الأخــبــــــار
  1. نيجيري يطعن دنماركيين اثنين في ليبرفيل ردا على قرار ترامب بشان القدس
  2. مجلس الأمن ينظر في مشروع قرار يرفض اعتراف واشنطن بالقدس عاصمة لإسرائيل
  3. أردوغان يدعو مجلس الأمن والأمم المتحدة للقيام بما يلزم حيال القدس
  4. يلدريم: قنصليتنا في القدس تضطلع بمهام سفارة لدى فلسطين
  5. قوات الاحتلال تعتقل طفل 6 سنوات في مخيم الجلزون
  6. اصابة 4 مواطنين برصاص الاحتلال شرق غزة والبريج
  7. أردوغان: إسرائيل تمارس الإرهاب مثل التنظيمات الإرهابية
  8. أشرف القدرة: وصول اصابتين بجراح متوسطة واختناق شرق غزة
  9. اصابة الزميل محمد الصياد مراسل فضائية معا بشظايا قنبلة صوت في القدس
  10. الاردن تسلم 15 طائرة (أف 16) من هولندا
  11. إعتقال مسؤول ملف المقدسات في إقليم القدس لحركة فتح عوض السلايمة
  12. تشيّع جثمان الشهيد باسل إبراهيم في قرية عناتا
  13. اشتية: النهج التفاوضي انتهى ونعمل على خلق مسار دولي جديد
  14. ناطق فتح: الاثنين اجتماع لقادة المنظمة وفتح والأمن لاتخاذ قرارات هامة
  15. مصرع طفله بحادث دهس في طوباس
  16. فرنسا لا تنوي نقل سفارتها من تل ابيب الى أي مدينة أخرى
  17. غزة- الصحة تحذر من سياسة القنص التي ينفذها الاحتلال
  18. أبو ردينة: لن نقبل بأي تغيير على حدود القدس الشرقية المحتلة
  19. تقرير: حكومة نتنياهو تخطط لدمج المستوطنات بالقوانين الاسرائيلية
  20. مسيرة تضامنية مع القدس في المكسيك

الأشقر يقلل من اهمية العقوبات بحق الأسرى المضربين

نشر بتاريخ: 20/04/2017 ( آخر تحديث: 20/04/2017 الساعة: 12:22 )
غزة- معا- قلل الباحث "رياض الاشقر" الناطق الإعلامي لمركز اسرى فلسطين للدراسات من اهمية الاجراءات التعسفية والعقوبات التي فرضها الاحتلال على الاسرى المضربين في محاولة للتأثير على الاضراب واضعاف معنويات الاسرى، مؤكداً بانها لن تشكل ضغطا على الاسرى للتراجع دون تحقيق مطالبهم العادلة.

واوضح "الاشقر" في بيان وصل "معا" نسخة منه بان ادارة السجون ومنذ الساعات الاولى للإضراب بدأت بشن هجمة على الاسرى المضربين بفرض العديد من العقوبات والاجراءات القاسية من تنقلات وعزل انفرادي وجماعي واغلاق اقسام ومنع الالتقاء بالمحامين والحرمان من زيارة الاهل، ومصادرة الاجهزة الكهربائية والملابس والاغطية وذلك بهدف التأثير على ارادة الاسرى والنيل من صمودهم .

وأشار الباحث الاشقر الى ان هذه العقوبات التي فرضها الاحتلال متوقعة، وينفذها الاحتلال ضد الاسرى المضربين في كل مرة ، وليست مقتصره على اضراب الحرية والكرامة الحالي، لذلك فهي لن تفلح في كسر ارادة الاسرى ودفعهم الى وقف الاضراب عن التراجع عن مطالبهم الانسانية العادلة.

وتوقع الاشقر ان تُصعد سلطات الاحتلال وادارة سجونها من اجراءاتها القمعية بحق الاسرى المضربين خلال الايام القادمة مع استمرار الاضراب، وذلك لزيادة الضغط على الاسرى بالتزامن مع تراجع وضعهم الصحي نتيجة الاضراب على أمل ان تفلح تلك الضغوطات بوقف الاضراب او تخفيض سقف مطالب الاسرى .

وشبه الاشقر ما يجرى بين الاحتلال والاسرى بلعبة "عض الاصابع" وكل طرف ينتظر ان يشعر الطرف الاخر بالهزيمة والضعف ويتراجع عن مواقفه الصلبة ويصبح اكثر استعدادا للقبول بالشروط التي تفرض عليه، مؤكداً بان الاحتلال لن يستطيع ان يكسر عزيمة الاسرى وانهم مصممون على نيل حقوقهم مهما كلفهم ذلك من تضحيات .

وطالب الاشقر بمزيد من التضامن والاسناد للأسرى المضربين، والالتحام مع قوات الاحتلال على الحواجز ونقاط التماس في الضفة الغربية واشعال كل الميادين تضامناً مع الاسرى لان ذلك من شانه ان يشكل ضغط على الاحتلال ويسرع من استجابته لمطالب الاسرى، ويُقصر عمر الاضراب.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017