الأخــبــــــار
  1. أبو دياك: انجازات قطاع العدل لن تكتمل إلا باستعادة وحدة الوطن
  2. محكمة الاحتلال ترفض استئنافا مقدما باسم 3 مقدسيين
  3. الحمد الله يبحث تعزيز التعاون مع أمين عمان الكبرى
  4. مجلس الإفتاء يستنكر مخطط التلفريك في القدس
  5. حسين الشيخ: أبلغنا المصريون أن معبر رفح سيفتح السبت والأحد والإثنين
  6. الاحتلال يعتقل 9 مواطنين بينهم طفل
  7. زوارق الاحتلال تطلق النار تجاه الصيادين شمال غزة
  8. الفصائل الفلسطينية تتفق على إجراء انتخابات عامة قبل نهاية 2018
  9. وفد مصري الى غزة خلال 48 ساعة لمتابعة تنفيذ اتفاق المصالحة
  10. الاحمد: السلاح الفلسطيني يجب أن يكون واحدا
  11. الأحمد: إنهاء الانقسام كليا ينتهي بإجراء الانتخابات
  12. واشنطن تخطط للحفاظ على وجودها العسكري في سوريا بعد هزيمة "داعش"
  13. الطقس: جو بارد وفرصة لسقوط الامطار
  14. هآرتس نقلاعن مسؤول فلسطيني:ابومازن رفض قبول دعوة أميركية لزيارة واشنطن
  15. نائب رئيس الولايات المتحدة سيلقي خطابا امام الكنيست الشهر المقبل
  16. مستشار حكومة اسرائيل: "قانون التسوية" غير دستوري
  17. السويد: دعمنا لفلسطين ينبع من قناعات أخلاقية
  18. التربية والمانحون يبحثون عددا من القضايا التعليمية
  19. الصحة: نسبة الإناث المصابات بداء السكري أعلى عن الذكور
  20. أمين عام الرئاسة يستقبل وفدا من "حاخامات من اجل السلام"

تدشين أطول مئذنة في مدينة القدس

نشر بتاريخ: 18/03/2017 ( آخر تحديث: 18/03/2017 الساعة: 09:44 )
القدس- معا- دشن المئات من الفلسطينيين أطول مئذنة في مدينة القدس بطول 73 متراً، على مسجد الأربعين في قرية العيسوية، ويأتي ذلك بالتزامن مع إقرار الكنيست الإسرائيلي بالقراءة الأولى مشروع قانون لتقييد استخدام سماعات الصوت في الآذان.

ومنذ الساعات الاولى من يوم الجمعة بدأت الاستعدادات من قبل أهالي قرية العيسوية لرفع الهلال ذهبي اللون على المئذنة التي تم بنائها خلال العامين الأخيرين.

وحول ذلك أوضح عمر عطية – أحد المشرفين من أهالي القرية على بناء المئذنة-، تكاليف البناء وصلت لأكثر من مليون شيكل (حوالي 300 ألف دولار)، وهي عبارة عن تبرعات من كافة أهالي القرية (رجالها ونسائها وأطفالها وشبابها)، ويبلغ طول المئذنة 73 متراً، وهي أطول مئذنة في مدينة القدس.

وأضاف عطية أن الفكرة من البناء كانت أن القرية محاطة بمستوطنات وبالجامعة العبرية وبمستشفى ومحاصرة من كافة الجهات، وهنا تبلورت فكرة إعلاء إسلامية وعربية أراضي القرية، وبدأ منذ ذلك الوقت العمل على جمع التبرعات ثم المباشرة ببنائها.

وأوضح عطية انه تم اختيار مسجد الأربعين لأنه المسجد الأقدم في القرية، منوها أن سبب تسميته بهذا الاسم هو أن القرية كان لا يعيش فيها سوى 40 شخصا وأي مولد جديد يتوفى، وتم التوجه لرجال دين وأشاروا ببناء المسجد وبحمد الله اليوم عددهم 18 ألف نسمة.

عضو لجنة المتابعة في قرية العيسوية محمد أبو الحمص قال ان تركيب الهلال اليوم وبالتالي وجود مأذنة جديدة داخل مدينة القدس هي رسالة واضحة للاحتلال "لن تسكت المآذن..وسيبقى الأذان يصدح في المدن والقرى الفلسطينية العربية.. ولا لمحاولات وضع القيود على الآذان."

وأوضح أن أكثر من 7 الآف نسمة من أهالي القرية شاركوا واحتفلوا اليوم بتركيب الهلال على المئذنة التي انشأت بمجهود الأهالي، واعتبروه بالحدث التاريخي لهذه القرية.

وأوضح أبو الحمص أن مأذنة مسجد الاربعين الاولى عمرها 47 عاماً، وبسبب العمارات المحيطة بها وضعف سماع الآذان، عكف أهالي القرية على إنشاء مئذنة جديدة من جهة، ولتجديد معالم مسجد الاربعين الذي يحفظ تاريخ القرية، حيث ستبرز المئذنة والهلال عالياً وسوف يظهرون القرية بعروبتها واسلاميتها".
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017