الأخــبــــــار
  1. بلديات فرنسية تحضر للاعتراف الرمزي بدولة فلسطين
  2. إطلاق نار على مركز لشرطة الاحتلال في مستوطنة كريات أربع شمال الخليل
  3. الطقس: ارتفاع ملموس على درجات الحرارة والعظمى بالقدس 12 مئوية
  4. البيت الابيض: بينس سيزور الشرق الأوسط كما هو مقرر
  5. السيسي يعلن ترشحه للرئاسة في مصر للمرة الثانية
  6. نصر الله:المؤشرات تؤكدوقوف اسرائيل وراء تفجير صيدا واصابة أحدكوادرحماس
  7. الصحة: اصابة مواطنين بجراح متوسطة برصاص الاحتلال بغزة
  8. فلسطين تخسر امام قطر 3-2 ضمن كأس اسيا تحت 23 سنة
  9. الاحتلال يعتقل فتاة بزعم حيازتها سكينا قرب الحرم بالخليل
  10. اصابة 3 شبان بجروح خلال مواجهات مع جيش الاحتلال في كفر قدوم
  11. الاحتلال يعيد فتح مدخل بلدة سنجل شمال رام الله
  12. اسرائيل: اعتقال سائق فلسطيني بزعم محاولته دهس جندي في جسر اللنبي
  13. هآرتس: قطر تحاول التقرب من أمريكا بواسطة اسرائيل
  14. ترامب ينوي نقل مكتب فريدمان إلى القدس عام 2019
  15. الطقس: المنخفض ينحصر مساء و3 منخفضات أخرى الأسبوع القادم
  16. قراقع يطالب الازهر بحماية الاسرى ومقاطعة البرلمان الاسرائيلي
  17. مصرع طفل -عامين- اثر دهسه مساء الخميس بمخيم الشاطيء
  18. الخارجية الامريكية: واشنطن لن تصرف مساعدات غذائية للفلسطينيين
  19. الاحتلال يحاصر حزما ويغلق مداخلها
  20. الطقس: امطار غزيرة مصحوبة بعواصف رعدية

لافشال اي اتفاق بين عباس وترامب- هل يسقط نتنياهو حكومته؟

نشر بتاريخ: 18/03/2017 ( آخر تحديث: 19/03/2017 الساعة: 11:14 )
بيت لحم - معا - اشتعلت ازمة ائتلافية في حكومة نتنياهو الليلة الماضية بعدما تراجع رئيس وزراء اسرائيل عن وعوداته السابقة لكحلون.

نتنياهو تراجع عن تفاهمات عقدها مع الوزير كحلون بخصوص سلطة البث وازمة في الائتلاف ويبدو ان نتنياهو بالطريق لانتخابات مبكرة لـ ٣ اسباب:

١- التحقيقات.

٢- قانون سلطة البث.

٣- منع اي خطة او مقترح تسويه من قبل ترامب.

الصحفي الاسرائيلي براك ربيد كتب على صفحته ان "نتنياهو يسقط حكومته عمدا لافشال الزيارة المزمعة للرئيس الفلسطيني للبيت الابيض ويمنع اي حل سلمي".

اما صفحة "المصدر" الاسرائيلي فكتبت تشطح في سيناريو الصراع الفلسطيني الداخلي بين عباس ودحلان وكأن هذا هو ما يمنع تنفيذ اسرائيل لاستحقاقات السلام . وقالت:

"حتى الآن تصرف أبو مازن بحكمة كبيرة مع الإدارة الأمريكية الجديدة والإشكالية من جهته. لم يتحدث المسؤولون الفلسطينيون الكبار ضد ترامب وفي المقابل حاول مقربوه لا سيّما الملياردير الفلسطيني - الأمريكي، عدنان مجلي العثور على طرق لنقل رسالة فلسطينية إلى المكتب البيضاوي. الهدف الفوري لدى أبو مازن هو إحباط محاولة نقل السفارة الأمريكية إلى القدس وتجميد نشاطات المستوطنات الإسرائيلية. إذا نجح أبو مازن في هذه المحاولة، فقد تشكل بداية للمرحلة القادمة، لمحادثة سلام بمشاركة زعماء المنطقة، إلى جانب استثمارات اقتصادية في السلطة. في الوقت الراهن، يبدو أن ذلك بعيدا، ولكن قد يحدث تغيير مثير للاهتمام، في نهاية الطريق السياسي للرئيس الفلسطيني".

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017