الأخــبــــــار
  1. نصرالله: لدى حزب الله صواريخ قادرة على ضرب أي نقطة في إسرائيل
  2. إصابة مواطن برصاص الاحتلال في مخيم العودة شرق خان يونس
  3. حماس تنعى الشهيد فادي البطش الذي اغتيل في ماليزيا
  4. عائلة البطش تتهم "الموساد" باغتيال ابنها فادي بماليزيا
  5. طائرة ورقية مشتعلة تحرق مخزنا زراعيا داخل إحدى مستوطنات محيط غزة
  6. الصحة: ارتفاع حصيلة اليوم على حدود غزة الى 645 اصابة
  7. الصحة : استشهاد سعد عبد المجيد عبد العال ابو طه شرق خان يونس
  8. الصحة: استشهاد الطفل محمد ابراهيم ايوب (15 عاما) من جباليا
  9. السنوار يشارك في فعاليات الجمعة الرابعة من مسيرات العودة شرق غزة
  10. ليبرمان خلال جولة على حدود غزة: قادرون على خوض حرب على عدة جبهات
  11. جيش الاحتلال يستهدف سيارة صحافة بقنابل الغاز في منطقة ملكة شرق غزة
  12. الصحة: استشهاد احمد رشاد العثامنة 24 عاما برصاص الاحتلال شمال قطاع غزة
  13. مواجهات مع الاحتلال باب الزاوية وسط الخليل
  14. مستوطنون يقتلعون 100 شجرة زيتون في بورين جنوب نابلس
  15. الاحتلال يعتقل شابا على حاجز الكونتينر العسكري شرق بيت لحم
  16. استشهاد شاب 25 عاما متأثرا بجراح اصيب بها قبل ساعتين شرق جباليا
  17. اصابة مواطن بجراح حرجة برصاص الاحتلال في الرأس شرق جباليا
  18. الاحتلال يضع سواتر ترابية قرب السياج الفاصل شرق خانيونس جنوب القطاع
  19. داعش يرفع الأعلام البيضاء فوق مباني مخيم اليرموك
  20. مستوطنون يخطون شعارات عنصرية ويعطبون عددا من المركبات شرق رام الله

الشعبية تعلق مشاركتها بالانتخابات المحلية وتهدد بخطوات سياسية

نشر بتاريخ: 12/03/2017 ( آخر تحديث: 13/03/2017 الساعة: 11:45 )

بيت لحم - معا- علقت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين مشاركتها في الانتخابات المحلية المزمع عقدها في 13- 5-2017 وذلك احتجاجا على ماجرى من احداث و"قمع" في رام الله اليوم الاحد.

وقالت خالدة جرار، عضو المكتب السياسي للجبهة الشعبية لوكالة معا :" أن الجبهة قررت تعليق مشاركتها في الانتخابات المحلية احتجاجا على القمع الذي جرى في رام الله ضد عائلة الشهيد الاعرج، الى حين اتخاذ اجراءات عملية بالمحاسبة لكل من شارك في القمع ".وتابعت جرار :"انه في حال جرى اتخاذ خطوات ضد من نفذوا القمع سيكون لنا رأي وحديث اخر" دون ان تؤكد المشاركة من عدمها.

واكدت جرار انه سيكون هناك خطوات سياسية للجبهة الشعبية لن يعلن عنها في الوقت الحالي، ضد ما وصفته "القمع والتنسيق الامني".

من ناحيته أكد عضو المكتب السياسي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين مسؤول فرعها في غزة جميل مزهر على ما أعلنته القيادية في الجبهة خالدة جرار بتعليق الجبهة مشاركتها في انتخابات المجالس المحلية في الضفة رداً على ممارسات السلطة وأجهزتها الأمنية.

وقال مزهر إن الجبهة بصدد تعزيز هذا الموقف بإجراءات ومواقف أخرى للضغط على السلطة لمراجعة ذاتها واستخلاص العبر من أحداث أمس، ومحاسبة الذين اعتدوا على الوقفة الاحتجاجية.

وشدد مزهر في تصريحات صحفية على أنه من الطبيعي أن تكون الجبهة وكوادرها بين أبناء شعبنا، ومواصلة دورها النضالي الوطني المطلوب منها وتحشيد الجماهير للنزول للشارع كحق كفله الدستور والقانون والتصدي لكل الممارسات السلطوية، والاعتداء على الحريات العامة، وفي الوقت ذاته بذل الجهود من أجل إنهاء الانقسام واستعادة الوحدة الوطنية وترتيب البيت الفلسطيني وإنهاء حالة التفرد والتسيب في المؤسسات والقرار الوطني الفلسطيني.

وقال مزهر إنه من غير المعقول أن تصمت الجبهة على ما تعرض له أبناء شعبنا في رام الله أمس من قمع على أيدي الأجهزة الأمنية دون أن تتخذ موقفاً صارماً، من أجل إيصال رسائل واضحة للسلطة وأجهزتها أن هذه الممارسات وأساليب القمع مرفوضة ومدانة من كافة قطاعات شعبنا"، مطالباً بمحاسبة كل المسؤولين الذين أصدروا القرار بالاعتداء على المتظاهرين، وضرورة الإفراج الفوري عن جميع المعتقلين، متمنياً الشفاء العاجل للجرحى.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018