الأخــبــــــار
  1. أبو دياك: انجازات قطاع العدل لن تكتمل إلا باستعادة وحدة الوطن
  2. محكمة الاحتلال ترفض استئنافا مقدما باسم 3 مقدسيين
  3. الحمد الله يبحث تعزيز التعاون مع أمين عمان الكبرى
  4. مجلس الإفتاء يستنكر مخطط التلفريك في القدس
  5. حسين الشيخ: أبلغنا المصريون أن معبر رفح سيفتح السبت والأحد والإثنين
  6. الاحتلال يعتقل 9 مواطنين بينهم طفل
  7. زوارق الاحتلال تطلق النار تجاه الصيادين شمال غزة
  8. الفصائل الفلسطينية تتفق على إجراء انتخابات عامة قبل نهاية 2018
  9. وفد مصري الى غزة خلال 48 ساعة لمتابعة تنفيذ اتفاق المصالحة
  10. الاحمد: السلاح الفلسطيني يجب أن يكون واحدا
  11. الأحمد: إنهاء الانقسام كليا ينتهي بإجراء الانتخابات
  12. واشنطن تخطط للحفاظ على وجودها العسكري في سوريا بعد هزيمة "داعش"
  13. الطقس: جو بارد وفرصة لسقوط الامطار
  14. هآرتس نقلاعن مسؤول فلسطيني:ابومازن رفض قبول دعوة أميركية لزيارة واشنطن
  15. نائب رئيس الولايات المتحدة سيلقي خطابا امام الكنيست الشهر المقبل
  16. مستشار حكومة اسرائيل: "قانون التسوية" غير دستوري
  17. السويد: دعمنا لفلسطين ينبع من قناعات أخلاقية
  18. التربية والمانحون يبحثون عددا من القضايا التعليمية
  19. الصحة: نسبة الإناث المصابات بداء السكري أعلى عن الذكور
  20. أمين عام الرئاسة يستقبل وفدا من "حاخامات من اجل السلام"

المطران حنا يستقبل وفدا من المدارس الثانوية بالقدس

نشر بتاريخ: 18/03/2017 ( آخر تحديث: 18/03/2017 الساعة: 11:36 )
القدس- معا- استقبل المطران عطا الله حنا رئيس اساقفة سبسطية للروم الارثوذكس، اليوم السبت، وفدا من مدراء واساتذة عدد من المدارس الثانوية في القدس، لتداول في جملة من القضايا المتعلقة بحقل التربية والتعليم في مدارس القدس.
وقال المطران في كلمة وجهها اثناء لقائه مع الوفد: إن مدارس القدس تؤدي رسالتها في المدينة المقدسة في ظل اوضاع معقدة ومحاولات هادفة للتطاول على المناهج الفلسطينية الوطنية وشطب كل ما له علاقة بالثقافة الفلسطينية وبالشعب الفلسطيني.

وأضاف أن هنالك سعي حثيث من السلطات الاحتلالية للتدخل في شؤون مدارسنا ومؤسساتنا التعليمية في القدس، يريدون ان يفرضوا علينا مناهجهم واجندتهم لكي تكون الاجيال الفلسطينية الصاعدة لا تعرف شيئا عن الثقافة الفلسطينية وعن القضية الفلسطينية، ولا يجوز القبول بهذه الضغوطات والابتزازات تحت اي ظرف من الظروف.

وأكد ان المدارس العربية في القدس هي صروح تربوية تعليمية ولكنها في نفس الوقت هي مؤسسات وطنية تخدم شعبنا ومجتمعنا المقدسي.

ولفت إلى أنه يجب ان تبقى المدارس محافظة على المنهاج الفلسطيني ويجب الحفاظ على الطابع الوطني العربي الفلسطيني لمدارسنا وعدم الرضوخ للضغوطات والابتزازات الاحتلالية.
وقدم بعض الافكار والاقتراحات العملية كما تم التداول بشكل معمق في هذه المسألة، أما الوفد المكون من عدد من المدراء والاساتذة فقد شكروا المطران على اهتمامه بالمدارس المقدسية وحرصه الدائم على التواصل مع المربين والمعلمين والمدراء بهدف خدمة مجتمعنا وشعبنا ورفض كافة الاملاءات والضغوطات الهادفة لتغيير المناهج التعليمية.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017