمعة الماضية شرق البريج
  8. قوات الاحتلال تعتقل 20 مواطنا في الضفة والقدس
  9. أمريكا: يمكن مشاركة دول أخرى في محادثات سلام الشرق الأوسط مستقبلا
  10. اصابة شاب بجروح خطيرة بعيار مطاطي بالاذن خلال اقتحام العيسوية
  11. نتنياهو: ابو مازن لم يات بجديد ويواصل الهروب من السلام
  12. سفارة فلسطين بالقاهرة : فتح معبر رفح البري لمدة 4 ايام في الاتجاهين
  13. الرئيس يدعو لعقد مؤتمر دولي للسلام منتصف العام الحالي
  14. الرئيس:سنكثف جهودنا للحصول على العضوية الكاملة في الأمم المتحدة
  15. الرئيس: الأمم المتحدة اخفقت بتنفيذ قراراتها حتى يومنا هذا
  16. الرئيس: على الحكومة البريطانية أن تتحمل مسؤولياتها عن وعد بلفور وعن نت
  17. ملادينوف: الشعب الفلسطيني يعاني جراء العنف الإسرائيلي
  18. ملادينوف: المستوطنات تشكل عقبة أمام السلام
  19. ميلادينوف: ندين بناء مستوطنات جديدة والبناء في المستوطنات القائمة

يوم طبي مجاني في بلدة حبلة بقلقيلية

نشر بتاريخ: 06/05/2017 ( آخر تحديث: 06/05/2017 الساعة: 12:42 )
قلقيلية- معا- نظمت جمعية أطباء لحقوق الإنسان بالشراكة مع محافظة قلقيلية وحركة فتح ولجنة العلاقات العامة للمؤسسة الأمنية، يوما طبيا مجانيا في بلدة حبلة جنوب شرق قلقيلية، في مقر الهلال الأحمر الفلسطيني وجمعية حبلة الخيرية جنوب البلدة.
وكان اليوم الطبي تحت رعاية محافظ محافظة قلقيلية اللواء رافع رواجبة، وبالتعاون مع مؤسسات البلدة (بلدية حبلة، جمعية الهلال الحمر الفلسطيني، وجمعية حبلة الخيرية).

وشمل اليوم الطبي على تسع تخصصات هي:  جراحة عامة، جراحة عظام، تأهيل أعصاب وعظام، أخصائي أطفال، أخصائي نفسي، أخصائي أسرة، أخصائي سكري وغدد، طب عام، وعلاج طبيعي.

ومنذ ساعات الصباح توجه مئات المواطنين إلى اليوم الطبي وأجريت لهم الفحوصات الطبية اللازمة، كما تم صرف الأدوية والعلاجات اللازمة لهم.

وزار المحافظ ونائبه العقيد حسام أبو حمدة، وممثلون عن العديد من المؤسسات، اليوم الطبي.

وثمن المحافظ هذه الخطوة، مؤكدا على أهمية الأيام الطبية والتي تستهدف محافظة مثل محافظة قلقيلية التي تعاني من سلسلة إجراءات إسرائيلية ممنهجة، تهدف إلى سرقة الأرض لصالح المشروع الاستيطاني.
وأشاد بجهود جمعية أطباء لحقوق الإنسان، وثمن الدور الوطني الذي يقوم به الدكتور صلاح الحاج يحيى رئيس الجمعية.
وأشار إلى أن هذا اليوم يجسد أهمية كبيرة كونه يلبي احتياجات طبية لعدد من المواطنين، داعياً إلى توسيع نطاق الأيام الطبية لضمان وصول الخدمة الطبية إلى كافة التجمعات.

وأشاد المحافظ، بصمود الأسرى وتضحياتهم، بعد أن دخلوا في إضرابهم المفتوح عن الطعام يومهم 20، مطالباً المؤسسات الدولية بموقف جاد تجاه قضية الأسرى.
ودعا مؤسسة أطباء لحقوق الإنسان بأخذ دورها في موضوع إضراب الأسرى، مشدداً على أهمية أن تتكامل كافة الجهود لفضح سياسات الاحتلال العنصرية.
ونوّه إلى أن حكومة اليمين المتطرف في إسرائيل قررت تغذية الأسرى قسرياً من خلال الاعتماد على أطباء أجانب، بعد أن رفضت نقابة الأطباء في إسرائيل هذا الموضوع، مشدداً على ملاحقة أي طبيب يقوم بهذا العمل قانونياً.

وقال د. صلاح الحاج يحيى رئيس جمعية أطباء لحقوق الإنسان " أنه ومنذ اليوم الأول لتشكيل الجمعية أحد مهامها الوقوف إلى جانب الحركة الأسيرة، ونحن نطالب بنقل المسؤولية الطبية من مصلحة السجون إلى وزارة الصحة".
وأشار إلى أن منظمته يسمح لها بدخول السجون في حال الإضراب بعد اليوم 30للاضراب، منوهاً إلى أن المنظمة ومنذ تأسيسها قبل 30 عاماً تحمل رسالة سياسية، وتؤكد على تضامنها الكامل مع الشعب الفلسطيني في نضاله العادل.
ولفت يحيى إلى أن تنظيم يوم طبي في محافظة قلقيلية هو ضمن أولويات الجمعية، التي تنشط منذ 30 عاما في الأراضي الفلسطينية والداخل الفلسطيني وان جزء من عملنا هو نضال سياسي إلى جانب الشعب الفلسطيني لإنهاء معاناته وفضح الانتهاكات الإسرائيلية التي تمارس يوميا بحقه.
وأشار إلى أن الهدف من الأيام الطبية هو تعزيز صمود المواطن الفلسطيني من خلال الدعم الصحي للفئات المهمشة، مضيفا أن استمرار الحملة الاغاثيه يشمل قطاع غزة والضفة الغربية بما يشمل العلاج والتحويلات الطبية وتقديم الدواء.

وأطلع يعقوب عصفور رئيس بلدلية حبلة الحضور على واقع البلدة من خلال شرح تفصيلي عن البلدة وما تعانيه بفعل الإجراءات الإسرائيلية المتمثلة بالجدار والاستيطان.
واستعرض التضييق على المواطنين في سبل العيش من الإغلاق المتكرر وحالة الحصار المفروضة على البلدة، والذي أفقدها جزءاً كبيراً من أرضها التي تستخدم للزراعة، مصدر الدخل الأساسي للسكان.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017