الأخــبــــــار
  1. اصابات بالاختناق خلال قمع الاحتلال لمسيرة بذكرى يوم الأرض في بيت لحم
  2. الحمد الله: لن تستطيع إسرائيل أن تلغي حقنا في أرضنا
  3. مطالبات برفع القيود التي فرضتها داخلية غزة عقب اغتيال فقهاء
  4. داخلية غزة: اغتيال فقهاء مرحلة فاصلة في عمل الوزارة
  5. الاحتلال يطلق النار والغاز على فعالية ليوم الارض بمادما جنوب نابلس
  6. بدء فعاليات احياء ذكرى يوم الارض وزيارة ذوي وأضرحة الشهداء في سخنين
  7. ضبط 4500 لتر سولار مهرب في الرام
  8. سلطات الاحتلال تقرر فتح معبر "كرم أبو سالم" في غزة استثنائيا الجمعة
  9. تحليق مكثف للطيران الحربي والاستطلاع في أجواء غزة
  10. قوات الاحتلال تعتقل 12 مواطنا في الضفة الغربية
  11. الرئيس: القمة العربية حملت قرارات واضحة ومحددة حول القضية الفلسطينية
  12. إعلان عمان: حل الدولتين السبيل الوحيد لتحقيق الأمن والاستقرار
  13. ترامب في رسالة لنتنياهو: الرئيس عباس مستعد لعقد صفقة الان
  14. قمة فلسطينية مصرية أردنية لتنسيق المواقف وتوحيد الجهود
  15. إطلاق نار قرب مبنى الكابيتول في واشنطن
  16. ‏المجلس الوطني: شعبنا ماضٍ على درب من ضحوا دفاعا عن الأرض
  17. غزة- 10 سنوات سجن لمدان بالقتل
  18. التربية: جامعة القدس تخالف القانون والأنظمة والتعليمات
  19. رغم ضغط اسرائيل- تجديد حصول فلسطين على كرسي اليونسكو للفلك
  20. لندن تبلغ بروكسل رسميا بخروجها من الاتحاد الأوروبي

الاحتلال يواصل حرمان اسير من رؤية عائلته

نشر بتاريخ: 14/03/2017 ( آخر تحديث: 16/03/2017 الساعة: 08:45 )
غزة-معا- دخل الأسير إبراهيم عبد المنعم عرام "أبو بلال" (37 عاماً) من مخيم خانيونس جنوب قطاع غزة، اليوم عامه الخامس عشر في الأسر داخل سجون الاحتلال الإسرائيلي.

ويقبع الأسير إبراهيم عرام في سجن نفحة الصحراوي وحُرم من رؤية زوجته ونجله بلال سوى مرتين فيما حُرمت ابنته دنيا من رؤية أبيها منذ أن كانت في الرابعة من عمرها.

واعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي الأسير إبراهيم عرام في 14/3/2003 وتعرض للتحقيق القاسي قبل ان تصدر محاكم الاحتلال بحقه حكماً بالسجن لمدة 24 عاماً بتهمة الانتماء لكتائب المقاومة الوطنية الجناح العسكري للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين، والتخطيط لتنفيذ عملية في محيط مستوطنة كفار داروم المقامة بالقرب من حاجز المطاحن الذي كان يفصل وسط قطاع غزة عن جنوبه قبيل الانسحاب الإسرائيلي من قطاع غزة في صيف 2005.

وعقب اعتقال إبراهيم، لم تكتف قوات الاحتلال باعتقاله والتحقيق القاسي معه، حتى صبت جرافات الحقد الإسرائيلية جام غضبها على منزل عائلته الكائن في محافظة رفح، وشتت عائلته وزوجته وولديه، إلا أن زوجته وولديه انتقلا لاحقا للسكن في ما يعرف بـ"الحي الياباني" غرب محافظة خانيونس جنوب القطاع.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017