الأخــبــــــار
  1. وصول جثمان الشهيد محمد غسان ابو دقة الى معبر بيت حانون شمال القطاع
  2. حماس: الطريقة الوحيدة لوقف الطائرات الورقية هو رفع الحصار عن غزة
  3. أردان: هناك فرصة كبيرة لعملية واسعة النطاق في قطاع غزة
  4. نتنياهو يهدّد بتكثيف العمليات العسكرية ضد قطاع غزة
  5. الطقس: جو صاف ومعتدل في معظم المناطق
  6. امريكا: خطة السلام جاهزة تقريباً
  7. مستشار البيت الأبيض يجتمع مع ولي عهد السعودية بشأن الشرق الأوسط
  8. "الأوقاف": مستوطنون يروجون لاقتحامهم الحرم الإبراهيم عند المساء
  9. مستوطنون يرشقون سيارات المواطنين بالحجارة عند حاجز حوارة
  10. استشهاد محمد غسان أبو دقة من غزة متأثرا بجراحه
  11. البحرين تنفي ما يتردد بشأن العلاقات مع إسرائيل
  12. نتنياهو: مستعدون لجميع السيناريوهات حول غزة
  13. 7 اصابات خلال هدم الاحتلال منزل الأسير قبها في برطعة
  14. الاحتلال يعتقل 13 مواطنا من الضفة الغربية
  15. نقابات العمال: اتفاق مع نقابات النقل بتعليق اضراب مقرر الاسبوع القادم
  16. انتحار موقوف جنائي في مركز شرطة رفح
  17. سقوط 3 بالونات تحمل أجساما مشبوهة في ساحة منزل في أشكول
  18. المقاومة تعلن مسؤوليتها عن استهداف ٧ مواقع إسرائيلية في غلاف غزة فجرا
  19. الاحتلال يستهدف متظاهرين شرق غزة بصاروخ من طائرة دون طيار ولا اصابات
  20. نقل مسعف الهلال محمد البابا الى مستشفى هداسا بعد إصابته في مواجهات غزة

ثقافة سلفيت تعقد ندوة حول تجارب العمل الوطني

نشر بتاريخ: 20/03/2017 ( آخر تحديث: 20/03/2017 الساعة: 15:52 )
رام الله- معا- عقد مكتب الثقافة في سلفيت، اليوم الإثنين، ندوة بعنوان تجارب مختارة في العمل الوطني، وذلك استمرار لفعاليات احياء يوم الثقافة الوطني وذلك في قاعة المركز الجماهيري التابع لبلدية سلفيت.
وحضر الندوة مدراء المؤسسات المدنية والامنية وطاقم مكتب الثقافة،  وحاضر فيها كل من حافظ ابو عباية وجابر البطة من الاسرى المحررين، وادارها ابتسام عوض مديرة مكتب الثقافة.

وتحدث حافظ ابو عباية عن تجربته في النضال والعمل الوطني وقسمها الى اربعة مراحل،  وذلك بعد انضمامه لصفوف الثورة الفلسطينية من مرحلة الاعداد والتكوين وتقسيم العمل الثوري على مجموعات حيث كان العمل في بداياته،  ومن ثم توزيع المقاتلين على البلاد العربية ومنها مصر وسوريا والاردن.
وتحدث حول اعتقاله عام 1967 وحكمه 54 عاما اسقطت منها 14 سنة وحكم فعليا لاربعين سنه، مضيفا أنه لم يكن هنالك اوراق او اقلام للكتابة وتعليم الاسرى، وكانت مجموعة منهم لا يعرفونها وكان القلم او الورق تهرب لهم، واتبعوا اسلوب التعليم بالحجارة والكتابة على ارضيات السجون، وكل هذا كان في سجن عسقلان وفيه مجموعتين احدهما اصحاب الاحكام العالية والطويلة والموقوفين على ذمة التحقيق.
وبين أن هذا الشهر ملىء بالمناسبات منها يوم الام ويوم الكرامة.

اما جابر البطة فقد عرف عن نفسة عضوا في اتحاد الكتاب الفلسطينين منذ عام 1996، مشيرا الى اول مرة اعتقل فيها عام 1977 حيث استشهد ابنه البكر وسام اثر مواجهات مع الاحتلال وهو يقبع في زنازين الاحتلال.
واضاف" التحقت بصفوف الثورة عام 1984 على يد المرحوم رمضان البطة والقائد زهير مناصرة"، متحدثا عن اول عملية اقدم عليها بوضع عبوة ناسفة في محطة لنقل الركاب في كفار سابا، وكانت الانطلاقة لعمل العديد من العمليات الفدائية ضد الاحتلال، وعن تجربته في سجن الجنيد معددا عددا من المناضلين الذين تم تعرف عليهم في تلك الفترة، وعن ملحمة بركان ايلول الذي اعلن فيها الاضراب عن الطعام واستمراره 20 يوما.

وشكرت مديرة الثقافة ابتسام عوض الحضور على مشاركتهم وحضورهم، واعدة باستمرار هذه الفعاليات وعقدها كلما احتاج الامر لذلك. 
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018