الأخــبــــــار
  1. مصدر اسرائيلي: الفلسطينيون سنجحون في الانضمام الى الانتربول
  2. صهر ترامب يواجه تهمة استخدام البريد الخاص فى المراسلات الرسمية
  3. قوات الاحتلال تعتقل 20 مواطنا في الضفة الغربية
  4. مبعوث ترامب للشرق الأوسط يعود إلى إسرائيل "لمواصلة مسار السلام"
  5. بناء على طلب ترامب ..نتانياهو يؤجل بحث الكابينيت لخطة التوسع الاستيطان
  6. الدفاع الروسية تعلن مقتل أحد العسكريين الروس في سوريا
  7. قتيل و8 جرحى جراء إطلاق نار في كنيسة بولاية تينيسي الأمريكية
  8. وزير إسرائيلي: قصف حزب الله لإسرائيل بمثابة إعلان حرب من جانب لبنان
  9. 282 اسرائيلي قتلوا في حوادث سير منذ بداية العام الحالي
  10. الاحتلال يشق طريقا في حزما شمال شرق القدس
  11. ايران تغلق الاجواء الجوية مع كردستان ردا على استفتاء الانفصال
  12. عساف: إسرائيل أقرت إقامة 11700 وحدة استيطانية
  13. الحمد الله يبحث مع القنصل البريطاني اخر التطورات السياسية
  14. وزيرة الاقتصاد وسفير الصين يبحثان إعفاء فلسطين من الجمارك
  15. حماس تثمن إدراج إسرائيل على القائمة السوداء لمنتهكي حقوق الإنسان
  16. نتنياهو يترأس اجتماع "الكابينت" عصر اليوم
  17. مستوطنون يشعلون النيران باشجار زيتون في اراضي كفر قليل جنوب نابلس
  18. الأسرى المرضى في مستشفى الرملة يطالبون بتكثيف الجهود لإنقاذ حياتهم
  19. الشرطة تعلن وفاة موقوف بعد اصابته بجلطة في مركز الشجاعية شرق غزة
  20. محكمة الاحتلال تنظر بقضية رائد صلاح

الشعبية تعلق مشاركتها بالانتخابات المحلية وتهدد بخطوات سياسية

نشر بتاريخ: 12/03/2017 ( آخر تحديث: 13/03/2017 الساعة: 11:45 )

بيت لحم - معا- علقت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين مشاركتها في الانتخابات المحلية المزمع عقدها في 13- 5-2017 وذلك احتجاجا على ماجرى من احداث و"قمع" في رام الله اليوم الاحد.

وقالت خالدة جرار، عضو المكتب السياسي للجبهة الشعبية لوكالة معا :" أن الجبهة قررت تعليق مشاركتها في الانتخابات المحلية احتجاجا على القمع الذي جرى في رام الله ضد عائلة الشهيد الاعرج، الى حين اتخاذ اجراءات عملية بالمحاسبة لكل من شارك في القمع ".وتابعت جرار :"انه في حال جرى اتخاذ خطوات ضد من نفذوا القمع سيكون لنا رأي وحديث اخر" دون ان تؤكد المشاركة من عدمها.

واكدت جرار انه سيكون هناك خطوات سياسية للجبهة الشعبية لن يعلن عنها في الوقت الحالي، ضد ما وصفته "القمع والتنسيق الامني".

من ناحيته أكد عضو المكتب السياسي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين مسؤول فرعها في غزة جميل مزهر على ما أعلنته القيادية في الجبهة خالدة جرار بتعليق الجبهة مشاركتها في انتخابات المجالس المحلية في الضفة رداً على ممارسات السلطة وأجهزتها الأمنية.

وقال مزهر إن الجبهة بصدد تعزيز هذا الموقف بإجراءات ومواقف أخرى للضغط على السلطة لمراجعة ذاتها واستخلاص العبر من أحداث أمس، ومحاسبة الذين اعتدوا على الوقفة الاحتجاجية.

وشدد مزهر في تصريحات صحفية على أنه من الطبيعي أن تكون الجبهة وكوادرها بين أبناء شعبنا، ومواصلة دورها النضالي الوطني المطلوب منها وتحشيد الجماهير للنزول للشارع كحق كفله الدستور والقانون والتصدي لكل الممارسات السلطوية، والاعتداء على الحريات العامة، وفي الوقت ذاته بذل الجهود من أجل إنهاء الانقسام واستعادة الوحدة الوطنية وترتيب البيت الفلسطيني وإنهاء حالة التفرد والتسيب في المؤسسات والقرار الوطني الفلسطيني.

وقال مزهر إنه من غير المعقول أن تصمت الجبهة على ما تعرض له أبناء شعبنا في رام الله أمس من قمع على أيدي الأجهزة الأمنية دون أن تتخذ موقفاً صارماً، من أجل إيصال رسائل واضحة للسلطة وأجهزتها أن هذه الممارسات وأساليب القمع مرفوضة ومدانة من كافة قطاعات شعبنا"، مطالباً بمحاسبة كل المسؤولين الذين أصدروا القرار بالاعتداء على المتظاهرين، وضرورة الإفراج الفوري عن جميع المعتقلين، متمنياً الشفاء العاجل للجرحى.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017