الأخــبــــــار
  1. قراقع وفارس: الاسرى يعلقون اضرابهم بعد التوصل لاتفاق مع لجنة الاضراب
  2. شرطة ونيابة رام الله تحققان بوفاة فتاة 26 عاما من بيت لقيا
  3. مسلحون يسيطرون على سجن يضم كبار رموز نظام القذافي
  4. الحزب الديمقراطي الأمريكي يطالب بحق تقرير المصير للفلسطينيين
  5. 5 اصابات إحداها حرجة في حادث تصادم قرب صوريف شمال الخليل
  6. المجلس الثوري يصادق على اضافة الاسير كريم يونس عضوا في اللجنة المركزية
  7. منظمات حقوقية إيطالية تطالب اسرائيل الاستجابة لمطالب الأسرى
  8. وفاة طفل 11عاما من سكان مشروع عامر بغزة جراء غرقه في البحر
  9. القناة 10:واشنطن طلبت عودة المفاوضات بين الفلسطينيين واسرائيل خلال شهر
  10. المفتي العام يعلن ثبوت رؤية هلال رمضان مساء اليوم وغدا اول ايام رمضان
  11. ثلاث إصابات برصاص الاحتلال على الحدود الشرقية لقطاع غزة
  12. 5 اصابات في مواجهات على حاجز قلقيلية الجنوبي
  13. اصابة شاب بجروح والعشرات بالاختناق في كفر قدوم
  14. إصابة شابين ومجندة في مواجهات قرية النبي صالح شمال غرب رام الله
  15. إصابة شاب برصاصة بالكتف و9 آخرين بالاختناق في مواجهات بيتا
  16. الرئيس يدين الهجوم الإرهابي في المنيا ويؤكد الوقوف إلى جانب مصر
  17. اصابات بالاختناق خلال مواجهات في بيت امر
  18. الشؤون المدنية تتسلم اليوم جثمان الشهيد الطفل رائد ردايده من بيت لحم
  19. الامن المصري: 24 شهيدا و16 جريحا بصفوف حجاج اقباط باطلاق نار في المنيا
  20. تدهور الوضع الصحي للأسرى أحمد سعدات وعاهد غلمه ومحمد القيق

لافشال اي اتفاق بين عباس وترامب- هل يسقط نتنياهو حكومته؟

نشر بتاريخ: 18/03/2017 ( آخر تحديث: 19/03/2017 الساعة: 11:14 )
بيت لحم - معا - اشتعلت ازمة ائتلافية في حكومة نتنياهو الليلة الماضية بعدما تراجع رئيس وزراء اسرائيل عن وعوداته السابقة لكحلون.

نتنياهو تراجع عن تفاهمات عقدها مع الوزير كحلون بخصوص سلطة البث وازمة في الائتلاف ويبدو ان نتنياهو بالطريق لانتخابات مبكرة لـ ٣ اسباب:

١- التحقيقات.

٢- قانون سلطة البث.

٣- منع اي خطة او مقترح تسويه من قبل ترامب.

الصحفي الاسرائيلي براك ربيد كتب على صفحته ان "نتنياهو يسقط حكومته عمدا لافشال الزيارة المزمعة للرئيس الفلسطيني للبيت الابيض ويمنع اي حل سلمي".

اما صفحة "المصدر" الاسرائيلي فكتبت تشطح في سيناريو الصراع الفلسطيني الداخلي بين عباس ودحلان وكأن هذا هو ما يمنع تنفيذ اسرائيل لاستحقاقات السلام . وقالت:

"حتى الآن تصرف أبو مازن بحكمة كبيرة مع الإدارة الأمريكية الجديدة والإشكالية من جهته. لم يتحدث المسؤولون الفلسطينيون الكبار ضد ترامب وفي المقابل حاول مقربوه لا سيّما الملياردير الفلسطيني - الأمريكي، عدنان مجلي العثور على طرق لنقل رسالة فلسطينية إلى المكتب البيضاوي. الهدف الفوري لدى أبو مازن هو إحباط محاولة نقل السفارة الأمريكية إلى القدس وتجميد نشاطات المستوطنات الإسرائيلية. إذا نجح أبو مازن في هذه المحاولة، فقد تشكل بداية للمرحلة القادمة، لمحادثة سلام بمشاركة زعماء المنطقة، إلى جانب استثمارات اقتصادية في السلطة. في الوقت الراهن، يبدو أن ذلك بعيدا، ولكن قد يحدث تغيير مثير للاهتمام، في نهاية الطريق السياسي للرئيس الفلسطيني".

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017