الأخــبــــــار
  1. فتح : ترامب استبدل صفقة العصر بجريمة العصر
  2. نيجيري يطعن دنماركيين اثنين في ليبرفيل ردا على قرار ترامب بشان القدس
  3. مجلس الأمن ينظر في مشروع قرار يرفض اعتراف واشنطن بالقدس عاصمة لإسرائيل
  4. أردوغان يدعو مجلس الأمن والأمم المتحدة للقيام بما يلزم حيال القدس
  5. يلدريم: قنصليتنا في القدس تضطلع بمهام سفارة لدى فلسطين
  6. قوات الاحتلال تعتقل طفل 6 سنوات في مخيم الجلزون
  7. اصابة 4 مواطنين برصاص الاحتلال شرق غزة والبريج
  8. أردوغان: إسرائيل تمارس الإرهاب مثل التنظيمات الإرهابية
  9. أشرف القدرة: وصول اصابتين بجراح متوسطة واختناق شرق غزة
  10. اصابة الزميل محمد الصياد مراسل فضائية معا بشظايا قنبلة صوت في القدس
  11. الاردن تسلم 15 طائرة (أف 16) من هولندا
  12. إعتقال مسؤول ملف المقدسات في إقليم القدس لحركة فتح عوض السلايمة
  13. تشيّع جثمان الشهيد باسل إبراهيم في قرية عناتا
  14. اشتية: النهج التفاوضي انتهى ونعمل على خلق مسار دولي جديد
  15. ناطق فتح: الاثنين اجتماع لقادة المنظمة وفتح والأمن لاتخاذ قرارات هامة
  16. مصرع طفله بحادث دهس في طوباس
  17. فرنسا لا تنوي نقل سفارتها من تل ابيب الى أي مدينة أخرى
  18. غزة- الصحة تحذر من سياسة القنص التي ينفذها الاحتلال
  19. أبو ردينة: لن نقبل بأي تغيير على حدود القدس الشرقية المحتلة
  20. تقرير: حكومة نتنياهو تخطط لدمج المستوطنات بالقوانين الاسرائيلية

القواسمي: خلف بطلة وتقرير الاسكوا منحاز للقانون الدولي

نشر بتاريخ: 20/03/2017 ( آخر تحديث: 20/03/2017 الساعة: 15:27 )
رام الله- معا- حذر المتحدث باسم حركة فتح عضو المجلس الثوري أسامة القواسمي، من سقوط مصداقية الأمم المتحدة اذا لم تقف على مسافة واحدة من طرفي الصراع، لافتا الى قرار الأمين العام للأمم المتحدة سحب تقرير لجنة الأمم المتحدة الاقتصادية والاجتماعية لغرب آسيا "الإسكوا"، الذي استخلص ان "اسرائيل" أنشات نظام فصل عنصري "أبارتايد".

وقال القواسمي في حديث لاذاعة موطني، اليوم الاثنين:" لقد بين التقرير جرائم الاحتلال، وكشف العنصرية الاسرائيلية ضد الشعب الفلسطيني، ووصف التقرير بالمنحاز للقانون الدولي، وعكس الحقائق والواقع في الأراضي الفلسطينية المحتلة وأبرز حقيقة الاحتلال الاسرائيلي الاستيطاني العنصري.

ووجه القواسمي تحية إجلال وإكبار للمديرة التنفيذية للإسكوا ريما خلف على ثبات موقفها وتقديمها استقالتها، معتبراً ما قامت به موقفاً شجاعاً يسجل لها في التاريخ، مشيراً لتعرضها لضغوط من قبل الأمين العام، بعد ضغوط خارجية عليه من اسرائيل والولايات المتحدة الأمريكية لسحب التقرير.

واعتبر القواسمي تقليد رئيس دولة فلسطين للسيدة خلف بأعلى وسام في فلسطين انعكاس طبيعي لنظر وموقف كل فلسطيني، وقال:" لقد أصبحت بطلة حقيقية يشهد لها كل الفلسطينيين".
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017