الأخــبــــــار
  1. الاحتلال يصدر حكماً بالسجن لمدة عامين بحق الأسير مهدي دويكات
  2. النائب جبارين: نحو 2000 طالب عربي يدرسون بمدارس عبرية في مدن الساحل
  3. الاحتلال يقرر الإفراج عن الطفلة شهد ابو كويك من قلنديا بكفالة مالية
  4. الاحتلال يعتقل احمد رشيد صبارنة 21عاما خلال مراجعته مخابراتها ب"عصيون"
  5. الشاعر: بناء الدولة يتطلب خلق بيئة حيوية تشجع الانتاج وتستهدف الشباب
  6. الاحتلال يصدر أوامر اعتقال إداري بحقّ (84) أسيراً منذ مطلع شهر اب
  7. احباط "تهريب" 400 كغم تبغ من الضفة إلى إسرائيل
  8. المرصد السوري- قتلى بسقوط قذيفة على معرض دمشق الدولي
  9. شرطة نابلس تتلف 120 مركبة و20 دراجة نارية غير قانونية ضبطت مؤخراً
  10. الحمد الله: الحكومة ماضية في تنفيذ السياسات الوطنية لتحقيق العدالة
  11. بحر: المقاومة اليوم أكثر قوة وجاهزة للدفاع عن شعبنا
  12. قوات القمع تقتحم قسم 6 في سجن "ريمون" وتنقل 120 أسيرا
  13. الخارجية: الصمت الدولي يشجع الاحتلال على مواصلة إعداماته الميدانية
  14. ارتفاع عدد قتلى المواجهات في مخيم عين الحلوة جنوب لبنان إلى اثنين
  15. الطقس: جو غائم جزئيا وانخفاض على الحرارة
  16. الشرطة الإسبانية تعثر على سيارة استخدمها منفذو هجوم كتالونيا
  17. غرق سفينة عراقية بعد حادث تصادم في المياه الإقليمية
  18. "عملية أمنية كبيرة" في إقليم كاتالونيا الإسباني
  19. الاحتلال يعتقل فلسطينيا تسلل من قطاع غزة
  20. اشتداد الاشتباكات في مخيم عين الحلوة

استشهاد شاب برصاص شرطة الاحتلال في القدس

نشر بتاريخ: 13/03/2017 ( آخر تحديث: 13/03/2017 الساعة: 13:54 )

القدس - معا - استشهد ابراهيم محمود مطر ٢٥ عاما من سكان جبل المكبر فجر اليوم الاثنين، برصاص شرطة الاحتلال الاسرائيلي، في مخفر للشرطة بمنطقة باب الاسباط بالقدس المحتلة.

وأفاد شهود عيان مقدسيين بأن اطلاق النار باتجاه الشاب تزامن مع توافد المصلين الى المسجد الاقصى المبارك لآداء صلاة الفجر، وأوضحوا أنهم شاهدوا عراكا بين أحد أفراد الشرطة والشاب الفلسطيني وكان يحمل بيده عصا، عند باب مخفر شرطة باب الاسباط، وقامت الشرطة بإخراج الشاب من المخفر ورغم مقدرتها اعتقاله والسيطرة عليه الا انهم اطلقوا 4 رصاصات باتجاهه من مسافة قريبة مما ادى الى استشهاده على الفور.

وأضاف الشهود أن قوات الاحتلال انتشرت في محيط باب الاسباط وفي الطرقات المؤدية له، ومنعت العديد من المواطنين الوصول الى الاقصى لاداء صلاة الفجر، واستمر الاغلاق منذ حوالي الساعة 4:30 فجرا حتى الساعة السادسة صباحا.

وداهمت قوات الاحتلال منزل الشهيد واعتقلت والدية وشقيقه وعمه.

شهود عيان اخرون وفي اتصال هاتفي مع وكالة معا أكدوا ان أفراد الشرطة كانت مسيطرة على الشاب داخل مخفر باب الاسباط، وتم اخراجه من داخل المخفر واعدامه بالرصاص خارجا.

وادعت مصادر اسرائيلية ان الشاب الفلسطيني من جبل المكبر، دخل الى مخفر الشرطة الاسرائيلية بمنطقة باب الاسباط واستل سكينا وقام بطعن اثنين من ضباط الشرطة الاسرائيلية قبل ان يطلق عليه شرطي ثالث النار، ما ادى الى استشهاده على الفور .

واضافت المصادر ان ضابطين في الشرطة اصيبا احداهما بجروح متوسطة والاخر طفيفة جراء عملية الطعن.

وحسب رواية شرطة الاحتلال فقد ادعت "ان شابا مقدسيا وصل بسيارته وركنها قرب باب الاسباط مغادرا اياها مترجلا داخلا عبر باب الاسباط مع معاينته مجندي حرس الحدود داخل الغرفة المعدة لتوقف القوات هناك متقدما هناك مستلا سكينا كانت بحوزته وشارعا مباشرا في مهاجمتهم طاعنا اياهم، بينما قام المجندون بالاشتباك معه وخلال فترة زمنية قصيرة تمكن احدهم من مغادرة الغرفة وسط العراك موجها نحوه سلاحة محيدا اياه مع اقرار وفاته لاحقا في المكان واصابة شرطيين بشكل متوسط وطفيف احيلا على اثرها لتلقي العلاج بالمستشفى".

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017