الأخــبــــــار
  1. فتح : ترامب استبدل صفقة العصر بجريمة العصر
  2. نيجيري يطعن دنماركيين اثنين في ليبرفيل ردا على قرار ترامب بشان القدس
  3. مجلس الأمن ينظر في مشروع قرار يرفض اعتراف واشنطن بالقدس عاصمة لإسرائيل
  4. أردوغان يدعو مجلس الأمن والأمم المتحدة للقيام بما يلزم حيال القدس
  5. يلدريم: قنصليتنا في القدس تضطلع بمهام سفارة لدى فلسطين
  6. قوات الاحتلال تعتقل طفل 6 سنوات في مخيم الجلزون
  7. اصابة 4 مواطنين برصاص الاحتلال شرق غزة والبريج
  8. أردوغان: إسرائيل تمارس الإرهاب مثل التنظيمات الإرهابية
  9. أشرف القدرة: وصول اصابتين بجراح متوسطة واختناق شرق غزة
  10. اصابة الزميل محمد الصياد مراسل فضائية معا بشظايا قنبلة صوت في القدس
  11. الاردن تسلم 15 طائرة (أف 16) من هولندا
  12. إعتقال مسؤول ملف المقدسات في إقليم القدس لحركة فتح عوض السلايمة
  13. تشيّع جثمان الشهيد باسل إبراهيم في قرية عناتا
  14. اشتية: النهج التفاوضي انتهى ونعمل على خلق مسار دولي جديد
  15. ناطق فتح: الاثنين اجتماع لقادة المنظمة وفتح والأمن لاتخاذ قرارات هامة
  16. مصرع طفله بحادث دهس في طوباس
  17. فرنسا لا تنوي نقل سفارتها من تل ابيب الى أي مدينة أخرى
  18. غزة- الصحة تحذر من سياسة القنص التي ينفذها الاحتلال
  19. أبو ردينة: لن نقبل بأي تغيير على حدود القدس الشرقية المحتلة
  20. تقرير: حكومة نتنياهو تخطط لدمج المستوطنات بالقوانين الاسرائيلية

د. بحر: المجلس التشريعي سن قانون يشمل عقوبات رادعة بحق مروجي المخدرات

نشر بتاريخ: 20/03/2017 ( آخر تحديث: 20/03/2017 الساعة: 17:59 )
غزة -معا- قال الدكتور أحمد بحر النائب الأول لرئيس المجلس التشريعي الفلسطيني أن المجلس مارس دوره التشريعي في مواجهة ترويج المخدرات حيث قام بسنّ قانون بهذا الخصوص يشتمل على إيقاع عقوبات قاسية ورادعة بحق تجار المخدرات والمهربين والمروجين لها.

وثمن د. بحر خلال حفل نظمته نقابة المحاسبين بمناسبة يوم المحاسب الفلسطيني حكم الإعدام الذي أصدره القضاء العسكري بحق عدد من مروجي المخدرات، مؤكدا أن الاحتلال يسعى من خلال تلك الآفة لهدم مقدرات شبابنا.

ولفت إلى أن كل المحاولات والمخططات الصهيونية التي تستهدف قهر إرادة شعبنا وإشاعة الميوعة والانحلال الأخلاقي بين أبنائه لن يكتب لها النجاح ولن تحصد سوى الفشل والخسران التام .

وعبر د. بحر عن فخره بالمحاسب الفلسطيني قدم نموذجاً رائداً في المزاوجة بين العلم وبين خدمة الوطن والتضحية في سبيله، وقال "المحاسب الفلسطيني يقف على ثغر مهم من ثغور الوطن والقضية، فقد أعطى المحاسبون الفلسطينيون لشعبنا وقضيتنا الكثير وقدموا الشهداء والجرحى والأسرى على طريق الحرية والاستقلال".

وبين أن المحاسب صاحب تأثير واضح في المجتمع الفلسطيني وخصوصاً في القطاعين التجاري والاقتصادي، وأن المحاسبون الفلسطينيون يشكلون عماد المؤسسات الوطنية والسياسية وقد أبلوا بلاءً حسناً في خدمة شعبهم وإثراء العمل العام والمؤسسي بكفاءاتهم وقدراتهم العالية.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017