عـــاجـــل
اصابة شاب دهسا بجيب عسكري اسرائيلي بحي الطور بالقدس واعتقاله
الأخــبــــــار
  1. اصابة شاب دهسا بجيب عسكري اسرائيلي بحي الطور بالقدس واعتقاله
  2. تحطم طائرة اسرائيلية بدون طيار بمسافر بني نعيم شرق الخليل
  3. القدس: محكمة الاحتلال تُمدد اعتقال 4 فتية بينهم فتاتان قاصرتان
  4. الاحتلال يهاجم المصلين بالقنابل الصوتية في ساحة باب الاسباط بالقدس
  5. نتنياهو يجمع الكابينت الان والجامعة العربية تؤجل اجتماعها للخميس
  6. وفاة اردني واصابة اسرائيلي باطلاق نار داخل السفارة الاسرائيلية
  7. ت اسرائيل: نتنياهو طلب تدخل امريكا لعقد قمة رباعية للحد من هبة الاقصى
  8. الاحتلال يعتقل مقدسيين بحجة حيازتهما العابا نارية
  9. الاحتلال يطلق النار على فلسطيني في الاغوار
  10. فصائل بغزة تعلن تفعيل لجنة المصالحة المجتمعية وفق اتفاق القاهرة 2011
  11. مصرع طفل 14 عاما إثر حادث سير بدراجة نارية في حي الزيتون شرق مدينة غزة
  12. بابا الفتيكان يصلي من أجل المصالحة في القدس
  13. الرئيس: لن نسمح بالبوابات الالكترونية فالسيادة على الاقصى من حقنا
  14. تظاهرة نسائية في غزة تضامنا مع مرابطات الاقصى
  15. اسرائيل توافق على تسليم 3 جثامين لشهداء أم الفحم بعملية الاقصى غدا
  16. "فتح" ترفض إبعاد أعضاء المجلس الثوري عن القدس
  17. 46 قتيلا إسرائيليا في حوادث السير خلال حزيران الماضي
  18. اجتماع طارئ لمجلس الجامعة العربية الأربعاء لمناقشة الأوضاع في القدس
  19. ليبرمان: التنسيق الأمني مصلحة فلسطينية قبل ان تكون اسرائيلية

الإسلامية في الداخل الفلسطيني تدين تفجيرات مصر

نشر بتاريخ: 09/04/2017 ( آخر تحديث: 09/04/2017 الساعة: 20:59 )
المثلث - معا - أصدرت الحركة الاسلامية في الداخل الفلسطيني بيانا أدانت فيه التفجيرين الإرهابيين في مصر والذين وقعا في كنيستي مارجرجس في طنطا والكنيسة المرقسية في الاسكندرية ، وراح ضحيتهما عشرات القتلى والجرحى.

وجاء في بيان الحركة الاسلامية الذي وصلت نسخة عنه إلى مراسل "معا": "ان هذا الاعتداء الإرهابي المجرم بحق الأبرياء والامنين الذين أمُّوا كنائسهم احتفالا بعيد أحد الشعانين عند الاخوة المسيحيين، يعد انتهاكا لحرمة الدماء البريئة ولحرمة المكان كبيت لعبادة الله ولحرمة العيد الذي يفرح فيه الناس ويتهادون الكلام الطيب والمعايدة الحسنة".

وتابع البيان: "ان هذا العدوان الاثم والذي تبنته جماعة داعش الباغية يعد انتهاكا لكل قيمنا الاسلامية والإنسانية، وهو نكث للعهد مع الله تعالى ومع رسوله صلى الله عليه وسلم، الذي أوصى بأقباط مصر خيرا. وان واجب الحكومة المصرية أن تأمن الناس على انفسهم وبيوتهم ودور عبادتهم لا ان تتركهم هملا في يوم عيدهم يتلقون التفجير بأجساد اطفالهم. ان الحكومة التي ولدت بجرم انقلاب عسكري على جثث الأبرياء وقتل المصلين في المساجد والمعتصمين في الساحات ستبقى عاجزة عن القيام بمهامها وتتحمل مسؤولية التدهور الأمني في مصر، فضلا عن الانتهاكات الواسعة لحقوق الانسان واعتقال عشرات الالاف الأبرياء في سجون المظلمة".

وأضافت الحركة الاسلامية في بيانها: "ان جرائم الإرهابيين وبطشهم بالناس قد طالت كل ابناء امتنا باختلاف دياناتهم وطوائفهم ومذاهبهم على السواء ، ولكن بات واضحا انهم بشرهم هذا يستهدفون بشكل خاص في مصر الكنائس وأبناء مصر من الأقباط المسيحيين، بهدف تفريق الشمل الواحد وبث سموم الكراهية والعداوة بين ابناء المجتمع الواحد، ومن هنا فإننا ندعو الى وحدة صفنا العربي الاسلامي والمسيحي في مواجهة هذه الدسائس ، والى نبذ الكراهية والطائفية والى التعاون والتعاضد لإفشالها، والمحافظة على نسيجنا الوطني والمجتمعي".

وختمت بالقول: "تعازينا الصادقة لذوي القتلى ودعاؤنا بالشفاء العاجل للجرحى، حمى الله مصر واهلها من كيد الكائدين وعدوان المعتدين".
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017