الأخــبــــــار
  1. صحيفة أمريكية: لدى روسيا نظام دفاع جوي لا مثيل له
  2. سلوفينيا تقرر الاعتراف بفلسطين كدولة خلال الاسابيع المقبلة
  3. الجيش الاسرائيلي يعلن اعتقال فلسطينيين اجتازا جدار غزة
  4. نائب الرئيس الأمريكي يزور قاعدة أمريكية على الحدود السورية الأردنية
  5. التربية: إضراب الثلاثاء يستثني قطاع التعليم حتى الساعة 12 ظهرا
  6. حكومة إسرائيل تقر قانونا يشدد عقوبة من ينقل فلسطينيين لا يحملون تصاريح
  7. هلال القدس يلعب مع السويق العماني غدا الساعة 5 في جنين
  8. حكومة إسرائيل تقر قانونا يشدد عقوبة من ينقل فلسطينيين لا يحملون تصاريح
  9. العاهل الأردني لـ بنس:حل الدولتين هو الطريق لحل شامل للقضية الفلسطينية
  10. هيئة الأسرى: تسليم جثمان الشهيد الأسير حسين عطالله خلال ساعات
  11. العاهل الأردني لبنس: يجب أن تكون القدس الشرقية هي عاصمة فلسطين
  12. فتح: اضراب شامل الثلاثاء ما عدا قطاعي الصحة والتعليم
  13. الحمد الله يستقبل وفدا من نقابة التمريض ويطلع على احتياجاتهم
  14. تحطم طائرة هليكوبتر للجيش الأميركي ومقتل جنديين
  15. تقرير: ألمانيا وفرنسا وبريطانيا تفكر في فرض عقوبات على إيران
  16. مستوطنون يقتحمون قرية عورتا شرق نابلس لاداء طقوس دينية
  17. حكومة نتنياهو تبحث اليوم فرض السيادة على الضفة والجيش يعتقل 16 مواطنا
  18. استشهاد الأسير حسين حسني عطالله من نابلس نتيجة الاهمال الطبي في السجون
  19. فتح: بنيس غير مرحب به ونطالب العرب بعدم استقباله
  20. الديمقراطية:مواجهة الهجمة الأميركية الإسرائيلية تتطلب إستراتيجية شاملة

د.عيسى: الأم الفلسطينية رمز للتضحية وعطاء يفيض خيراً

نشر بتاريخ: 20/03/2017 ( آخر تحديث: 20/03/2017 الساعة: 12:15 )
القدس- معا- اعتبر د. حنا عيسى أمين عام الهيئة الاسلامية المسيحية لنصرة القدس والمقدسات أن الأم الفلسطينية في عيدها الذي يصادف الـ 21 من شهر آذار في كل عام عيداً وطنياً لشعب يفخر بكل الأمهات.
وقال: مع أن الأمومة تتسع لكل الشعوب والأمم, وتحتضن الحياة برحابتها وصدق عاطفتها ونبل عطائها ..إلا أن الأم الفلسطينية بقيت بطريقة وأخرى مغيبة عن مسلسل الاحتفالات واللقاءات المعدة لهذا اليوم المميز، وللأمومة الفلسطينية معنى يحضر في قلب كل صاحب حق, وكل من يدعى الوصل بقضية تحمل عنوان العدل والخير والمحبة.
وأضاف د. عيسى قائلاً: "ان الأم الفلسطينية هي أم المناضلين وأم المعاناة, وأم التضحية التي لا حدود لها، وهي الام التي تشرح واقع المعاناة الذي لم ينقطع يوماً عن هذا الشعب المعطاء، منذ العام 1948 بل منذ ما قبله، وأمنا الفلسطينية هي رمز للتضحية التي لا حدود لها، وللعطاء الذي يفيض خيراً في كل نواحي الأرض، هي عيد للأعياد, ويوم للأيام، وهي روح القضية وريحانها، ولا تموت قضية أنجبها رحم عطوف".

واستذكر د. عيسى قول جبران خليل جبران: الام هي كل شيىء في هذه الحياة, هي التعزية في الحزن، والرجاء في اليأس، والقوة في الضعف، هي ينبوع الحنو والرأفة والشفقة والغفران، فالذي يفقد أمه يفقد صدراً يستند اليه رأسه، ويداً تباركه، وعيناً تحرسه.

واختتم الدكتور عيسى قائلاً:" أنه رغم المعاناة التي تعيشها الأم الفلسطينية بفعل سياسات وإجراءات الاحتلال الإسرائيلي، إلا إنها قادرة على تخطي جميع الصعاب والتقدم إلى الإمام والنهوض من رماد النار لتكرس الكرامة الوطنية للإنسان الفلسطيني وتجمع احتفالات يوم الأرض وعيد الأم في رمزية فكرة الانتماء والتشبث بتراب الوطن، نزولاً عند قول الشاعر حافظ إبراهيم:

"الأم مــدرســة إذا أعددتهـا أعددت شعباًَ طيب الأعراق

الأم روض أن تعهده الحيا بــالري أورق أيـمـا إيــراق

الأم أستاذ الأساتـذة الالـى شغلت مآثرهم مدى الآفـاق".
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017