الأخــبــــــار
  1. مستوطنون يهاجمون سكان تل ارميدة والكرنتينا وشارع الشهداء بالخليل
  2. فتح: استهداف أمن وأرض مصر استهداف للأمتين العربية والاسلامية
  3. نصف مليون متظاهر ببرشلونة ضد قرارات حكومة اسبانيا
  4. الاحتلال يعتقل شابين بعد الاعتداء عليهما شرق جنين
  5. التربية: 3778 تقدموا لوظائف إدارية في الوزارة والمديريات
  6. إدارة ترامب تدرس إيقاف لم شمل أسر اللاجئين
  7. البنك الدولي: مشاريعنا بالتعليم في فلسطين هي الأفضل بالمنطقة
  8. الحكومة تنعى شهداء الشرطة والقوى الأمنية في مصر
  9. مصرع طفلة عامين جراء دهسها من سيارة في رفح
  10. جيش الاحتلال يقصف 3 مدافع للجيش السوري ردا على سقوط 5 قذائف بالجولان
  11. الاحتلال يحتجز عشرات المزارعين خلف الجدار بسلفيت
  12. ارتفاع حصيلة شهداء الجيش المصري لـ58 ضابطا ومجندا
  13. نتنياهو يعمل على حشد دعم القوى العالمية لوقف انتكاسات أكراد العراق
  14. عريقات يغادر المستشفى بعد 7 أيام من زراعة الرئة
  15. الرئيس: الكوبلاك أحد أهم روافد العمل الشعبي لمنظمة التحرير
  16. استشهاد 14 شرطيا مصريا في اشتباك مسلح بمنطقة الواحات
  17. تقرير يوضح تدهور الحالة الانسانية بغزة: مليون ونصف تحت خط الفقر
  18. بريطانيا تؤكد على وجوب إيجاد حل للقضية الفلسطينية
  19. اصابة مواطن وشقيقته وطفلتيها بجراح متوسطة جراء إنفجار برفح
  20. الاحتلال يعتقل مواطنا خلال تظاهرة لاخلاء المستوطنين من منزل ابورجب

استشهاد شاب برصاص شرطة الاحتلال في القدس

نشر بتاريخ: 13/03/2017 ( آخر تحديث: 13/03/2017 الساعة: 13:54 )

القدس - معا - استشهد ابراهيم محمود مطر ٢٥ عاما من سكان جبل المكبر فجر اليوم الاثنين، برصاص شرطة الاحتلال الاسرائيلي، في مخفر للشرطة بمنطقة باب الاسباط بالقدس المحتلة.

وأفاد شهود عيان مقدسيين بأن اطلاق النار باتجاه الشاب تزامن مع توافد المصلين الى المسجد الاقصى المبارك لآداء صلاة الفجر، وأوضحوا أنهم شاهدوا عراكا بين أحد أفراد الشرطة والشاب الفلسطيني وكان يحمل بيده عصا، عند باب مخفر شرطة باب الاسباط، وقامت الشرطة بإخراج الشاب من المخفر ورغم مقدرتها اعتقاله والسيطرة عليه الا انهم اطلقوا 4 رصاصات باتجاهه من مسافة قريبة مما ادى الى استشهاده على الفور.

وأضاف الشهود أن قوات الاحتلال انتشرت في محيط باب الاسباط وفي الطرقات المؤدية له، ومنعت العديد من المواطنين الوصول الى الاقصى لاداء صلاة الفجر، واستمر الاغلاق منذ حوالي الساعة 4:30 فجرا حتى الساعة السادسة صباحا.

وداهمت قوات الاحتلال منزل الشهيد واعتقلت والدية وشقيقه وعمه.

شهود عيان اخرون وفي اتصال هاتفي مع وكالة معا أكدوا ان أفراد الشرطة كانت مسيطرة على الشاب داخل مخفر باب الاسباط، وتم اخراجه من داخل المخفر واعدامه بالرصاص خارجا.

وادعت مصادر اسرائيلية ان الشاب الفلسطيني من جبل المكبر، دخل الى مخفر الشرطة الاسرائيلية بمنطقة باب الاسباط واستل سكينا وقام بطعن اثنين من ضباط الشرطة الاسرائيلية قبل ان يطلق عليه شرطي ثالث النار، ما ادى الى استشهاده على الفور .

واضافت المصادر ان ضابطين في الشرطة اصيبا احداهما بجروح متوسطة والاخر طفيفة جراء عملية الطعن.

وحسب رواية شرطة الاحتلال فقد ادعت "ان شابا مقدسيا وصل بسيارته وركنها قرب باب الاسباط مغادرا اياها مترجلا داخلا عبر باب الاسباط مع معاينته مجندي حرس الحدود داخل الغرفة المعدة لتوقف القوات هناك متقدما هناك مستلا سكينا كانت بحوزته وشارعا مباشرا في مهاجمتهم طاعنا اياهم، بينما قام المجندون بالاشتباك معه وخلال فترة زمنية قصيرة تمكن احدهم من مغادرة الغرفة وسط العراك موجها نحوه سلاحة محيدا اياه مع اقرار وفاته لاحقا في المكان واصابة شرطيين بشكل متوسط وطفيف احيلا على اثرها لتلقي العلاج بالمستشفى".

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017